القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية كحل عرب الفصل العشرون 20 بقلم زينب ماجد

 رواية كحل عرب الفصل العشرون 20 بقلم زينب ماجد

رواية كحل عرب الجزء العشرون 

رواية كحل عرب الفصل العشرون 20 بقلم زينب ماجد


رواية كحل عرب الحلقة العشرين

الحلقة_20
(رحلة الى بغداد )

جَمِ لَيلَهِ آعلَهِ لَيلَهِ يـعـز عــلَيـهِ آلَنـــــــٌوُمِ
بّــًسً حلَمِـــــكَ تُـــــــوُآلَي آلَلَيـــّــلَ خــــطآري
(عريان السيد خلف)

سرحان : رديت للبيت و انا كلام خنجر ابالي ، شنهي معكول حظي حتى ويا العشك ما راهم ؟

ثجيل خوالي و ضاحي عمامي ، هيج الله و يعلكني بيناتهم ، جا شنهي من حظ حظي .
منهي اعليها وكلبي تعلك بيها ، انا جاي احطن رجلي بكاع رمله، شنهي يعني ، لهنا و اكف و ما احبها بعد
جا هو بالكيف ، يو عكلي اقتنع ، الگلب شيقنعه

(اعبر النهر دامه ضيج )

عبارة لزكت بمخي ، ظليت امشي و افكر بيها ..
رديت للقصر ، دخلت غرفتي و كعدت، فتحت علي الباب امي من باب بيتها : دشيت خاطر اغشوفنك خاف متكشف لجن ما لكيتك بفريشك ، وين جنت ؟

- اعلى للشط

- بهالوكت ييمه و الدنيا ثلج

- يمه اسألنج سؤال ؟

- كول يمه

-انا اعرف هواي حالات نهوة ،لجن هم شفتي مرة فكت النهوة ، و شلون الواحد يكدر يفكها

- والله ييمه الأعرفنه ، تنشري بفلوس، تروح للمنهي و تشتريه بس صارت عدنا بكاع ثجيل نهو اعلى بت و شردت .

- و فكت ؟

- لا دوروهم و طلعت جويعدة بالناصرية ويا رجلها الماخذها، جتلوهم اثنينهم ، و ما دفنوها اعتبروها عار.

- هاي بتمن ؟

- بت نشمي اخو سلطان، ونعمة ابن سلطان الجان ناهي اعليها و جتلها

- و انسجن ؟

- لا ، ذاك هو جويعد ويا ابوه بديوانه.

تنهدت ، و احس صدري ضاك ، اندكت الباب ، صحت : تفضل

صبيحة : الريوك جاهز تفضلوا .

- جايين ، يلا يمه لفي شيلتج ، انا خل امرن اعلى الخاتون اشوفنها .

مشيت لحجرة الخاتون ماهي ، اكيد حضرت الريوك ، مشيت ، و كبل لا افوت ع الحجرة ، عاينت هدوة جويعدة و تركب.

همس : شسسسسس

دارت وجها ، و سليمة مدت راسها ، تفاجئت بوجود.سليمة غيرت موجة بسع : الخاتون وينها

- جدامك بالحجرة

- هاا مو مريت ما لكيتها ، فنشدت عنها ، ياله استعجلو

عاينت هدوة دنجت تضحك ، غيرت ملامحي و انا اعدل بشماغي على جتافي ، دشيت : صبحكم الله بالخير .

ردو وانا كعدت و فكري كله بهالموضوع، دشت وكعدت هي و انا جن هموم متلتله اعلى كلبي ، عيني حاير اشيلنها و اعاين يو النظرة تاذيها ؟

حجه الشيخة ملوك : ابو زناد انا حجيت ويا مرت كاطع اعلى بتها ، لزناد وناطرة حجايتك وياه و خطبتك

-و شنهي راي زناد

- الراي رايك بويه

- و حرمتك ؟

- الشرع حلل ٤

- اذا انت راغبها انا ما عدي مانع .

عاينت لهدوة، و درت للشيخ : و يو جيتك انا و كلت الك راغب بت يشيخ شنهو الراي .

- راية الله بيضة ، جا غير يو تفضها

ضحكت بدون رغبه و انا اكلله : الله كريم ، جريب ان شالله ..... درت للخاتون ... اذا كملتي يمه اريدنج بشغيلة احاجيج.

- ان شاءالله .

خلصت الريوك وتبعتها لغرفتها ، بست راسها : شلونج اليوم ؟

- الحمد لله ، شنو المحيرك وليدي احجيلي

ضحكت : احبنج من كون تفهميني بلا حجي

- ربيتك بين اديه و اعرفك ، كول ماما

كعدت يمها : يمه انا حبيت

- هدوة

- و شلون عرفتي

- مو لازم عيون حتى اعرف مرات الاحساس اقوى من الشوف

- بس احساس

- وقت اللي تمر هدية تتخربط اوضاعها و كلامكم و رموزكم توضحلي المعنى .

- بالضبط ، انا حابها

- لعب طيش ، لو حب زواج

- تعتقدين انا احبن طيش والعب اعلى الوادم.

- عاشكها ؟

- الا طايح اعلى وجهي

ضحكت : شمنتظر لعد متكول دا نزوجك و نفرح بيك .

-بس اكو شي

- شنو ؟

- هدية منهي اعليها من ال ثجيل .

- هااا

دخلت هدية ، شافت سرحان كاعد : اااا خاتون

حجت الخاتون : روحي ماما هناك لما اصيحلج تعالي .

- على امرج.

طلعت و صكت الباب و انا عيني وراها .

- البنت لطيفة و حبابة

- و النهوة

- اني ما اعرف تقاليدكم ، بس النهوة شنو حكمها

- النهوة هي عادة عشائرية يحق لأبن العم ينهي على بت عمه و يمنعها من الزواج سواء راغبها او لا يريدها او لا ، و اله الحق في حال خالفة النهوة و اتزوجت ان يكتلها و يكتل الأخذها .

