القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اللصه التي احبتني الحلقة السابعة 7 بقلم نهلة زغلول

رواية اللصه التي احبتني الحلقة السابعة 7 بقلم نهلة زغلول

رواية اللصه التي احبتني الفصل السابع
رواية اللصه التي احبتني الجزء السابع
البارت 7
رواية اللصه التي احبتني الحلقة السابعة 7 بقلم نهلة زغلول
_______خرج من البيت اخذ مفتاح سيارته وهاتفه وخرج ________ترك في قلبها جرح كبير وانكسار وقهرة
سلمي ببكاء غبية ازاي تعملي كده ازاي تضعفي قصاده
شريف يلوم نفسه غبي ازاي تعمل كده ازاي تضعف قصادها
قاد بسرعة جنونية حتي اتجه الي شاطئ البحر ركن سيارته ونزل منها واتجه الي سور البحر
اغمض عينيه لينفض عن رأسه هذه الأفكار التي تؤلمه
قاطعه صوت مألوف له شريف انت كويس
شريف نسرين خطيبته السابقة العمر ٢٥عام من أسرة ثرية مدلعة اوي مريضة بحب شريف
نسرين شكلك تعبان
شريف في حاجة يانسرين ولا واني متأكد أن وجودك هنا مش صدفة ايه لسة مش رحمة نفسك ولا مش عايزة تنسي أننا خلاص انتهينا
نسرين ماشي يا شريف بس انا مش حمل ابدا منك انت عارف انا بحبك قد ايه
شريف انتي مريضة مش اكتر ولازم تتعالجي
نسرين ماشي يا شريف وتركته ومشيت ركبت سيارتها زفر شريف بقوة وهي يحدث نفسه كنت ناقصك انا كفاية المعقدة التانية وتنهد علي حالة

______رجع الي البيت راي التي نامت من كتر التعب والانتظار علي الكنبة
جلس علي كرسي المقابل لها يتفحص ملامحها عيونها التي انتفخت من كتر البكاء التي تفضح حبها له جميلة وهي نائمة
بريئة قام من علي كرسيه حملها ودخل الي الغرفة ووضعها في سريرها وهو يتأملها بحنان وضع يده علي وجهها علي بشرتها البيضاء الناعمة ثم اتجه الي شفتيها لمسها بأصابعه تململت في فراشها حضنت يده ووضعتها علي قلبها وكأنها تحتاج إلي الامان والحب
شريف بضحك وهو يحاول افلات يده منها بعد محاولات ولكنه نجح في النهاية
خرج من الغرفة تذكر كلماتهالاختها

&فلاش باك &
سابني يوم الفرح وانا بالفستان سابني ومهمهوش الفضيحة مهمهوش كلام الناس عليا خد واحدة من مستواه وسمع كلام اهله كل الرجالة زي بعض

&عودة &
تنهد محدث نفسه مش كل الرجالة زي بعض ياسلمي
انتي بس محتاجة تثقي فيا

&فلاش باك &
تذكر كلام اخوه محمود سلمي تبقي اخت سلوي

&عودة&
ياتري صدفة أنهم يعرفوا محمود ولا مرتبين لده
لو عرفت انكم مرتبين لده حمحيكم انتم الاتنين

_______في صباح اليوم التالي صحيت سلمي من نومها كانت تتململ في الفراش صحيت علي صوت اتصال سلوي ردت سلمي
سلوي انتي كويسة ياحبيبتي
سلمي أيوة انا كويسة ياسلوي انا رجعت من نفسي
سلوي حمدالله علي سلامتك كنت حتجن عليكي انا ومحمود ده اللي كان حيموت عليكي بجد شريف باشا
سلمي بفرحة حاولت تداريها طيب انا جقفل عشان
سلوي طيب ياحبيبتي انا رايحة الكلية النهاردة
سلمي ربنا يوفقك سلام
سلوي سلام

_____خرجت برة الغرفة لم تراه
سلمي راح فين ودورت عليه في البيت كله

_______اتصل شريف بمحمود عايز اشوفك حبعتلك عنوان المكان علي التليفون
محمود انت كويس في حاجة يعني
شريف نصف ساعة واشوفك
محمود طيب طيب شوية كده وجاي
شريف قفل الهاتف

________بعد نصف ساعة وصل محمود علي المكان الذي كان ينتظره فيه شريف
شريف انا بس عايز اقولك حاجة
محمود في ايه متنطق يابني في ايه
شريف بعد تفكير سلوي تبقي اخت سلمي انا قابض عليها هما الاتنين نصابين
محمود بعدم فهم يعني ايه
شريف يعني اللي سمعته عرفت كانت بتهرب منك ليه عشان اخوك ظابط وخايفة مني
محمود خلاص ياشريف كفاية
شريف متسترجل يلا مالك فيه
محمود انت مش حتفهم انا بحبها ازاي كانت بتضحك عليا كل ده
محمود انت عمرك ماجربت الحب انت طول عمرك قاسي قلبك حجر إنما انا بحبها ازاي ضحكت عليا
شريف انا قلبي حجر بردو مانا بحبك اهو وخايف عليك عشان انت اخوياوحضنه

_______بعد ساعة اتجه محمود الي الجامعة ذهب علي كافيتريا
سلوي محمود كنت عايزك فقاطعها مش وقته ومشي سابها واتجه لساندي
ساندي غمزت له في ايه
محمود تنهد ومردش عليها
سلوي لنفسها ماله في ايه

______رجع شريف علي البيت
سلمي كنت فين
شريف في ايه يابت انتي نسيتي نفسك ولا ايه انك واحدة نصابة
ممكن اعرف بقي محمود داخل اللعبه دي ليه
سلمي لا مش ناسية بس محمود مين
شريف اه حتلفي وحتدوري حعمل معاكي الصح اختك عايزة منه ايه
سلمي بدموع يعني ايه
شريف يعني انتي وهي متفقين انتي تمثلي عليا وهي علي محمود
سلمي قصدك ايه
شريف اللي انتي فهمته كويس انتي حتستعبطي يابت
سلمي طيب ممكن تعفي نفسك من كل ده وتسلمني في القسم طالما انت عارف كل ده
شريف لا انا حتصرف معاكي
سلمي اعمل اللي تعمله مبقاش يهمني وتركته وذهبت فمسك ذراعها
يتبع .. 
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا 
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

لو عايز أي رواية pdf .. أو لو عايزنا نعرفك لما الرواية إللي بتتابعها ينزل منها حلقة جديدة، انضم لقناتنا على التيجرام: من هنا 
ما هو الفصل الذي تود قراءته؟