القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بليت بك وانتهى أمري فما أنت إلا ألذ البلاء البارت 286

رواية بليت بك وانتهى أمري فما أنت إلا ألذ البلاء البارت 286

رواية بليت بك وانتهى أمري فما أنت إلا ألذ البلاء الحلقة 286
رواية بليت بك وانتهى أمري فما أنت إلا ألذ البلاء الفصل 286
رواية بليت بك وانتهى أمري فما أنت إلا ألذ البلاء الجزء 286

رواية بليت بك وانتهى أمري فما أنت إلا ألذ البلاء البارت 286 - مدونة يوتوبيا

سحبت ايدها عنهه ورجعت بخطوه ع ورا
همست : لا ي مروه خلاص انسيه! لهنا وبس
اسحبي نفسك عنهه وعن اهله
بقت لجزء من الثانيه تطالع فيهه بصمت
كان بداخلها شعور غريب ويعصف فيها ذاكرتها
ل لحظاتهم اللي كانت سوا !
لفت ومشت طلعت بسرعهه بدون م تلتفت وراها
بوسط استغراب الدكتور كان يبي يستوقفها بس
م عطته فرصهه نزلت مع الدرج بخطوات شبه
سريعهه وطلعت من المستشفى وقفت اقرب
تاكسي ع الطريق ركبت طلعت جوالها
من جيب عبايتها الا شافت كميه الاتصالات
والرسايل من الشخص الا بهاللحظه يدق
فتحت الخط وردت : هـ..ـلا
الشخص بجنون : وينك؟؟؟ وين رحتي ؟؟
قاعد افر المكان فر ادورك !!
ملاك بنبره هاديه تخفي وراها جبال وجبال من
الهموم والصدمه والاسأله : رايحه للبيت
احتجت اقعد وقت مع نفسي شوي
الشخص بصدمه : نعم؟؟؟ هالشي م يبرر
لك حركتك انك تهربين !! تستهبلين انتي؟
ملاك : تبي شي ؟
الشخص بقله صبر : مو مشكله نتفاهم بالبيت
نزلت جوالها وسكرتهه وهي غرقانه بالتفكير والاسأله
تحس انها بحاله ضياع والحزن طغى ع نصف عيونها
الذبلانه
_
" مشاري "
نجد وهي تحس قلبها توقف بهاللحظه لما سمعت صوته الرجولي بنبره هاديه !
مشاري : لاتقفلين الخط انا طالبك
همست بركبه : لا مستحـ..ـيل اكلمك
مشاري : انا خطيبك وش اللي يمنع؟
نجد : انت م تحل لي تمزح ؟
تنهد ب اسى : والله ادري المفروض مملكين من
شهر بس تعرفين الضروف وحاله راكان والله كاسر
ظهري ماعاد خاطري بشي ف هالدنيا كل همي
وتفكيري فيهه هاد حيلي ي نجد والله هالشي
ولا انا والله ابيك وشاريك وللحين افكر فيك
همست : الله يقومه بالسلامه وتفرحون فيه
مشاري : اميييييييين امين امين امين امين والله
اني انتظر هاللحظه احر من الجمر ومتلهف
ع شوفتهه وهو بصحه وعافيه مو متخيل حياتي
بدونهه والله ان له فقييييده بالعايله كلها
نجد : اي قال لي ابوي حال عمي جبران م يسر
الخاطر
مشاري : اي والله شيبانه حالهم م يسر الخاطر
ولا هو هين علي شوفتهم كذا بس ربك كريم
وان شاءلله متفائل انه بيرجع لنا ولامه وابوه
وهو بعافيته
نجد بشك : طيب مين اللي حاول يذبحه؟ م عرفتو مين
مشاري : كل شي مختفي مافيه اي دليل يثبت ان بذيك
الليله احد صوب عليه لا سلاح ولا وجود شخص ولا
كاميرات ولاشي هالشي اللي حارق قلبي حررق
اني مالقيت طول هالفتره مين اللي ورا ذا كله ! مين
اللي حاول يقتله!!
نجد : فكرت ب احد بينه وبينهم عداوه؟
مشاري : كل شي فكرت فيه وسعيت مع الشرطه
بس مافي اي طرف خيط يوصلني لهالشخص
بس والله م يروح من ايديني ولا يروح دمه عبث
بلحقهه لو انه ب اخر الدنيا بس مسأله وقت طال الزمن
ولاقصر بوصل له !!
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات