القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عندي امل ترجعلي وارجع لدنياك البارت السادس عشر 16

رواية عندي امل ترجعلي وارجع لدنياك البارت السادس عشر 16

رواية عندي امل ترجعلي وارجع لدنياك الحلقة السادسة عشر 16
رواية عندي امل ترجعلي وارجع لدنياك الفصل السادس عشر 16
رواية عندي امل ترجعلي وارجع لدنياك الجزء السادس عشر 16

رواية عندي امل ترجعلي وارجع لدنياك البارت السادس عشر 16 - مدونة يوتوبيا

بيوم جديد عند دانه بالمطار
كانت تمشي مع عبدالله بهدوء ماتدري شبيصير ماودها تسافر معه بس ماتبي احد يحس بشي
بعد ما ركبو الطياره
دانه : ممكن اعرف شصاير بالضبط
عبدالله تنهد وسكت
دانه : لا تحقرني ياخي ابي اعرف شبيصير بحياتي مو كذا امشي وانا ما ادري شصار وايش بيصير ماراح اخليك تتحكم بحياتي وانا ساكته
عبدالله : انا ادري بشعورك وفاهم بس انا مابيدي شي بعد حتى حياتي تحكم فيها غيري
دانه : مو فاهمه شي تكلم عدل فهمني
عبدالله : طيب بقول بس مايطلع لاحد لا لاهلك ولا لصديقاتك وخلينا نكون ك زوجين قدامهم
دانه : ان شاء الله بس قول
عبدالله : انا كنت احب وحده من الإمارات عشت معها علاقه حب من غير ما احد يعرف ضليت معها قريب السنه ويوم قررت اتزوجها اهلي رفضو كونها غير عنا وديرتها غير حاولت اكثر من مره واحصل الرفض رحت خطبت البنت لحالي بس اهلها رفضو لان مامعي اهلي وقلتلهم ان اهلي رافضين الفكره الحين قالو واحنا مانخلي بنتنا تروح مكان مايستقبلها حاولت ابرر بس ماخلوني ورفضو وبالنهايه قررت اتزوجها بالسر بس انكشفنا والي صار ان اهل خطيب اختي عرفو وفركشو الخطبه وصارت مشكله بالبيت وانا سببها والبنت استسلمت وقطعت علاقتها فيني واختي لانها كانت مرتاحه مع خطيبها امي فهمت امه انهم فهمو غلط واني بتزوج وحده ثانيه والكل يدري وراضي وبكذا تعدلت الامور وخذيتك مجبور
دانه وضعها كان ماتدري تضحك ولا تنصدم ولا وش : بس انت رجال كنت تقدر ترفض وتقولولهم ان ماحصل نصيب بينا وبكذا مابيصير شي بين اختك وخطيبها
عبدالله : ابوي كان مصر ع الزواج وانا بعد ما جاني خبر ان البنت الي حبيتها انخطبت وشافت حياتها قلت لازم اشوف حياتي انا بعد
دانه : سالفتك كانها فلم هندي مدري كيف صايره بس انا مو مستعده اتطلق ب اول ايام زواجي ف مجبوره ابقى معك بعد
عبدالله رفع حاجبه : اهاا طيب اسكتي شوي ابي انام الحين
دانه بهمس : افف كريه يربي
عبدالله الي سمعها : اشش ازعاج
دانه : اننن
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات