القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية شهوة ذئب الحلقة السادسة 6 بقلم واد العمدة

رواية شهوة ذئب الحلقة السادسة 6 بقلم واد العمدة
رواية شهوة ذئب الجزء السادس
رواية شهوة ذئب البارت السادس
الفصل السادس و الأخير
رواية شهوة ذئب الحلقة السادسة 6 بقلم واد العمدة
بصتلي وسكتت شويا وفجاه لقيتها ابتسمت ودموعها نزلت ومسكت نفسها من الدموع قدامي وقالت . بقي يا ستي دي هو اللي بيبصلك دي والدي انا ومتخفيش مش بيشوف ودمعت تاني وانا وشي احمر اوووي وحسيت جسمي اتقشعر واتكسفت من نفسي اووي وقولت ياريت الارض تنشق وتبلعني واخدتها بحضني وفضلت اترجئ متزعليش مني واعتذرتلها وبعد ما هديت قلتلها سامحيني انا معرفش والله واللي حصلي مش شويه خلاني اشك فخيالي وفضلت كل شوي اعتذر ليها 



ولما صفيت من ناحيتي فتحت قلبها لي وحكتلي حكاية ابوها . كان شغال بمصنع مواد حراريه وانسكب عليه سائل حراري اصابه بالعمي وكمان طلبت مني اعرفها انا مين وحكايتي ايه وفضلنا ندردش سوا وقلتلها حكايتي لحد ما وصلت هنا معاها وزعلت عليا اوووي وطيبة خاطري وقالت حكايتك دي ولا بالروايات بتحصل قلتلها دي قدري ونصيبي كدا . قالتلي فعلا القدر محدش يعرفه مخبى ايه لينا واحنا بنتكلم كلمتني كمان عن امها اللي اتوفت بعد ما جتلها جلطه لما ابوها اتصاب بالعمي مستحملتش الصدمه



 وماتت وانا بنفسي بقول ياربي اللي يشوف بلاوي الناس تهون عليه بلوته وبعد وقت استاذنت منها ورجعت بيتي انا وابني وبعد يومين بيخبط باب ولما فتحت لقيتها جايه عندي ورحبت بيها وعملت قهوه وقعدنا ندردش مع بعض ولقيتها بتضحك وتقولي . انا حكيت لبابا وقولتله متعكس تاني الست جارتنا وانا ضحكت وقلت ليه بتفكريني حرام بحس بالذنب قالتلي لا بجد وكمان بابا فضل يضحك وسالني عليكي وقالي هيا حلوه وفضلنا نضحك وقبل ما تمشي عزمتني ع العشا عندهم وانا قبلت لانها بنت طيبه وناس محترمين . 



وجي وقت العزومه اخدت ابني ورحنا اتعشينا وقعدنا ندردش وقالتلي فجاه اسمعي عندي كلام ليكي انا لي يومين بفكر فيكي وبحكايتك كمان وانتي ست بنت ناس وكويسه واتكلمت انا واخويا مع والدي اي رايك تجوزي بابا والشقه هتبقي ليكي انتي وبابا وابنك لاني انا مخطوبه وفرحي الاسبوع الجاي واخويا احمد مجوز وعايش مع مراته بمكان شغله وكان بيجي هنا عشان بابا ويقضي اليوم ويروح 



لانه كان بيبقي قلقان علي بابا وكمان والدي ليه ثلاث سنين رافض الزواج بعد موت ماما لكن دلوقت انا همشي واجوز وكمان احمد بيتعب كتير لما يجي كل يوم هنا وبعدين متخفيش من اي تكاليف كل حاجه علينا احمد اخويا موظف كبيره ووضعه المالي كويس وكمان بابا بيقبض من المصنع بسبب الاصابه مبلغ حلو اووي بالشهر وهتعيشي احلي عيشه كمان ومتخفيش راح بين الوقت والتاني نيجي نطمن عليكم وعايزاكي بعد ما تروحي تغكري براحتك.
قعدة انا شوي بعد ما سمعت كلامها وروحت البيت وانا بفكر مع نفسي قلت انا ارفض ليه اهو هعيش احسن من اللي انا فيه والحمد لله عوض ربنا صبرنا خير .



وتاني يوم رحت الحضانه الصبح وانا طالعه السلم ووقفت بفتح باب شقتي لقيتها طلعت وتقولي كنتي فين قلتلها بالحضانه شغلي . افتحي طيب يلا هاجي اشرب قهوه عندك وفتحت ودخلنا انا وهيا وروحنا المطبخ وعملنا القهوه . وقالت اي مش هتفرحيني بقي . ضحكت انا ولقيتها بتقولي يبقي موافقه ويدوبك شربت القهوه بسرعه وقالتلي احمد اخويا بالبيت اللحقه واقوله عشان نجهز يا عروسه وجريت ع شقتهم ورجعت بعد ساعتين وقعدنا سوا وفي استعجال قالتلي خلاص مفيش حضانه تاني وقالت اي رايك ثلاث ايام كويسين ونجيب الماذون وافقت انا وبعد الثلاث ايام جابوا الماذون وكانوا عاوزين ناس قرايبهم والحمد لله تمت الجوازه وبعد زواجي باسبوع اتجوزت 



بنت زوجي وبقيت عايشه انا وهو وابني وليه سنه عايشه الحمد لله بسعاده والراجل طلع طيب واولاد بيزورونا وعاملين كل حاجه حلوه معايا ومش بيبخلوا علينا باي حاجه ودايما يوصوني علي بباهم وبقينا عيله مع بعض وانا عايشه مبسوطه معاهم والحمد لله عايشه بقناعه ورضا .
وربنا عوضني علي صبري خير .


انتهت..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا 
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

لو عايز أي رواية pdf .. أو لو عايزنا نعرفك لما الرواية إللي بتتابعها ينزل منها حلقة جديدة، انضم لقناتنا على التيجرام: من هنا 
ما هو الفصل الذي تود قراءته؟