القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية من حفر حفرة لأخيه وقع فيها الفصل الثاني عشر 12 بقلم آية علي

رواية من حفر حفرة لأخيه وقع فيها الفصل الثاني عشر 12 بقلم آية علي

رواية من حفر حفرة لأخيه وقع فيها الجزء الثاني عشر 

رواية من حفر حفرة لأخيه وقع فيها الفصل الثاني عشر 12 بقلم آية علي


رواية من حفر حفرة لأخيه وقع فيها البارت الثاني عشر 


الحلقة الثانية عشر
عماد طلع السي دي للحاج والحاجة وكانت الصدمة اتفرجوا عالفيديو الحاجة ماحستش بنفسها وبقت تلطم علي وجهها وتصرخ بدون إرادة وعماد ومنصور بيحاولوا يهدوها والحاج مااتحملشي الصدمة بس ساكت فضل يقول حسبي الله ونعم الوكيل فيكي ياهبة وجه يقوم قام لكن للأسف جاته سكته قلبية وسقط من طوله عالأرض الحاج صرخت ولطمت اكتر ومنصور وعماد جربوا علي أبوهم يفوقوه لكن مش بيفوق وقلبه ونبضه واقف نهائيا عماد ومنصور الاتنين في حس واحد ابويا رد علينا أمهم ياحاج ماتسبنيش لوحدي هتسيبني اشيل العار لوحدي والفضيحة اعمل ايه في هبة بنتك دي أأااااااه ياحاااااااج عماد احنا لازم ناخده المستشفي حالا تنقذه في اقرب وقت وبالفعل أخذوه لكن للأسف أمر ربنا كان نفد وصلوا المستشفي بسرعة البرق ودخلوه للدكتور لكن خرج الدكتور وهو الحزن ظاهر عليه عماد ومنصور والحاجة جريوا عليه خير يادكتور أخباره ايه الدكتور أخباره ايه في ايه أنتم أصلا جايين بيه ميت للأسف سكتة قلبية حادة نتيجة صدمة عصبية ماقدرش يتحملها وده كان راجل مسن مش في سن الأنفعال والعصبية الحاجة سمعت الكلام ده وماقدرتش تنطق بولاكلمة وفجأة سقطت هي الأخري من طولها عماد ومنصور امي فوقي الحقنا يادكتور بسرعة امي فاقدة الوعي حضروا لها سرير وحملوها عليه وادخلوها أوضة الكشف وعماد ومنصور انتظروها بره وهما منهارين من البكاء وبيدعو ويلعنو هبة ويتمنوا يشوفوها بس وهما لو طلبوا يدبحوها هيدبحوها فعلا ومازالوا علي حالهم 😑😑😑😑😑😑😑😑😑😑😑😑😑
أسامه جه للرجالة الشقة واخد منهم السي دي وسلمهم الفلوس واتفق معاهم مايظهروش تاني ويروحوا في أي مكان ماحدش يعرفه والرجالة تمام ياباشا وأسامه سألهم عليها قالوله جوا في الأوضة لسه مافاقتش من ساعتها قالهم تروح في داهية هي واشكالها الزبالة اللي زيها بني ادمة حقيرة كانت هتقتل صاحبتها وعاوزة تدمر صاحبتها التانية دي خاينة وخسيسة وقليلة الأصل يبقي حلال فيها اللي بيحصلها ده عاوز اروحلها هي فين الرجالة جوا نمشي احنا بقي ياباشا أسامه اتفضلو بس فاهمين أوعو حد يعرف طريقكم ولايشوفكم الرجالة طبعا 👌👌👌👌👌👌👌👌👌👌👌👌👌
هنا بالليل مع محمود وأمها وأبوها سهروا سهرة حلوة من ضحك ولعب وهزار هنا اسيبكم بقي اذاكر وأنام ياجماعة محمود نوم الهنا ياقلبي هنا جت تقوم لقت إشعار عالفيس هنا قامت مسكت فونها وأول ماشافت فيديو هبة مااتحملتش الفيديو لامنظرة والحقارة اللي فيه ولااللي حصل لهبة ده حاجة ماكنتش متوقعة ماقدرتش تتكلم وقفت مكانها ثابتة وجت تنادي علي حد منهم مالحقتش كانت وقعت في الأرض مغمي عليها أمها حبيبتي يابنتي مالك وجريت عليها تفوقها وابوها ومحمود وكلو مسكو منها الفون شافو المنظر محمود بص للفون والفيديو باستحقار عارف هبة وأخلاقها بقي من زمان والحاج عبد الفتاح شافه وقال استغفر الله العظيم يارب وأمها مش متحملة تشوف حاجة عمالة بس عياط علي بنتها محمود وسعوا كده سيبوها أنا هشيلها أدخلها جوا امها مالك ياهنا ايه اللي صابك يابنتي أنتي كنتي خلاص بقيتي كويسة فوقي ياقلب أمك وروقي كده مالك يابنتي ده أنتي كنتي وردة مفتحة دبلتي ليه وشغالة عياط والحاج عبد الفتاح بس ياحاجة مش كده ومحمود بيحاول يفوق في هنا بكل الطرق بس برده هنا مش بتستجاب نهائيا الصدمة كانت كبيرة عليها وضغطها واطي زيادة عن اللزوم الحاج محمود عمال يقرأقرأؤان محمود بعصبية مش بتفوق أنا هنزل الصيدلية اجيبلها حقنة مهدئة هي أصلا إغمائها كده صعب وبيطول مش بتفوق بسهولة هدي نفسك ياأمي خير إن شاءالله وباس رأسها أمها بقت عمالة تحاول تفوقها وتعيط وأبوها حاطط إيده علي دماغها يقرأ ليها قرأءان ويطبطب عليها محمود وصل بالحقنة واداها لهنا وقاس ضغطها لقاه واطي زيادة عن اللزوم وفضلت نايمة على أثر الحقنة خمس ساعات ومحمود قالهم اول ماتفوق هنشوفها ونطمن عليها علي طول لو فضلت زي ماهي هناخدها مستشفى اهدي أنتي بس ياست الكل ماتخافيش أنتي عارفة دي أعز صحابها وصدمتين برده صعبة خبطتين في الرأس توجع وماتنسيش كمان منظر الفيديو صعب ومنحل وهنا أخلاقها ماتتحملش تشوف كده اهدي ياست الكل أمه أختك كانت زي الوردة يابني ايه اللي دبلها كده اكيد محسودة يااااارب بنتي بتضيع وتروح مني قدام عنيا بعياط وقهرة محمود أحدها في حضنه وبقي يهديها ويطبطب عليها لحد مانامت ولماحس بكده حاول يصحيها ويدخلها اوضتهم امي قومي ياحبيبتي نامي في أوضتك وأنا هفضل جنت هنا لماتفوق تعالي اساعدك ياأمي عارف إن أعصابك مستحملة أمه طب وكليتك انت كمان محمود ماتشغليش بالك أنا هتصرف ماأقدرشي اسيب هنا في حالتها الصعبة دي وأنتي برده ياأمي وحضنها وباس رأسها أمه ربنا يحرصك ياااارب ياقلب امك أنت ابني حبيبي انت واختك خد بالك منها يابني ارجوك محمود ايه الكلام اللي بتقوليه ده ياأمي طبعا هنا في عنيا ادخلي نامي أنتي وبالفعل دخلت نامت وهي مطمئنة على هنا مع محمود ♥️⁩⁦♥️⁩⁦♥️⁩⁦♥️⁩⁦♥️⁩⁦♥️⁩⁦♥️⁩⁦♥️⁩⁦♥️⁩⁦♥️⁩⁦♥️⁩
أسامه دخل الأوضة على هبة لقاها لسه مغمي عليها بقي يضحك عليها وبقولها خليكي نايمة في العسل وأنتي فضحيتك لفت العالم كله وربنا لاوريكي يازبالة ياكلبة هبة بدأت تفوق وأول مافاقت وشافته قدامها جريت عليه واترمت في حضنه أسامه حبيبي الحقني الرجالة المجرمة البشعة دي بهدلوني وعذبوني انقذني وارحمني من إيديهم ناس ماعندهاش قلب ولارحمة أسامه انتي تعرفي الرحمة كنتي رحمتي هدي ولاهنا هبة أسامه أنا بحبك وهو وأنا قرفان منك نهائيا هبة ايه ده ياأسامه علشان خاطري أسامه فوقي يابت بقي أنا برده هتجوز واحدة زيك أنتي ناسية نفسك انتي ايه وكمان هتجوزك وأنتي فضحيتك لفت بلدكم ومصر والدنيا كلها ومقاطع التواصل الاجتماعي ترضيلي العار برده لازم أتجوز واحدة اتشرف بيها زي هنا الكلام ده كله كان نازل عليها زي الصاعقة هنا تتجوز هنا أسامه ده كل اللي هامك هنا ماهمكيش نفسك بقيتي ايه أسامه تعالي ياقطة اوريكي نفسك وشغل السي دي هبة بقت تشوف وتلطم وتصرخ وأصابتها حالة من الجنون والهيستريا وتقول يالهوي يامصيبتي اخواتي هيدبحوني وأبويا وأمي وهترفد من المدرسة حرام عليك ضيعت مستقبلي دمرتني ودمرت حياتي أسامه بضحك زي ماكنتي عاوزة تدمري حياة إنسانة بريئة أشرف واطهر منك وعندها حياء كل ده بدافع غيرتك منها هبة أنا عمري ماغيرت منها أنا عملت كده علشان حاجة واحدة بس اسامه ساعتها فتح في جيبه تسجيل الصوت حس إنها هتقول حاجة مهمة وفعلا قالت كل حاجة
أنا عملت كده علشان اكسرها واكسر محمود اخوها الدكتور كنت بحبه وعاوزه اتجوزه وارتبط بيه بس هو استعر مني وقال ايه عاوز واحدة محترمة روحت قربت منه وضعفت قدامه جيت احضنه وادخل في حضنه ضربني وشتمني وجرحني بالكلام وقالي أنتي أخر واحدة افكر ارتبط بيها مافيش عندك أخلاق وزي مابتعملي معايا هتعملي مع غيري ايه يجبرني اتجوز واحدة سايبة ومنحلة وعلي حل شعرها زيك وفعلا ماقالش لحد الكلام ده خاف يعملي فضايح كان بيعتبرني زي أخته هنا أسامه حقو ولله هبة أنا بحبه شوف هو كان بيعمل معايا وأنت عملت فيا ايه انت فضحتني.اسامه تستاهلي أكيد لو كان عرف اللي ناوية تعمليه في أخته كان دبحك هبة فضلت تصرخ لدرجة الجنون وتقول يالهوي يالهوي أنا ضعت وفعلا ضيعت نفسي زي ماكانت هدي دائما تنصحني وتقولي أسامه بيضحك هبة بقت تلطم علي وجهها وتقول اه ياولاد الكلب وقامت تضربه راح ضربها ورماها عالسرير 😄😄😄😄😄😄😄😄😄😄🌷🌷🌷🌷🌷هدي ابتدت تفوق بس حالتها لسه مش مستقرة بس فيه امل وتحسن وأهلها بقوا مبسوطين شوية 🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹
الحاجة أم هبة حالتها صعبة اوي جالها جلطة في الجنب اليمين كلو من رجليها لحد إيديها ووشها وبوقها اتعوج ومابقتش تقدر تتكلم ولاتحرك إيدها ولاتمشي اعدة علي كرسي يعني جالها شلل جامد وولادها حزانا عليها حزن شديد في لحظة بيت اتدمر كله بسبب بنت منحلة قلبت مسار حياتهم 🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔📝
محمود فضل جنب هنا لحد مافاقت من أثر الحقنة بس للأسف مش بتتكلم وفاقدة النطق نهائيا محمود عمال يحاول يكلمها ويفوق فيها ويشوفها ويقيس ضغطها برده حالتها صعبة كلم باباه ومامته وأمه بقت تعيط وباباه يقرأ قرأءان ومحمود كلم الدكتور وجابه لهنا وكشف عليها وعلي حالتها وقالهم للأسف إنهيار عصبي حاد وهي فقدت النطق محموديعني ايه يادكتور فيه امل تتكلم تاني الدكتور أكيد هو فقدته من صدمة كبيرة ممكن مع العلاج والمتابعة تتحسن وممكن لو انصدمت صدمة تانية زي الاولانية ترجع تنطق خلو بالكم منها بس هي كانت لسه خارجة من تعب قبلها محمود أيوة وكانت بدأت تبقي كويسة بس اللي حصل خلاها تبقي اسوء من الاول الدكتور هو حصل ايه طبعا محمود اخجل يقول ويخوض في أعراض بنات زيهم زي أخته وقال زعلت علي صاحبتها اللي في غيبوبة واحدة في المستشفي عندكم اسمها هدي الدكتور أيوة عارف الحالة بس هي الحمدلله بدأت تفوق وتتحسن بس لسه مااستقرتش محمود فرح في نفسه وقاله طب يادكتور تعبناك معانا أنا أسف إني جبتك بس كنت خايف عالست الوالدة لأنها منهارة مش هقدر تيجي معايا كده وكمان مش هتستحمل تقعد لوحدها كده 😄😄😄😄😄😄😄😄😄😄😄😄😄أسامه مسك هبة ضربها وبهدلها ورماها في الأرض وقعت مغمي عليها طبعا صحتها مش مستحملة كام يوم من غير أكل ولاأي حاجة وكمان عمالين يبهدلوها واحد شوية والتاني شوية وتتفاجئ كل شوية بصدمات ومصائب حصلت أسامه قال أنا لازم اتصرف واخلص منك بأي طريقة ياكلبة اعمل ايه 🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔🤔
ياترا أسامه هيعمل ايه في هبة
وهنا هترجع تتكلم ولالا
وهدي هتتحسن وترجع لحياتها زي الأول
هتعرف كل حاجة إن شاءالله
رأيكم يهمني جدا
حد فيكم صعبان عليه هبة واللي حصلها أنا عارفة إنها اتعذبت كتيييير أسامه دمرها

يُتبع ..

reaction:

تعليقات