القائمة الرئيسية

الصفحات

قصة أنا بكره أمي كاملة

 رواية أنا بكره أمي كاملة 

قصة أنا بكره أمي كاملة 

الجزء الأول

إبني عنده دلوقت 7 سنين ، من يوم ما إتولد و هو غريب ، تصرفاته غريبة ، كل حاجة فيه غريبة
إسمه رونان ، إتولد يوم 29 مارس ، لاريسا أخته الصغيرة و توأمه خرجت بعده بدقيقتين ، الغريبة إن إبني تقريبًا مبيعيطش خالص !

لاريسا أخته بتعيط لما بتجوع ، بتعطش ، بتخاف ، بتزهق ، بتتضايق ، تقريبًا زيها زي أي نونو كانت بتعيط في أي وقت و في كل وقت ، إنما هو تقريبًا مكانش بيعيط علي أي حاجة ، علي طول هادي و ساكت ، بيبص للسقف و مبتسم بدون أي سبب

لما كبر هو و أخته و بقي عندهم 6 شهور بدأت ألاحظ حاجة غريبة ، عرايس أخته كلها بيمسكها و يقعد يخبط راسها في الأرض ، مبيلعبش بيها و لا حاجة ، هو بس بيخبط راسها في الأرض بإستمرار و بدون سبب

في يوم كنت بلعب معاه هو و أخته ، عملت نفسي إتخبطت في راسي و مُت ، أخته ضحكت إنما هو كان بيعيط بهيستيريا ، بيصرخ كأنه بيعوي ، كان خايف بجنون ، علي طول فقت و حضنته و قعدت أبوسه ، كانت أول مرة في حياته يعيط ، حبيت أجرب تاني فعملت نفسي إتخبطت في راسي و مُت تاني ، لتاني مرة صرخ بهيستيريا و جنون، أخته بتضحك و هو عنده جنان ، إستغربت جدًا من الموقف ده لكني كنت نوعًا ما فرحان إنه أخيرًا عيط ، كنت مستغرب بس إزاي ولد في السن ده يفهم الموت و يخاف منه بالطريقة دي !

مشي بدري ، و بسهولة من غير ما يتسند و لا أي حاجة ، كان بيحبي و قام وقف و مشي فجأة، غريبة صح ؟؟

كان عنده تقريبًا سنة في التوقيت ده ، كلنا بدأنا نخبي منه العرايس اللعب لأنه كان بيدور عليهم عشان يكسر دماغهم ، كانت عادة غريبة أوي لكن مش مؤذية خالص ، مكانتش دي بس عادته الغريبة الوحيدة ، رونان كان عنده عادة أغرب ، كان بيتسحب من غير ما حد يحس بيه و يقف ورانا يتفرج علينا بهدوء ، وشه بارد و معاليهوش أي إنطباعات ، بيبصلنا بس ببرود ، لما كان حد بيبصله فجأة كان بيضحك و يجري عليه يحضنه بس أكتر من مرة شفت بصته الباردة و تركيزه الغريب ، زي أسر أمريكية كتير كنا مركبين كاميرات مراقبة ، كنت متعود أتفرج علي شرايط المراقبة كل يوم قبل ما أمسحهم ، لاحظت إن العادة دي غريبة و بتتكرر كتير ، بيتسحب يقف ورايا أنا أو مامته و بيبصلنا بدون مشاعر و بتركيز و لما حد بيبصله بيتظاهر بالضحك ، لكنها كانت عادة تانية مش مؤذية فمشغلتش بالي بيها !...

لما كان عندهم 3 سنين هو و أخته بدأت ألاحظ إنها بدأت تخاف منه ، بتتحاشاه و بتبصله بصات كلها خوف ، بالنهار بتلعب معاه و تتكلم و تضحك معاه عادي ، بالليل بتبعد عنه خالص ، مش بتحاول حتي تكلمه ! ...

مع مرور الوقت بدأت ألاحظ إن في كدمات خفيفة زي آثار ضرب في جسمها و لما سألتها قالت : " معرفش ، أنا بنام و بصحي ألاقيهم كده ! " ...
و لما بضغط عليها و أعاقبها بتعيط و تقول : " مش عاوزة أتكلم في الموضوع " ...

خفت عليها عشان كده ركبت كاميرا صغيرة في أوضتهم من غير ما يعرفوا أو يحسوا و بدأت أتفرج عليها بتركيز كل يوم ، تاني ليلة من تركيب الكاميرا شفت أول حاجة ، كانوا قاعدين علي الأرض بيلعبوا بالمكعبات لما لاريسا بصتله و سألته : " هو إنت زمان كان عندك إخوات بتلعب معاهم كده ؟؟ "
إبني بان الغضب علي وشه فورًا ، رمي المكعب عليها و جري عليها ضربها ، مسك دراعها و لواه ورا ضهرها و زقها ناحية السرير ، البنت طلعت سريرها و هي بتعيط و نامت ...

الصبح ندهتلها و وريتها الفيديو و سألتها عنه ، عيطت و قالتلي إنها مش هتقدر تتكلم و لو عاوز أعرف لازم أسأل أخوها
و قد كان ... وحصل شى غريب لا احد يتوقعه يتبع.............


الجزء الثاني 

لكن مع الوقت ولما بنتي بقى عمرها 3 سنين
بقت بتقف في مكان في الجنينه.
وتبص للأرض وتتكلم معاها.. الموضوع يبان عادي خصوصا في سن بنتي ان الطفل يتخيل صديق خيالي ويتكلم معاه

بس الموضوع هنا كان مختلف.. بنتي بتقف عند منطقه محدده في الجنينه وبتتكلم معاها بأهتمام.. بتضحك وتهزر
وكأن في حد بيكلمها

بعد فترة كانت بتلعب كعادتها مع صديقتها الخيالية
ومرة وحدة فضلت تصرخ وتعيط بشكل هستيري جريت عليها ولقيتها بتقول
لا خلاص انا مش عايزه اشوف وشك الحزين تاني يا أماندا
انا خايفه اوي.. وزعلت منك

سألتها مين أماندا دي.. قالت دي صديقتي اللي بكلمك عنها
وبتقولي انها بتحبك وعمرها ما سابتك يوم ودايما جنبك

أماندا دا كان اسم أمي ..واللي بيحصل دا مش صدفه

باليل جبت عدة حفر وقررت احفر في المكان اللي بنتي بتقف عنده بإستمرار.. وبعد عدة أمتار من الحفر

أكتشفت وجود شوال قديم متآكل وفيه.. عضم لجثة متحللة
دي جثة امي!!.. والدي قتلها وزور خط ايدها بطريقة ما
واوهمنا انها هربت.. فعلا امي طول السنين دي كلها
وهي جنبي ومسابتنيش.. انا اسف ليكي هاخد حقك

ويتبع

الجزء الثالث 


باقي حلقات الرواية متوفره بشكل حصري على مدونة يوتوبيا
يجب كتابة تعليق كي تظهر لك الآن
اكتب رأيك في الفصول المنشوره من الرواية في تعليق كي تظهر لك باقي الفصول

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

لو عايز أي رواية pdf .. أو لو عايزنا نعرفك لما الرواية إللي بتتابعها ينزل منها حلقة جديدة، انضم لقناتنا على التيجرام: من هنا 
ما هو الفصل الذي تود قراءته؟