القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية يا نجمة في تالي الليل عانقها فجر البارت 50

رواية يا نجمة في تالي الليل عانقها فجر البارت 50

رواية يا نجمة في تالي الليل عانقها فجر الحلقة 50
رواية يا نجمة في تالي الليل عانقها فجر الفصل 50
رواية يا نجمة في تالي الليل عانقها فجر الجزء 50

رواية يا نجمة في تالي الليل عانقها فجر البارت 50 - مدونة يوتوبيا

جـهزت لفطـور وخـلت شهـد تـاخذه
طـلعت شهـد وطقت البـاب عـليه
جـاء سعـود وفـتح لبـاب
شهـد : جهـز فطـور لـك
سعـود : عطيني يـاه
آخـذه مـنهـا وسكـر لـبـاب بدون م يقول لهـا شي
شهـد استغـربت من تـصرفـه
نـاظرت لـها جـدتها
دخلت شهد
ام محمد : شفيه حتى شكراً م قال
شهـد : م ادري
بـعـد مرور مـن الـوقت طـلعو وتوجهم للمستشفـى
________________
<*_ بــيـت أبـو خـلـود _>*
خـلود : سلام
ابوهـا وامهـا : وعليكم سـلام
خـلود تغمـز لامـها
أم خـلود : اقول ابو خلود
ابو خلود نـاظر لهـا : هلا حبيبتي
ام خلود : شرايك نروح لنيويورك ونتمشى من زمـان م سافرنا
ابو خلود : وش جاب طاري لها!
ام خلود : طفشنا نبي نسافر ونغير جـو
ابو خـلود : طيـب بفـكر بالمـوضوع
خلود : تكفى بابا خلنا نروح نتمشى مره طفش هنا
ابو خلود : طيب ابشري من عيوني
خلود ضمت ابوها : يخليك لي حبيبي متى!
ابو خلود : لما نضبط وضعنا عاد نحجز ونروح
ام خلود : زين اجل بنتجهز من الحين
ابو خلود : عاد انا بروح فوق بخلص شغلي
راح ابو خـلود
خلود : شكرا مامي
______________________
نـرجـع للمستشـفى ."
فـتح عيـونه ويحس الدنـيا تدور فيـه
نـاظر لسستر : وين بنتي وزوجتي!
سستر تتكلم انقلش وهو مو فاهم عليها
دخـل سعـود وابتسم : صحيت ي عم!
ابو محمد : انا وين!
سعود : انت بمستشفى ب امريكا
ابو محمد وسع عيونه ويحاول يقول : بإي حق تجيبوني هنا!
شهد استغربت : جدي حياتك كا..
سعود قطعها : ي عم انت محتاج تكون هنا من قبل
ابو محمد : انا المريض هنا ولا انت
سعود انصدم من كلام : بس ي عمي..
ابو محمد : م ابي مساعده من احد لو اموت مالكم حق تطلعوني برا السعوديه
ام محمد : شفيك ترا لازم تكون هنا لو مو هنا كان مت لاسمح الله
ابو محمد : انا وش قلت مابي اتعالج بالخارج م تفقت معك ب سعود
سعود : فاهم بس وضعك كان بخطر ولازم تكون هنا
ابو محمد : اسمع انت م تسوي كذا عشان خير تبي تتلصق بنتي شهد بإي وسيله صح! تحسبها مثل البنات الباقين!!
سعـود توسعت عيونه : انت تتهمني بشي انا م فكرت فيه
بما انك معصب راح اطلع الحين لما تكون هـادي
سعـود طـلع من المستشفى ومعصب
وده ينفجر عليـه بس يهـدي نفـسه : قال ايش قال اسوي كل هذا عشان شهد استغفرالله وهو اللي يبي يبيعها علي
عشان علاجـه
ام محمد كانت وراه : ايش؟
لـف لهـا وبـلع ريقه وينـاظر لهـا ...
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

لو عايز أي رواية pdf .. أو لو عايزنا نعرفك لما الرواية إللي بتتابعها ينزل منها حلقة جديدة، انضم لقناتنا على التيجرام: من هنا 
ما هو الفصل الذي تود قراءته؟