- عزااا ، هاي تحجي صدك ؟

- اي بالله ، و حاير حيرة ما منها حيرة

- و ناوي تتراجع

- لو اكدر ؟ يمه انا عاشكها ، الليل هاذ اليمر اكعد اتخايلها و اسرح بيها و انطر ساعة شوفتها لحظة لحظة و من اشوفنها ارتاح و كلبي يحط عدها .

- يا ويل كلبك ، اني برأي استمر وياها

- و التالي ؟

- انت مو انسان عادي ، انت ابن شيخ ، ومستقبلك كدامك و ابوها صديقك ، لو كل واحد منكم دنك راسه لهاي العادات ما راح تنمحي وراح يصير القتل شريعة ، و النهوة حق .

- وشلون اواجه

- ما اعرف ، بس اذا انت حابها واجه، و لا ادنك لناس باطلين و تنطيهم بنية علكت امالها بيك و تشوف بعيونك الحب، هاي لو عفتها خوفا من عمامها شنو راح يصير بيها ؟

- ولو خذتها يكتلونها .

- متعرف الله شنو ضام ، جاري الأمور وشوف وين توصل ، و اغلب الناس تنشري بالفلوس لو رضوا انطي و اخذها ، بس لا تتنازل .

- انا مو خوف و مستعد اواجه العالم لجلها ، لجن الناهين ال ثجيل و ذول طالت طلايبهم ويانا ، ابوي يتأذى و حاكم و الكل وانا ما استحمل اذي انسان ، خايف هالموضوع يسبب كارثة.

- النهايات الله يحطها ، امشي و عوف باقي الامور الله يتولاها .

وبقت الخاتون تقنعه ان ما يستسلم كدام هاي العادات ، و جانت هي واثقة من سرحان ، بس جان عيبها ان هي ما داركة حجم خطورة الموضوع .

جانت تحجي وياها و مستهينه بهذه العادات و التقاليد ، متعرف هم متمسكين بيها اكثر من تمسكهم بأرواحهم .

طلع سرحان من الخاتون و صدره مملي امال ، و عزم هالعشك عشكه و ما يهده لحد كطع النفس .

طلع ، سأل صبيحة : راديون وين ؟

- بالحديقة ويا هدية

- ولج هدوة كلبي جمرة وروحي جاي تذبل كل يوم

- جا عليش ما يتكدم و يخطبج

- ياااا ، خاطر يجتلونه مو بس يرفضونه ، انا ورطت كلبي بواحد ما يتوب من فعايلة

- جا هو موش كالج انا راح اجوزن

- ابو الطبع ميجوز من طبعه ، احتاريت ولج احتاريت لا كادرة اطي روحي لواحد غيره و ارضى بقسمتي ولا اكدر انجمع وياه ، كليلي شلون بيه .

- والله يا ما اعرف شكللج

-جاي تاجر و خاطبني من ابوي ، و ابن عمي شاد حزامة رايدني و امي تلح اعليه خاطر ارضى بالتاجر .

- ما تريدين ، جا شنهي غصب خو موش غصب

- ما غاصبيني لجن ملحتهم زادت و كلما واحد منهم حجه يضيك صدري.

حجتها و اختنكت ، انقهرت اعليها كلش ، عليش هاي الصعوبات يو كل واحد يحب ينطونه اليحبه جان الوادم عاشت بخير ، تنهدت و انا اعاين اعليها بهظم ، شفت سرحان اجا للحديقة .

- اجا سرحان

بسع هكت اعلى عيونها تفرك بيهن و تمسح بأثار الكحل ، و تكلي : مدري شمالهن عيوني

وصل سرحان و انا اكللها : خافن من البرد ما تحملن

سرحان : ها ؟

راديون : هلا خوية ، مدري جن عيوني متحسسه ، انا اكومن

- اخذي راحتج خوية

يحجيها و هو يحك بلحيته ، دنك للكاع و رجع عاين عليه ، ردت امشي وراها ، همس : هدوة

جن كزبر جسمي وكت الهمس ، وكفت و عاينت اعليه باطراف عيوني و انا مدنجة : رايد احجي وياج جعدة موش بساع بساع .

- ما اكدر

- لا اتكدرين ، روحي و انا راح اطلبنج لخدمة امي ؤدحة و تنتقلين للبيت الثاني

- ولو شافني احد

- خلي الباكي علي ، امشي هسه و انا تابعج .

هزيت راسي ، و مشيت ، بس ردت اتعثر من كون اعرفنه جاي يعاين وراي ، مدري شكلي مرتب من وره يو مرعبل ، درت اعليه ، ابتسم .

جعل محد يتبسملي غيرك
يربي انا من اشوفن عيونه ، خيط نار ويوج بجسمي ما اكوم اسيطر اعلى كل كتر بيه.

مشيت للمطبخ ، صبيحة و امي واكفات ، و كلها تشتغل ، لهيت نفسي بأي شي ، اجا هو : الخاتون بغرفتها ؟

صبيحة : بحجرتها يولدي كول

- ان جان ما عدها شي ، خلي هدية تنتقل يم امي ، تشوف شمعتازة

كواغد : انا اروحن

هدية : لا لا ما عدي شي اروحن انا يمه

- روحي ياله و اذا اعتازيتي شي ، ودي عليّ

-خوش

طلعت للحديقة للبستان و حولت اعلى البيت ، دشيت لكيت امه كاعد : ها شلونج خالة

- هلا يبعد خالاتج كلهن ، كولي بنيتي .

- اجيت اعاوننج

- ما عدي شي ، تعاي كربي خلني اصبلج استكين جاي .

دش سرحان : هدوة اكو حطب بالبستان يم شجرة الزيتون ، جيبيهن و تعاي خاطر اوجهن هنا

ردحة : خافنهن اثكال عليها

- لا لا ، مو ثكال

هدية : هسه اجيبنهن .

