القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية يا فاتنة يا مذهلة يا سيدة كل البشر البارت 78

رواية يا فاتنة يا مذهلة يا سيدة كل البشر البارت 78

رواية يا فاتنة يا مذهلة يا سيدة كل البشر الحلقة 78
رواية يا فاتنة يا مذهلة يا سيدة كل البشر الفصل 78
رواية يا فاتنة يا مذهلة يا سيدة كل البشر الجزء 78

رواية يا فاتنة يا مذهلة يا سيدة كل البشر البارت 78 - مدونة يوتوبيا

أما نجد وقفت و قالت بِصوت صارم: لا تحاول ..
نطق الفيصل بِهدوء : أجلسي خلينا نتفاهم.
جلست بهدوء يغلب على مشاعرها: أيي قول اللي عِندك و تيسر.
تنهد و قال: نجد أنا مايهمني كيف تزوجنا .. إللي يهمني إنتِ ... إنتِ و بس و لا ماكانتي شايفتيني قدامك الحين لو كان يهمني شيء ثاني كنت رضيت بقرارك و طلقتك .. قلبي كان حُر لليوم اللي طاحت عيني عليك و قيدتية و صعب أنة يتحرر صعب جِداً .
ركز نضرة على عيونها النرجسية و كلة لهفة لِسماع إجابتها لكن للأسف ما كان لها أيي ردة فِعل غير سكوتها المريب.
وقف بِهدوء كعادتة و توجهه للباب لكن أستوقفة كلامها ..
رُغم أن كل كلمة قالها أستقرت بِعمق قلبها إلا أن كبريائها بِ هاللحظة أهم، نطقت بصوت خافِت يحمل مشاعر عميقة: و إذا قلتلك وصلنا لِ النهاية !
لف لها و قال بِصوت لا يخلو من المشاعر: و نِهايتنا مارح تكون غير يوم تنزل دموعك لِخبر موتي .. بِخاطرك يابنت هِشام.
طلع من الغرفة و ترك نجد المذهولة ..
تساقطت دموعها بغزارة لِعمق و غرابة مشاعِرها.
_

بِمجرد طلوعة مِن بيت الجد منصور رنّ جوالة مُعلن إتصال أحد و كان المتصل سعود.
الفيصل: هلا سعود.
سعود: هلا فيك أسمعني زين ابيك الحين تجي المركز المحقق غازي وصل لِطرف الخيط.
قفل جوالة، و حرك سيارتة متوجهه للمركز.
_
   <<يوم جديد>>
      ٧:٣٠ص.

خطت خطواتها البطيئة للدرج و بدأت تتأمل زوايا البيت هالبيت اللي ماكان يخلو من صوت الضحكات، اليوم ماتسمع غير الصوت اللي داخلها ..
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

لو عايز أي رواية pdf .. أو لو عايزنا نعرفك لما الرواية إللي بتتابعها ينزل منها حلقة جديدة، انضم لقناتنا على التيجرام: من هنا 
ما هو الفصل الذي تود قراءته؟