القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقتها ولكن الحلقة التاسعة والعشرون 29 بقلم دينا دخيل

رواية عشقتها ولكن الحلقة التاسعة والعشرون 29 بقلم دينا دخيل

رواية عشقتها ولكن الفصل التاسع والعشرون 
رواية عشقتها ولكن الجزء التاسع والعشرين 
البارت 29
رواية عشقتها ولكن الحلقة التاسعة والعشرون 29 بقلم دينا دخيل
تاني يوم الصبح عند ريان واسراء
كان ريان بيلبس هدومه عشان ينزل الشغل بعد ما بقي كويس
واسراء بتربطله الكرافت

ريان ... انتي هتقعدي النهارده مع سما !

اسراء... اه يحبيبي وكمان مفيش شغل كتير في الشركه
وبعدين اهوو عشان اريحك مني شويه

ريان ...تريحيني منك !!
انا راحتي معاكي وجمبك يا اسراء
لولا أن مالك وأمل هما اللي شايلين الشركه كلها الاسبوع اللي فات كنت فضلت جمبك هنا ومتحركتش ابدا

اسراء بابتسامه... بعجز ارد علي كلامك يا ريان
ربنا يخليك ليا يقلبي

ريان .... ايه ابت الحلاوه دي
انا بقول اغير هدومي تاني واقعد ... بلا شغل بلا زفت

اسراء... هههههههههههه

ريان ... اضحكي اضحكي وانا بموت

اسراء ... بعد الشر عليك يا بيبي

ريان ... هو أنا بعد بيبي دي المفروض أمشي

اسراء.. هههههههههههه اه
يالاا بقا عشان تلحق تفطر

ريان .. ماشي يحبيبتي

ونزل ريان هو وإسراء تحت يفطروا مع سميره وسما

ريان ... صباح الخير
كويسه دلوقتي يا سما

سما .. اه الحمد لله

ريان .. طب كويس يا حبيبتي

سميره... أنت كويس دلوقتي يا ريان

ريان ... اه بقيت كويس واقدر أنزل الشغل

سميره.... ماشي

وقعدوا يفطروا وقام ريان يمشي واسراء قامت توصله
هو باس دماغها و ..

ريان .... لا اله الا الله

اسراء... محمد رسول الله

ومشي ريان علي الشركه

عند مالك وأمل بيجهزوا عشان يروحوا الشغل

مالك ... تعالي افطري يالا يقلبي

أمل... ماليش نفس يا مالك مش قادره اكل حاجه

مالك ... حبيبتي مالك تعبانه !

أمل.. مش عارفه اكيد شويه ارهاق بس مش اكتر يحبيبي متقلقش

مالك ... طب هتقدري تروحي الشغل ولا ايه

أمل... اه يحبيبي متخافش
يالا بينا

مالك ... ماشي يالاا

ونزل مالك وامل ووصلوا الشركه
ودخل مالك مع أمل وهو ماسك ايديها

مالك ... ريان وصل يا هناء ؟

هناء .. اه يا بشمهندس لسه جاي

مالك .. ماشي

ادخلي مكتبك يا امل وانا هروح اطمن عليه

أمل.. ماشي يقلبي

ودخل مالك لريان

مالك ... الشركه نورت بيك

ريان .. منوره بيك يا مالك
معلش بقا شيلت أنت الشغل كله الاسبوع اللي فات

مالك ... ولا يهمك يصاحبي
المهم إنك بقيت كويس الحمد لله

ريان .. اه الحمد لله

مالك ... بقولك عايز ملف الشغل الجديد

ريان .. شكلي نسيته ولا ايه في البيت

مالك ... طب شوفه من الملفات اللي قدامك دي كدا
عشان محتاجينه النهارده
ولو ملقتوش ابعت السواق يجيبه من البيت

ريان ... هشوف واقولك

مالك ... ماشي

وخرج مالك لمكتبه

عند اسراء كانت قاعده مع سما
ولقت إلهام داخله الفيلا

اسراء قامت وقفت
انتي ايه اللي جابك هنا

إلهام بغرور ... وإنتي مالك أصلا
انا جايه لطنط سميره

اسراء.. انتي مش مرحب بيكي في البيت دا بعد اللي عملتيه

سميره.. إنتي بتطرديها من بيتي ولا ايه يست اسراء
وبعدين لو في حد مش مرحب بيه فأنتي