طلعت و هو طلع وراي ، كض حصانه وركب ، و اشر براسه خاطر اتبعنه، شو هاذ نفض اللجام و صاح ديييييخ

و ركض .. ياااااع شنهي رايدي يركضني وراه
مشى و سبكني ليغاد ، و انا مشيت كومي ، من ابتعد خفف سرعته و كام يمشي مشي ، و انا وراه ، ليما وصلني لمكان بعيد كلش ، و جن مهجور ، كله نخل

وكفت ، حجه : كربي

- خاف احد يتفكدني

- لا تخافين

ظليت اعاين منا و منا :انا امي ما ترضى اطلع و يزلمة يو شافتني تذبحني و علي اخافن .

- ما راح اذيج و محد راح يشوف بس رايد احجي وياج جم جلمة ، هاذ المجان محد يجيله و تابع لكاع ابوي ، وكت النريد نحجي راح نلتكي هنا ، خوش .

- بس يو دروا

- انا رايدج يهدوة

ظليت اعاين بعيونه و كلبي يدك خوف عشك توتر ، ما اعرف شو كلهن التمن علي ، البرد يكتل و انا احتريت : انا اريد اروحن

-عليش هيج خايفة مني

- موش منك ، بس اخاف احد يشوفنا

- تخافين و انت وياي ؟

كمت ارجف لجن موش من برد ،
مدري منيش من عيونه مدري اخافن لا احد يشوفنه .. مدري و المدري حرت بيها .

كرب علي اكثر ، دكات كلبي كمت اهيسهن ابلعومي موش بصدري ، حجيت : انا من تعاين بعيوني هيج اتيهن، اكوم ما اهيس احد والله

- هذا العشك يهدوة ، انا عاشكج

دنجت ، و درت وراي اعاين خاف هكو احد ، حجه : انا رايدج اعلى سنة الله ورسوله

رديت عاينت بيه ، بانت البسمة اعلى خدودي لجن الساني ما ادري شماله جن تاه مثلي و ما يجمع الچلمات و يرد بيهن .

بس بسمتي اختفت لما تنهد و كال : لجن ادري اعمامج ناهين عليج

وچدت بعيونه : يعني ما يصير

- دامني عاشكج ما اعوفنج و ما اخلي جلمة الما يصير ادش قاموس عشكي وياج .

ضحكت و دنجيت ، حجه : اغدي فدوة انا لهالضحكة التتيه عكلي .

توترت حيل ، مدري شرت ، ما اعرف احجي ، ما طلع وياي غير : انا لزوم اردن

- دربنا طويل يهدوة ويهد الحيل .

- عليش ؟

- محد راح يرضى بهالزواجه انا اعرف ، لجن انا حطيتج بكلبي و بعكلي و رايدج و رايد تحطين ايدج بيدي و ما تهدينها ابد .

رفعت ايدي، ابتسم و هو يكضها : ما قصدت اكضن ايدج ، كصدي ما نخذل بعض .

ردت اسحب ايدي، ظل كاضها و عاصر اعلى ايدي و يعاين بعيوني و احسن دخت ، جن ارد اطيحن ، كمت اجر بيدي ، عافها و خله اديه وره ظهره و غير الموضوع

: ابالي سؤال ؟ ، انا يوم الرحت منا كتبت الج اريد اشوفنج بالبستان ، و ظليت ناطرج ساعات عليش ما اجيتي

- انا ما اعرف أقرا ، ومحتفظة بالكاغد لليوم لجم ما اعرف اقراه

- لا تحتفظين بيه ، خافن احد يشوفه وتتاذين

- ما يطيني كلبي اذبنها .

- عليش هيج الله حاط بيج كل هالترافة

- انا لزوم اردن

- انا احبنج يهدوة

عفته و درت وجهي ، وافرك على صدري ، كلبي موتني يدك حيل صدري كام يوجعني و دخت ، ما اعرف شجاوبنه ، مشيت وعكلي تايه ،درت ليه مبتسمه ، هو يعاين و يتبسم

دايره اعليه وامشي، التوت رجلي من الثول و عثرت ، تكرب : الله الله

- انا اروحن اروحن

- اي روحي بس وچدي دربج لا اطيحين .

مشيت و انا ما اهيس روحي ، كل كلام الكون ما يوصف الجاي احسنه ، طايرة ويا الهوى ، موش زلمة اخذ عكلي و كلبي و حيلي كله ، يريد يتزوجني ؟

انا اخذه ؟ و اصيرن ابيته ، و اعاينه كل يوم ، و اصيحن اعليه بلايا خوف ولا مستحى و ثول ،و اعيشن ويا قصة عشك يحجي بيها السلف.

جن ملكت الدنيا بهالشعور ، ما اهيس بروحي كلش يمتى وصلت القصر ما دريت ، دشيت و انا اسمي بين الناس و فاكدة عكلي ، كضتني امي : شمالج

- ها

- شمالج يمه

- لا هيج جنت افكر

- عاونتي ام سرحان ؟

- اي اي ، انا اروحن اشوفن الخاتون .

مشيت ورحت لحجرة راديون ، شاعله الراديو ومدنجه تستمع ، كربيت اعليها ، كعدت يمها ، دارتلي : شمالج

- اسرنج ؟

- كولي

-انا حجي بكلبي هواي و اريد احجي رايدة اصيح و اخلي العالم كله يدري باللي بكلبي ، اعلى كثر ما فرحانة

- عليش ؟

- انا احبن سرحان وهو كال رايد يطلبني من اهلي.

اتفاجئت ، كامت من مكانها ، عاينت برا ،ردت صكت الباب و طفت الراديون و كعدت مكابيلي : من يمتى انتم تحبون بعض

- ما اعرف ، من كبل اسبوعين كالي احبنج ، و اليوم كالي رايدج اعلى سنة الله ورسوله

- بس عمامج مو ناهين عليج

- اي

- وشلون ياخذج

- ما اعرف

- يويلج يمكرودة حظج مثل حظي .

