القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية وفي لمعة عيناها متاهة لا يستطيع العشاق الهروب منها البارت التاسع 9

رواية وفي لمعة عيناها متاهة لا يستطيع العشاق الهروب منها البارت التاسع 9

رواية وفي لمعة عيناها متاهة لا يستطيع العشاق الهروب منها الحلقة التاسعة 9
رواية وفي لمعة عيناها متاهة لا يستطيع العشاق الهروب منها الفصل التاسع 9
رواية وفي لمعة عيناها متاهة لا يستطيع العشاق الهروب منها الجزء التاسع 9

رواية وفي لمعة عيناها متاهة لا يستطيع العشاق الهروب منها البارت التاسع 9 - مدونة يوتوبيا

ناظره الشُرطي وكلبش يدينه بهدوء.،
اصيّل بصراخ: والله ماسويت شي.!! نيتيي كانت اني اساعده والله.!!! لا تسجنوني ظُلم.!!
الشُرطي بعصبيه: امشي معي وبلا كثره كلام ونشوف تبريرك بالقسم.،
اصيّل بهمس: يارب كون بعوني والله اني مظلوم.!

« فـي المُسـتودع »
نزلو قصيّد و ريمان بأمر من رجال الباتل , مسكو يدينهم بعنف وهم يسحبوهم لـ غرفه مُقفله , دخلو لها وهم يشوفون طاوله فيها اسلحه و سكاكين.! بققو عيونهم بصدمه ورجعو لورا كانو بيتكلمون بس قاطعهم صوت الباتل.!
الباتل بأبتسامة سُخريه: اهلاً بضيوفنا.!
ريمان بقرف: شتبي فينا.؟ اخلص.!! ولو خايف اننا بنعلم حّد على الي شفناه فـ احساسك مو بمحله.! اتركنا وخلنا في حالناااا.؟؟؟
تقدم الباتل وهو يجلس فوق الكرسي ويناظرهم بسخريه.،
الباتل بتفكير: وش بيضمن لي انكم مابتعلمون حّد.؟ ليه اوثق فيكم.؟ احمدو ربكم اني مابقتلكم بس بخليكم محجوزين هنا ولو حاولتو تهربون بخلص عليكم.!!
وجهه نظرته لـ حراسه: تأكدو انكم ربطتو يدينهم و رجلينهم عدل.!! واخرجو وقفلو الغرفه.!! هزو راسهم "بتمام" وربطوهم وخرجو ورا رئيسهم واتأكدو انهم قفلو الباب.،

« ذيَـاب »
قفل جواله وبهدوء وناظر اخوياه الي جالسين يلعبون بالبلاستيشن وصراخهم مالي المكان وسبب له صداع.!
ذياب بحّده: ماتعرفون تسكتون.؟ صدعتو راسي.!!
مشعل بضحكه: طيب خلاص سكتنا.!!
لفت عليهم رائد وهو يغمز للعيال.،
رائد بغمزه: بكرا في بارتي (:
ذياب بعدم فهم: بارتي وش.؟ شتقصد.؟
رائد بضحكه عاليه: بكرا بتشوف.،
مشعل بهمس لرائد: الي في بالي.!!!!!
رائد بغمزه: بكرا بتشوف شفيك مستعجل.؟
مشعل: الله يستر منك.،

7:00 , « اوتـار »
كانت تلف من شارع لـ شارع بتعب تقدمت لـ كرسي في الشارع الثاني بس قاطعها رنّة جوالها , فتحت شنطتها وخرجته ناظرت للاسم وكان « شـهـد ^صديقتها^ » ابتسمت و ردّت.،
شهد بستغراب: وينك.؟ شفيك اختفيتي.؟
اوتار بهدوء: موجودن
شهد: وينك؟
اوتار: في الشارع.!
شهد بستغراب: وشتسوين.؟؟
نزلت راسهغ وتكلمت: امي تبرت مني.،
شهد بشهقه: ليههه.؟؟ شصاررر.؟؟
اوتار ببحه: مدري مدري والله
شهد: الحين تجين لـ عندي.!!!! وماابي اي اعتراض مفهوم.؟
اوتار بهمس: تمام.،
قفلت منها , واخذت اغراضها وتوجهت لـ بيت شهد.!
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

لو عايز أي رواية pdf .. أو لو عايزنا نعرفك لما الرواية إللي بتتابعها ينزل منها حلقة جديدة، انضم لقناتنا على التيجرام: من هنا 
ما هو الفصل الذي تود قراءته؟