إلهام بصتلها وضحكت بانتصار

سما ... ايه اللي بتقوليه دا يا ماما

سميره... متدخليش إنتي يا سما

اسراء... في ايه يا طنط هو أنا زعلتك في حاجه

سميره... أيوه بقا ابدأي شغل النحنحه بتاعك دا اللي بتضحكي بيه علي ريان
بس انا بقا اللي فهماكي كويس وفاهمه ألاعيبك دي

اسراء كانت هتعيط بس مسكت نفسها وطلعت اوضتها

سما... حرام عليكي يا ماما بتزعليها ليه
وبتقوليلها الكلام دا

سميره.. قولتلك متدخليش إنتي
فااااهمه

سما سابتهم وطلعت لإسراء

سميره... عايزاكي تخليها تكرهه نفسها

إلهام بشر .... هههههههههههه متقلقيش
خلي بس الشغاله تعملنا فنجانين قهوه ونقعد نتكلم

سميره.. ماشي يحبيبتي

سااااميه ... سااااااميه

ساميه ... نعم يا ست هانم

سميره.. اعملي فنجانين قهوه وهتيهم في الصالون يالاا بسرعه

ساميه... حاضر يا هانم

وراحت ساميه تعمل القهوه

ومشيت سميره وإلهام في الصالون

عند اسراء وسما

سما ... متزعليش منها يا سوسو
هي ماما بس بتحب إلهام جدا فعشان كدا لما الموضوع بيبقي مرتبط بيها هي بتضايق جدا

اسراء... عادي يا سما محصلش حاجه

سما وهي بتقلدها ... عادي يا سما محصلش حاجه

اسراء.. هههههههههههه انا بتكلم كدا بردو

سما .. اه هههههههههههه
اسراء انتي بقيتي زي اختي ومش بحب اشوفك زعلانه
وعشان كدا ..

وقامت سما وقعدت تزغزغ اسراء
واسراء كانت بتضحك ومش قادرة
اسراء... هههههههههههه هههههههههههه سماااا هههههههههههه
هههههههههههه ابت بس
مش قادره كفايه هههههههههههه هههههههههههه

سما ... ايوه كدا اضحكي
ربنا يديم ضحكتك الحلوه دي

اسراء.. هههههههههههه طب خلاص كفايه
وقامت إسراء وحضنتها
ربنا يخليكي ليا وميحرمنيش منك ابدا يا سماا
انتي بتعوضيني والله بعد أمل عني

سما ... حبيبتي والله

اسراء... إيه رأيك بقا هنزل اعمل فشار ونسكافيه
ونقعد نسمع فيلم !

سما ... اشطاا اوووي

اسراء.. هههههههه ماشي هنزل اعمل واجي
ونزلت اسراء

سما حضرت فيلم علي الاب توب عشان يسمعوه لما إسراء تطلع
وموبايلها لقت رساله عليه وكانت صدمتها لما لقتها من بروفايل عبدالرحمن
فتحت الرساله
"بقيتي كويسه دلوقتي يا آنسه سماا؟
عبدالرحمن

سما كانت فرحانه وحست قلبها بيدق جامد اووي
انا الحمد لله ودا بفضلك بعد ربنا

عبدالرحمن... أهم حاجه إنك بخير

سما .... الحمد لله
وأنت عامل ايه وعالجت وشك ؟

عبدالرحمن.. هو انا اه وشي إتشلفط ع الاخر 😂
بس يالا مش مهم

سما .. انا اسفه بجد ... أنا السبب

عبدالرحمن... كفايه اسفه وشكرا بقا

سما.. هههههههه حاضر

عبدالرحمن... الواحد بس مش خايف غير أنه علي ما وشو يتعالج ويرجع كويس
مفيش بنت هتترضي تتجوزني