- عليش

- خايبة انت موش دارية بزمانج، النهوة اعليها جال يو كسرتيها .

-بس انا حتى لو انجتل ما ارضى اعوفن سرحان ، انا كتله ما اهدن ايده.

ظلت تعاين بعيوني : الله يكتبلي و يكتبلج القسمة النريدها

- راديون انا كلبي ما كمت اهيسنه

ضحكت : انا هيج من اشوفن خنجر تضيع علومي، و الودي ساعة شوفته ما تخلص و اطول عمر لجن تمر جن هبت هوى امعصفة تبربد حيلج و تمش .

بس شفايدة عشكنا و احنا دروبنا طويلة ويمكنها مستحيلة

- بس الله يكدر

- و النعم بالله

- و دام امورنا بيد الله ، خلينا نفرح كلوبنا و نهد الكدر

ضحكت ، صحت شعلي الراديون شعلي

شعلته و ظلت تكلب و طلعت ( يا يمة انطيني الدربيل ) كضينا حجاباتنا و ظلينا نهوس و نصيح ( يايمة انطيني الدربيل لنظر حبي و اشوفه لابس عباة شغل الدير و تبرج ما بين اجتوفه )

دشت الشيخة ملوك : كصرن حس الغنا ، شنهي شعدنا كيولية

جفلنا بساع و ركضت راديون اطفي بالراديون .

..

سرحان : خايب كضني

خنجر : ويهد كون شمالك

- خايب طحت و عيب اندل دربي

- جا عيونك شمالهن

- زعم العشك عماهن

- جا شلون احنا بعنتر ابن شداد

ضحكت بصوت عالي : حايب احبنها و العباس احبنها

- و تالي هالعشك يسرحان ؟

- عوف التالي لله و كلي شسوي ، انا عزمت اعلى خطبتها و شراي لنهوتها و تصل ليوين ما تصل عوينت ابيهم.

- ابوك يوافك ؟

- اعرفنه ما راح يوافك لجن كلت الك عاشك البت و رايدها ، عليه و على اعدائي .

- العشك ماخذك يسرحان و مستسهل الامر لجن نكول الله كريم .

- اششش اجا ابوها ، اسكت ، هلا ابو ستار

- هلا سرحان شلونك يابه

- الحمد لله بخير ، شنهي هكو شي

- هسه اتصال اجاني من بغداد

- منين ؟

- من المعمل ، نعمان خابر و طلبني و ندهوني ، خابرت اعليه و خبرني

- بيش ؟

- حجي منير انطاك عمره

- ااااااااالى رحمة الله ، انا لله و انا اليه راجعون ، لا والله مو خوش خبر

- اي والله حيل انقهرت تعليه

- جا لزوم نروح لبغداد

- خبر الخاتون ، و انا راح اخبر العايلة ، خاطر نطلع غبشة

- ان شاءالله ان شاءالله .

حاكم : رديت و انا افكر بهالمسكينة ، والله مكرودة لا شافت ابوها ولا اتهنت وياه خاطر اخبرها بموته .

دشيت للبيت ، لكيتعا تشنغل : ها الله يساعدج

- هلا بيك

- جا وينهم ؟

- امك و جمرة طلعن ويا الحيوانات

ابتسم و هو يهز راسه : كصدج طلعن يرعن بالحلال

- اي ، و يسرى طلعت ورا امك

- وين ؟

- ما اعرف

- هاا ، باجر طالعين لبغداد

فزت و الفرحة لاحت عيونها : صدك ؟

- عليش فرحتي

- راح اشوف بغداد

- هههه حكج بويه لجن عدي الج خبر موش زين

- شنوه ؟

- ابوج سلم امانته

- المن ؟

- لله جا المن لبوي .

- يعني شنو مفهمت !

- خايبة يعني مات مات

ظلت تعاين بعيوني و الفرحة انباكت من وجهه : جا انا ردت اخفف الخبر وما اكلج ما لجن يا بويه انت ما تفهميني .

دشت جوا : امونه ، عزيزتي .

كعدت بالكاع و دنكت تبجي : عليش تبجين بويه هو راح لدار حقه وكلنا اعلى هالدرب هاذ

تعاين علي و ادموعها تهمل و ايدها اعلى حلكها : كفي دموعج يابه و البسي خاطر اخذج للقصر ، يم عمتج و باجر غبشة نطلع لبغداد .

كامت للحجرة تلبس و تبجي بهداي ، كسرت خاطري ، رغم هي ما شافت من ابوها شي لجن خبر موته اذاها ،

أيمان : معرف ليش من عرفت هو مات انقهرت هواية ، صح معشت وياه بس كافي جان يذكرني كل شهر بمصرف و ما ناسيني ، و لما قربت منيته انطاني حصة اعلى من حصتي وراد يعوض ، عشت وياه كم يوم وجنت اشوف الندم بعيونه كل ما اباوعه .

بدلت ملابسي .. بس اني من يوم السيد وصاني بالحرز ولبسته و ما تأذيت بعد ، كمت ما افاركه ابد ، بس واني ابجي و ابدل ، نسيته معلك بثوبي النزعته و بدلت و طلعت الحاكم ابجي .

ويا ما وصلت عتبة الباب و عثرت عثرة و انجبح اباب البيت ، صاح حاكم : الله الله شكالج بويه وچدي دربج

- اااااااخ رجلي
اباوع لرجلي الاظفر مال اصبعي الجبير كله مشلوع وكام ينزف دم بقوة : اااااااي كومي كومي ، غير اديري بالج ، كومي غسلي

- يوجعني

- بس غسلي انا هسه اشدنه الج

كمت للحمام اغسل بيه و يبز دم ، اجا حاكم جايب وصله ولف رجلي كلها، وسواها عنجوره هاكبرها برجلي

- لعد اشون البس النعال بعد ؟

ضحك : شلون سالفة عاويه هاي ربي

دنك مرة ثانية ونزع الوصلة و شك منها طرف و لفها مرة لخ .

