القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية شكوت إليها حبها فتبسمت البارت 96

رواية شكوت إليها حبها فتبسمت البارت 96

رواية شكوت إليها حبها فتبسمت الحلقة 96
رواية شكوت إليها حبها فتبسمت الفصل 96
رواية شكوت إليها حبها فتبسمت الجزء 96

رواية شكوت إليها حبها فتبسمت البارت 96 - مدونة يوتوبيا

بـعـد ٤ أيـام،
خطبة "سلطان & حنان"
نزلت وريحة عطرها يسبقها كانت لابسه
فستان عودي ومفيره اطراف شعرها
و حاطه شوي مسكرا واكتفت بأنها تلبس
اكسسوارات،
رفعت نظرها إيثار لهـا وكانت جميله حتى
وهي بدون مكياج، ذكرت ربها عليها
وجلست حنان بخجل بعد ما سلمت على
إيثار وعمتها،
عمتها: تعرفين تطبخين..؟
حنان بهدوء: ايوه
بعد سوالف معهم خرجت حنان لـ تذهب
لجل يشوفها سلطان،
بعد الخطبه رجعت إيثار البيت وجلست على
سريرها بملل
دخل سلطان بهدوء وجلس جنبها: شفيك؟
سلطان بهدوء: شفتوها..؟
إيثار هزت راسها بالإيجاب: اي ماشاء الله اخلاق
وادب وجميله ماشاء الله
سلطان ابتسم: شفتوا ذوقي
إيثار ضحكت: وقلبك يعشقها؟
سلطان بحده: عيب وش هالكلام، انا بطلع الحين!
خرج وهي انفجرت ضحك على ردة فعله..

-
حـنـان،
دخلت غرفتها وتنهدت بحب وقاطعها دخول
امها وهي تبتسم: هاه؟
حنان بخجل: خلوني افكر طيب
ضحكت عليها: اشوف الابتسامه شاقه وجهك
حنان بخجل: لا عاد مو كذا
ضحكت على وجهها: الله يوفقك يا بنتي بـ ولد الحلال اللي يحطك فوق راسه
ابتسمت بخجل من كلام امها
اما امها خرجت من عندها وهي مستانسه
لـ بنتها..
يتبع ..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

لو عايز أي رواية pdf .. أو لو عايزنا نعرفك لما الرواية إللي بتتابعها ينزل منها حلقة جديدة، انضم لقناتنا على التيجرام: من هنا 
ما هو الفصل الذي تود قراءته؟