سما لنفسها ... اومال انا روحت فين

وردت ... لا
ما هي اكيد مش هتبص علي جروح وشك
هي هتشوف وتحب شخصيتك

عبدالرحمن بمكر ... اممممم يعني في امل أنها ترضي

سما بعدم فهم مصطنع
هي مين دي

عبدالرحمن... قصدي يعني لو بنت اتقدمتلها

سما ... اممممم

معلش بقا هقفل عشان مش هينفع نتكلم اكتر من كدا وكمان مشغوله
سلام

عبدالرحمن اتنهد بحب
سلام

سما قعدت تطنطط علي السرير بفرحه وهي حاسه بتلميح من كلامه

عند اسراء نزلت تحت تعمل نسكافيه وسمعت إلهام بتزعق لساميه ف راحت تشوف في ايه

الهام بعصبية... ينفع توقعي القهوه علي هدومي كدا
انتي مبتشوفيش

ساميه بعياط... والله يا هانم مكنش قصدي معلش

سميره.. معلش دي هترجع الهدوم تاني مثلا
ولا انتي مبتفهميش

ساميه كانت حاسه بالإهانة جامد وكاتمه دموعها

اسراء... حصل ايه لدا كله
اكيد مكنش قصدها يا إلهام ... وراعي أنها في مقام مامتك

إلهام.. يااايي مامي
البتاعه دي زي مامي ... انتي اتجننتي

اسراء... اتكلمي باحترام احسنلك

سميره لساميه
يالا نضفي هدوم الهانم بسرعه بدل ما انتي واقفه ملكيش لازمه كدا

ساميه بكسره حاضر يست هانم
وبتوطي تمسح هدوم الهام

اسراء قومتها بسرعه
لا يا داده ما توطيش ومتعمليش حاجه

وبحسم .. وانتي يا إلهام روحي الحمام نضفي هدومك
ومش هقول تاني راعي إنها ست كبيره وليها احترامها
واي حد في البيت دا لازم تحترميه انتي فاهمه
والا متدخليش فيه تااااني

سميره.. إنتي مش ملاحظه انك بتتصرفي كأنه بيتك

إلهام بزعيق ... انتي عامله كل دا عشان حته خدامه
اااه ما انتو زي بعض فتلاقيكي بتخافي علي زعلهم اووي
هتلاقي أصلك خدامه بردو
ما الطيور على اشكالها تقع

اسراء بنرفزه ... انا عامله احترام أنك في بيتي لحد دلوقتي وإلا كنت عرفت ارد عليكي كويس
واعرفك مقامك بس انا محترمه
الاحترام اللي انتي متعرفيش عنه حاجه اصلا

إلهام بعصبية ... انا محترمه غصبن عنك وعن اهلك كلك كمان
انا اصلا مش عارفه ريان عاجبه فيكي إيه
تلاقيكي عملتي خطه عشان توقعيه ويتجوزك ويا حرام ريان قلبه طيب وزمانه اتجوزك شفقه
ولا ممكن تكوني إنتي اللي تحايلتي عليه يتجوزك عشان محدش هيرضي بيكي

اسراء كلام إلهام ضايقها اووي بس اتماسكت وقال ...
علي الاقل انا واثقه في حب ريان ليا وهو اثبت دا بأفعاله قبل كلامه وهو عارف انا بحبه ازاي
الدور والباقي علي اللي كانت بترمي نفسها عليه وجات الشغل مخصوص عشان توقعه في حبالها
وهو هانها وطردها قدام الشركه كلها ولسه ليها عين تتكلم

إلهام كلام اسراء عصبها اووي واستفزاها
ورفعت ايديها تضرب اسراء بالقلم علي وشها
بس كان حد مسك ايديها قبل ما تلمس اسراء وكان ريان
اللي رجع البيت عشان يجيب الملف اللي نساه
وسمع وهو داخل كلام إلهام الاخير ورد اسراء عليها
ولحق ايد إلهام قبل ما توصل لإسراء وزقها

ريان بعصبية وعروقه بارزه من نرفزته
قام ضرب إلهام بالقلم علي وشها

وإلهام وسميره كانوا مصدومين من رجوع ريان المفاجئ وضربه لإلهام

واسراء اللي فرحت أنه جه لأن اعصابها مكنتش هتستحمل

ريان ... مش مرات ريان الاسيوطي اللي تنضرب بالقلم يا إلهام

إلهام بزعيق ... أنت بتمد إيدك عليا يا ريااااان
أنت اتجننت

ريان بعصبيه... انا عمري ما مديت ايدي علي بنت
بس انتي اللي تستاهلي
لما بس تفكري تهيني مراتي في بيتها وترفعي إيدك عليها يبقي لازم انتي اللي تنضربي
اسراء هنا ملكه ومحدش يهينها أيا كان وكلامك الزباله اللي قولتيه دا انتي عارفه كويس إنه مش صح
وكل دا بتعمليه عشان عارفه إن اسراء احسن منك في كل حاجه
واصلا إنتي ايه اللي جابك البيت دا
انا مش طردتك من الشركه وقولتلك مش عايزه اشوفك تاني
تقومي تستغلي عدم وجودي وتيجي تهيني اسراء وفكراني هسكتلك
انا بس كنت ساكت عليكي عشان خاطر امي مش اكتر
إنما انتي كدا تعديتي حدودك خالص
وعملالي محترمه وانتي كل يوم سهرانه في نايتكلب شكل ومع راجل شكل