دنطلع دخلت امه : ها وين

- ابوها توفى وماخذها لعمتها غاد تكعد وياها

- ياااااا البكا بعمرج يمه الله يرحمه .

هزيت راسي

- روحو يمه روحو مودعين بالله.

..

سرحان : بوجهي للقصر لاكيت ابوي و زناد

الشيخ : ها

سرحان : هلا بويه ، ما سمعت ؟

- شنهو ؟

- حجي منير اخو الخاتون توفى

- لااااااا ، انا لله و انا اليه راجعون ، يمتى ؟

- خابروا حاكم من المعمل خبروه ، توفى امس .

- كلت للخاتون ؟

- لا والله هل داش اخبرنها .

- خليها تتغدى و خبرها لا تكللها هسه و تنقهر خطية بويه.

زناد : زعم نأجل روحتنا لبيت كاطع اعلى الخطبة

الشيخ : لزوم تتاجل ليما يطلع الاربعين عيب من الخاتون نخطب و اخوها متوفي، ياله خل ندش نتغدا.

دشينا اعلى البيت ، كعدنا و نطرت ليما اجت الخاتون و هدية كايدتها ، هامت عيني اعلى عشكي و ظليت موچد بيها .

صبوا الغدا و هي جدامي تناوش الخاتون، خطرت ابالي ! حاكم راح يروح وياخذ مرته ويانا و اكيد كعدتهم اتصير ابيت الخاتون غاد ابغداد.

فكرة !!

نطرت ليما خلصنا الغدا و ابوي خبر الخاتون بالأمر ، دنجت الخاتون تبجي ، و انا كمت ليها اواسيها و كاض ايدها و اصبر عليها .

ملوك تهمس لزناد : جا وكته يموت ، ساعة الردنا نخطبلك بت كاطع ؟

راديون : يمه تراه موت ما يصير هيج تكولين

- جا انت حاطة راسج ويانا

الشيخ : موش وكتها يم زناد ، ما اطير الخطبة وليلة لا تعطلها يبوي ، كعدت البت عد اهلها موش زينة ، رد مريتك و حطها اعلى راس جهالها ولا تخلي احد يكودك

سرحان : عمه صبيحة انقلي الخاتون لغرفتها وانا جاي

كمت من مكاني ، لاكيت ام ستار : ام ستار باجر غبشه طالعين لبغداد ان شالله و حاكم و بت الحجي طالعين ويانا ، ياريت تكليلهن للبنات يحضرن غراض الخاتون

- امرك يوليدي

- و دام حاكم رايح ويانا ، خلي هدية ترافك الخاتون ، خافن الدرب يصعب اعلى صبيحة اريدنها تظل ويا امي بالبيت بغيابي ، هدية خفيفة شمايل و تعرف اداري الخاتون.

- ان شالله احجي ويا ابوها.

انفتحت باب القصر و دشت ايمان و الحارس يكول : حاكم بالباب

- دخله للديوان

دخل و انا بلغت الشيخ يطلع ليه و انا رحت للخاتون كعدت اواسي بيها ووصيت صبيحة على امي و كلت الها تظل تبات يمها ليلة الانا ماكو .

كواغد : خايبة دية اريدن انشدنج لجن حايرة

- كولي

- شو الخاتون ساعت العرفت اخوها مات ، لا ثغبت لا لطمت لا ناحت لا شكت زيجها ، جا دية بس اتبكبكت .

- يااا جا طبايع بغداد موش مثلنه يديه ، غاد يبجن شويون و يسكتن ، الا مثل طبايعنا مامش ، يو راحلنا عزيز ينهد حيلنا .

: ياااااع جا انا و يجيني علم واحد من خواني . يممممممممه غير اموتن

ولطمت ( اشضمتي يا كاع من اهلي اشضميتي) احو احو احو

- يا ديه لا تفاولين اعلى هلج شمالج

- يا اسم الله اعلى هل سور سور و النبايا حضور وبيرغ علي المنشور اليحفظهم ان شالله و يحميهم بجاه الحسين، نضيع عكبهم و علي .

- اي والله ديه، انا راحو هلي مبجر و ضعت ، الا ديه ما تنعيلنا شوية ، جنها الكلوب مكدره

- اي والله ديه اكعدي اكعدي ، خلينا ننعه شويونه

كعدن : بس اكلج ديه خافنه نفاول اعليهم بهالنعي

- جا انعي اعلى الحسين

- اي اي مت عيني اعلى الحسين البجي اعليه يطيب الكلوب ، كعدي ديه اكعدي

وتكابلن ينعن و يثغبن ، مرت ملوك : جا هنا تنعن ، تعالن غاد خل نكعد وياجن و انعن

- اي والله شيخة

والتمن كل البالقصر ، حتى ردحة ودن اعليها وسون الهن مجلس ونعن ويصيحن ، و اعلى نعاويهن الكل كلمة بيه توجع الكلب ،الخاتون كامت تبجي بقوة وياهن ، و ايمان تبجي

الشيخ كاعد ويا حاكم و سرحان و زناد يمه : شني هاذ الصوت

زناد : اسمع حس كواغد تنعى

سرحان : شكلهن نسوانه نصبلهن عزا

حاكم : جا مرتي و اعرفنها وعلي بكل عزا لطامه .

الشيخ : هههههه خليهن اعلى كيفهن يفرغن البكلوبهن ، احنا الزلم يو مو عيب جا هم نحنا اعلى الهموم الحاطة اعلى كلوبنا .

حاكم : الحمد لله اعلى كل حال ، هسه باجر انا اطلع بالعايلة و انتم تلحكونا غاد

سرحان : عليش ، سيارتي و سيارة ابوي نروح اثنينا ، عليش تروح توهدنهن بالكراجات .

- اوهدن منو، بس ايمان تروح وياي

سرحان : جا الخاتون ياهو الها ؟ و صبيحة خليتها يم الوالدة عكب طلعتي .

- كصدك اخذ هدوة وياي ؟

- ما دامك انت ابوها وياها ، خلها تمش، هدوة تعرف طبايع الخاتون .

درت لابوي لكيته مركز بيه و يعاين : يو عدك راي شيخنا

- الله كريم .

دنكت عيوني للكاع و انا امسح اعلى لحيتي ، ما جان المفروض احجي جدام الشيخ ، اعرفنه ابوي يفرزنها بساع ، لجن عشكي فاضحني و سابكني ، لزوم انتبه اعلى تصرفاتي اكثر.

رضى حاكم بته تروح ، و يا فرحتي و انا اتخايلها بظهر سيارتي و اعاينها .

....

هدية : ردينا للبيت المغرب ، و ايمان ويانه ، حجا ابوي

- هدوة بويه حضري غريضاتج باجر تمشين ويانا الصبح

- صكد بويه ، كول و علي

- اي جا بويه الخاتون ياهو الها ، وايمان ابوها الميت خافنها تتوهدن غاد وياهو النا.

كواغد : عفية بتي موش بس تصفنين و تسرحين يو تغنين و تنسين روحج ، عينج اعلى الخاتون ، صيري عصاتها وين ما تروح انت مرافكتها لا تفشليني

- لا يمه و علي ما افشلكم ، اروحن احضر غراضي .

احضر و انا يا كاع الما تلم فرحتي
كل ساعه اتخايل باجر شلون اشوفنه و شلون يظل ويانا ، هيج راح يحجي ، هيج راح يهمسلي، راح اظلن ايام وياه و اشوفنه هواي ، جا ياهو بكد فرحان الساعه .

أيمان : حاكم

- ها

- ما شايف الحرز مالتي ؟

- الصبح انا شفته بهدومج

- اي بس من بدلت ما اعرف وين نسيته

- خافنه مشكل بهدومج النزعتيهن

- ماكو ملكيته

- جا وين راح

- ما اعرف

اندكت الباب ، صاح حاكم : ياااهو ؟

يسرى : عمي تشرب جاي

- اي والله

طلع و يسرى تحط الجاي كبال ستار ، حجه حاكم ويكعد : عينك اعلى الدار عكبي ، بطل السرسرة و الدياحة و اثبت بالبيت .

- جا شنهي انظف بمجانهن؟

- الا تنظف ، اكلك عينك اعلى البيت

- اعلى طاري البيت بويه ، انا يوميه بالليل اهيس وادم تحجي

- شنهي وادم تحجي

- ما اعرف ، انا اغمض عيني ، و اسمع فروخ تصارخ و ناس يحجون ، ومرات من اروحن اكضي حاجه اسمع حس اجدام وراي ، اندار مامش احد ، راح اتسودن انتم تسمعون هيج يو بس انا ؟ .

حاكم :- هاي من كثر ما تديح و اجدامك ما تبطل فرفرة و اطرطر هالكمت تتخايل ، استجن واكعد و انت ما تتسودن .

ايمان : خاف طنطن ؟

كواغد : خايبة دحجي عدل انت ياله تكولينها ، مو ابوج اليوم مسلمها و اكول مكيريده و ما اريد اهفنج اعلى حلكج الفاهي ، خايبة دسكتييي.

ضحك حاكم : شمالج وياها ، جا صححيلها

- جا انت من تحجي ويا ابنك ، انهديت بيه رزايل من عبن كالك اهيس حس اجدام ، و من حجيت اعلى هاي المتيريسه انتفضت ، خايبين انتم الزلم ما تنحزرون و علي يو السالفة تصير بيها نساوين تصيرون نمنم .

ضحك و هو يهز راسه ، و اخذ الاستكان يشرب ، صدت عينه بهدية تلم بغريضاتها والفرحة شاكه حلكها و تحجي ويا روحها

حجه : ها بويه هدوة جن روحة بغداد نشنشت اخديداتج .

عاينت عليه و الضحكة تارسه وجهه : ياله انا اكومن انامن.

يسرى : و انا هم اجدامي تعبت من الشغل

كواغد : من الشغل يو من التخامة ، اليوم وين طالعة

- رحت لهلي عمه شفت امي و اجيت

- جا ما تحشمين احد و تكولين انا رايحه ؟ يو فالتوه وكت الطك ابالج تروحين

- محشومة عمه ابطن عيني يو رحت مرت الاخرى اكللج

ام حاكم : تكليلها الها ، جا شنهي انا هنا فزاعة خضرة

كواغد: جا غير جنتي ؟

- من كونها جنتج و لزوم تحترمج ، عليش ما تحترمين انت زعم من يوم الاخذتج لوليدي ولليوم ما حشمتيني و اخذتي رايي و كتيلي عمه انا طالعة و انت النهار كله تفرفرين

- يااااع انا كاغد كلب ابوي ، اخذ راي احد، كلاب الدنيا اي والله

- حووووووووويكم يمممممممه وينك

كواغد : انا رايحة انامن اخيرلي، و انت المتيريسه ، كومي شيلي الصينية ياله يو ناطرة اخدمنج ؟

ام حاكم : يعابيج العباس كووون

- يااااع تدعين اعليه

حاكم : اشتمهممممممممممم يو لا ؟

سكتن كلهن وفزت ايمان للصينية خاطر تشيلها

(تحذير : ان كنت ممن يخافون مشاهد الرعب مرر الصفحة لحين علامة ⛔✔

ايمان : طلعت حتى اودي الصينية ، الهوى بارد خليتها ، سمعت صوت هوى عالي مر من الباب ، دنكت دا احط الستكاين بالطاسة مال المي ، سمعت صوت احد ينفخ وراي .

فزيت من مكاني وطلعت بسرعة واشوف هناكه ورا البيت كأنو احد واكف ، زغر عيوني و اني اركز بس حتى اعرف منو هذا اللي واكف

فجأة من مكانه صار كبالي وصرخ بوجهي
مكدرت اصرخ ، اتربطت بمكاني و بس عيوني مفتوحات حيل الى ان وكعت .
✔⛔

حاكم نايم بحجرة كواغد ، و يسرى و ستار دخلو ينامون ، و ام حاكم انمطلت ، ويا مطلتها غفت بساع ، و هديه ملتهيه بروحها و ناسية الدنيا ومتمددة بفراشها و تضحك ويا روحها .

جمارة تتحجج بمكانها خاطر ما تنام كل ساعة مطلعت الها سالفة ، اجت لهدية : هديوة هديوة ، خيبه هيووووو ، خب هديووووووه

- هااااااااا وسم ، شرايدة

- كومي وياي للحمام

- شتريدني

- انحصرت

- جذابة انطمري

- لا و علي ما اجذب كومي

- ميلي عني

- هدية عليج الله .

- ولييييي

ايست من هدية كامت بنفسها فتحت الباب ورادت تطلع ، شافت ايمان طايحة بالكاع ، ركضت : بويه بويه

ودشت لحجرة امها : بويه ايمان ماتت بويه

- شنهي

- وعلي ماتت بويه كوم

فز حاكم من مكانه بساع ، طلع و شافها مجطوله بنص الحوش صرخ : ايمااااااااااااااااان ، ايماااان

فز الكل اعلى صرخت حاكم ، طلعوا .

شالها ووداها للحجرة ، كبل ليحطها ، فتحت عيونها : شمالج ؟

ظلت تعاين عليهم ودارت عينها مركزة على الباب

: شمالج بويه بس فهميني ؟

ما تحجي بس تعاين للباب ، اندار للباب مامش احد كلهم وياه بالغرفة : عليش تعاينين .

ظلت تعاينله بخوف : اني شفت

- اششش نامي نامي ، تعبانة

كواغد : جا هو كل ما اجا ينام يمي طلعلج واحد ، هالكلاوات ملينا منهن ترا

حاكم : كواااااغد

- ظل يمه كابلها حبيّب ، اروحن انامن اخيرلي من ملاعيبها .

اخذها هو و كال الهم : امشو نامو يله ، اندار الها و هو يكللها : الحرز مالج وينه من يوم اللبستيه خلصت من هالسالفة .

ايمان : اني راح اموت

- عليش تكولين هيج

ضحكت ، ارتفع ضحكها بصوت عالي ، ضل صافن بيها : ولج بويه انت صاحية ؟

ظلت تضحك بصوت عالي ، هز بيده و كام منها ، صرخت : عااااااااااااااااااا

- يا ستار يا ربي
رد ليها بساع و هو ينومها ، كام يقرأ المعوذات اعلى راسها ، كامت تبجي و تصرخ .

ام حاكم : اشمالها البت يمه

- غير يو اعرف شمالها

- عوفها وروح نام يم كواغد ، خاف تعبانة

اندار الها مدنكة تبجي : هسه هاي تضحك لو تبجي

- عوفها وروح نام يمه ، ابوها متوفي و البت متاذايه اعلى موت ابوها .

- لا يمه شو جنها موش طويبة خليني اظلن يمها، روحي نامي انت.

ظل صاحي الليل وياها الى ان هودت و نامت .

هدية : عيني ما غفيت ولا خذت نوم الليل كلة افكر اباجر و اتخايل باجر وشوفة سرحان ودايرة ظهري

، حسيت واحد واكف ورا ظهري ، كلت هاذ ابوي غمضت عيوني خاطر لا ينتبه انا كاعدة الهساعة ، هسه يكول شعدها تفكر و سهرانه ويكوم يشك و هو العنده بعبة سر يخاف من كلشي لا ينفضح .

لجن حسيت طال بوكفته ، كلت خاف يريد شي خلني اسوي روحي فزيت و اكله ها بويه ، جفلت من فراشي و انا ادير ظهري : هاا....

اتفاجئت مامش احد !
بس انا متأكدة احد جان وراي حتى سمعت حس نفس
مدري يمكن اتخايل .

درت وجهي ورديت افكر بسرحان ما غمضت عيني ليما طر الفجر ، كمت من فراشي اركض لبست القبوط و طلعت للشط ، لجن ما شفت سرحان

جا شنهي ما مشتاكلي من الصبح ناطر يشوفني يو رحنا ، جا بالله ما رضى ، يو انا ما رضيت ، هيج مطكن انا اروحن و ما اجا يشوفني .

ضجت حيل ترست ماي و كلت اردن بساع خاطر اكعد ابوي و نمش بسرعة ، يو ما شفته يوم اموتن .

اخذت الماي و انا امشي سريع و ما اهيس الا طربكة حصان وراي من بعيد جاي ، ليما وصل يمي خفف ، ضحكت

انداريت و شفته اعلى ظهر احصانه و متلفلف : كلت ما تجي

- شلون ما اجي لجن عيني ما خذت نوم الليل كله و انا افكر بشوفتج ، ما غفيت الا كبل الفجر و فزيت مفزوع كلت ما راح الكاج، الا بسببج تأخرت و علي

- جا انا شلي غرض

- يو ما ماخذة عكلي جا نمت مبجر و ما طلعت بهالفجر و البرد الازرك.

- جا انا هاي كعدتي من امس عيني ما نايمة تناطر شوفتك اذا انت نمتلك ساعة

وكف حصانه و فز ، ويا فزته فزيت من كرب علي الحصان و طاح الماي من متني و تبدى : لااا طاح الماي

- عوينة ابو اصله ، الا كليلي صدك انت تفكرين بيه مثلي و ما نايمة

- اي وعلي ، بس روح لا يشوفنه

- الماي اتبده امشي اترسي من جديدة

- يا ما بيه ، باردة و علي

- انا اترسلج امشييي عليج الحسين

رديت للجرف و هو ركب احصانه و لحكني ، من وصلت غاد ، ترس بمجاني و اطاني : جن مامش احد اليوم ، ولا وحيد اجا يترس

- خايبة الضوا بعده ما طالع يا مسودن هاذ يكعد بهالبرد يترس ، ينطرون الشمس تطلع خاطر تدفى شوي ياله يجون، الا احنا المسودنين مامش مثلنا

ضحكت : ههههههههههههههههه

ضل صافن بوجي اعلى ظحكتي العلت ، سكتت بساع : هدوة شعملتي بيه ، خذتي عكلي و كلبي و حيلي و خذتي حتى النوم من عيوني .

- يمتى تحجي ويا ابوي اعلى الخطبة

- جا سالفة حجي منير طلعت النا صفح ، لزوم انطر .

- بس انا وكتي يطول ، الساعة عدي سنة

- اااااااخ اعلى كلبي يو ينكك و يحجي ، جا عرفتي شصاير بحالي .

- انا امشي

- جا مترهي اليوم، راح اشبع بشوفج ، ولو شيشبعني منج غير بركع ابيض اعلى راسج و مومن يكلي صارت حلالك .

ابتسمت و انداريت امشي وهو رد ركب اعلى احصانه ويغني : يانبعة الريحان حني على الولهان ..حني على الولهان

- انت كلك لجن صوت ما اعرف

- شماله ؟

- تريد الصكد ؟

- اي ؟

- مو حلو

ضحك بصوت عالي : جا جامليني شويه شمالج ، يو منغرة اعليه بصوتج

- لا وعلي ان كونه مزنجر بس انا عدي احلى من صوت للبلبل عبن احبنه

- تحبين صوتي يو تحبيني

- الشمس جنها طلعت

- لا تلوفينها

- روح لا احد يشوفنا

- جا كطعتي كلبي

- لا اسم الله اعلى كلبك عليش تكول هيج

- احبنج يهدوة

دنجت و انا اكله : موش كثري

ضحك بصوت عالي و كض بلجام حصانه وركب ورفع رجليها ، الخيل كام يصهل و سرحان يضحك بكل علو صوته

سرحان : هديتها تمش و انا يو ما عيب من عكالي جا نزعته وهوست .

رديت للبيت ما اهيس روحي و الضحكة لوحيدها باركة بوجهي ، لاكاني الشيخ : شعدك طالع من الفجر ، و عليش هيج تضحك من الصبح .

- مامش ، لجن طلعت بحصاني خاطر اشمن هوا

- يا هوى هاذ بهالبرد الازرك ؟

- وان كون ، انا مرتاح

تنهدت و هو يكلي : الله يريح بالك دوم بويه.

دشيت مستعجل شلت الجنطة و خليتها برا ، ساعة يلا اجا حاكم و البنات وياها ، طكيت و انا انطر.

راد الشيخ يركب ، حجه حاكم : عنك شيخ انا اسوقن

- لا بويه اركب انت بسيارة سرحان و امش وياه ، و انا اخذ النساوين وياي ونمش

بلعت ريكي ساعة الحجة هيج، ردت انطك و اكولن عليج ، لجن اعرف راح يشك ، بالكوة كضيت روحي .

هدوة تعاين، سكتت ما حجيت : ياله عودينه اشوفنها غاد .

ركبت بسيارة ابوي هي و الخاتون ، و ايمان صعدت ويانا ورا و حاكم يمي بالصدر .

وطلعنا لبغداد ، دخلنا السيارات للبيت ، الخاتون كعدت و هدوة شابعة نوم

ندهه حاكم : هديوة بويه ، وصلنا كعدي ياله ، خب هديوة .

- ها هاااااااا

- شمالج بويه ؤ دكعدي فشلتينا

فكيت عيني وابوي ينده و سرحان يقفل بسيارته، بس النومة بعيني ويا ما دشينا البيت ، عاينت كرويته مثل البيت الشيخ ، حطيت راسي و انمطلت
ويا ما انمطلت نمت

ظل حاكم واكف برا ، حجه الشيخ : تعال ابو ستار انت موش غريب النسوان نسوانك و الخاتون عمة مرتك ، دش بويه العرض واحد

حاكم : الله يسلمك شيخ
اهاا هديوة بويه جا هم نمتي ، خب شمالج بويه شنهي ما نايمة

الخاتون : اذا نعسانه عوفوها خطية، سرحان ماما جيب غطا الها و انطيه لابوها

حاكم : هديوة بويه جا الشيخ و ابنه موجودين زحمة دكومي شنهي ممطوله كبالهم
يحجي و هو يذب قبوطه اعليها

- بويه بس انامن شوية و علي نعسانة

سرحان : خلها ابو ستار هاك هاذ غطا وخليها

- جا غير نروح ؟

الشيخ : ناكل النا الكيمة ياله نمش

حاكم : اكلك شيخ انا ابتلشت بهاي البت مدري شجرالها

- شمالها ؟

- امس لكيتها طايحة و الليل كله يا تضحك يا تبجي و تكلي اشوفن واحد

الخاتون : يااااا داده عزه ، خاف البنية بيها شي ؟

الشيخ : والله ما اعرف بس يظهر انها موش طويبة ، الوجه مصوفر كلش ، عودن ناخذها للطبيب ، بس احجولنا بالمواجيل ترانا طالع مناك بلايا ريوك

حاكم : اي هسه ايمان تكوم تسوي اكل ، ايمان خايبة شمالج وحدة نايمة و الاخرى صافنة دكومي

سرحان : شكلنا اجينا البغداد و لازم نتبغدد ونخدم النسوان، كف اردانك وكوم وياي خوية ......يتبع

لقراءة الفصل 21 : اضغط هنا 


اكتب تعليق ليصلك اشعار بباقي حلقات الرواية.

reaction:

تعليقات