إلهام اتصدمت من اللي سمعته

واسراء شهقت من الصدمه وحطت إيديها علي بوقها من صدمتها إن في حد بالقذاره دي

ريان .. إيه اتصدمتي .... انا عارف عنك كل حاجه
مش ريان الاسيوطي اللي ينضرب علي قفاه يا إلهام
وانا هعرفك ازاي ترفعي ايدك علي اسراء
وقبل كدا حاولتي تموتيها

ومسك موبايله واتصل بعم الهام في الصعيد
ريان ... الو ... ايوه يا حاج عيسى
بنتكم عندي تعالي خدها ولمها بدل ما هي كل يوم سهرانه مع حد شكل وماشيه تبخ سمها وكانت هتقتل مراتي

اه هي عندي اهي ولولا إن عارف إنك راجل طيب مكنتش كلمتك وكنت اتصرفت معاها بطريقتي

ماشي يا حج مستنيك

ريان بتريقه ... عمك كان هنا في القاهره بالصدفه
وعرفته كل اللي عملتيه
هههههههههههه وجاي ياخدك عشان تروحي البلد معاه
ويجوزك إبن عمك عشان يربيكي واكيد عارفه أنه متجوز تلاته قبلك وعنده ٨ عيال منهم كمان
يعني انتي الرابعه

إلهام بخوف...لا لاااا
ابوس ايدك يا ريان بلاش عمي عيسي وكمان ابن عمي دا شكله بس بيخوف اتجوزه ازاي
ابوس ايدك

ريان ... انتي تخرسي خالص
وعمك زمانه جاي وهو يتصرف معاكي أنا مش مسئول

وبعد شويه دخل الفيلا راجل كبير بعمامه وجلابيه
وباين عليه الهيبه والقسوة ودا كان عيسي عم إلهام

عيسي ... أنا متشكر جووي يا ريان بيه

ريان ... مفيش شكر ولا حاجه يا حج عيسي

عيسي بحده ... شد إلهام عنده و..
وه وه وه ايه الخلجات اللي لابساه دي
امك معلمتكيش الاحترام وااصل

إلهام كانت خايفه اووي
عمي لو سمحت سبني أمشي واروح لمامي

عيسي .. اسكتي سااكت مش عايز اسمع صوتك واصل
امك معرفتش تربيكي
بس انا هعرف
جدامي اوماال جدامي جاكي خاابط

وعيسي شكر ريان واخد إلهام معاه عشان يجوزها ابنه والا هيعقبها بطريقته

وكدا اقدر اقول إن الهام اخدت جزائها وخرجت من حياتهم للأبد

ريان كان واقف وواخد إسراء في حضنه وهي مصدومه من اللي حصل
بس ارتاحت أنها خلصت من إلهام

ريان ... وانتي يا ماماااا
كنتي واقفه وسامعه إلهام بتغلط في مراتي ومعرفتيش تقوليلها اسكتي حتي

سميره مكنتش عارفه ترد عليه

ريان ... هي كلمه واحده لو بس حد حاول يهين اسراء مره تانيه أو يزعلها هتصرف معاه تصرف مش هيعجبه
مين كان الشخص دا
وانتي يا امي لو بس عرفت انك غلطي فيها ولا زعلتيها من غير سبب همشي واسيبلك البيت خالص

سميره بخضه .. تسيب الفيلا
وعشان دي

ريان بصوت عالي..دي تبقي مراتي
واحترامها وكرامتها من كرامتي ... مفهوووم
كمان غلطه بس يا امي وهسيبلك البيت كله

وطلع ريان مع اسراء فوق

وسميره دخلت اوضتها وقعدت تكسر في كل حاجه
عاااااااا ماشي يا اسراء
خلاص قويتي ابني عليا مااااشي

عند ساميه كانت مبسوطه من اللي اسراء عملته معاها
وأنها بتحترمها جدا وغلي النقيض سميره اهانتها قدام الكل
وهي في المقابل بتعمل اللي سميره بتقوله وبتأذي اسراء
وساميه قررت قرار عشان تنفذه وترتاح من عذاب الضمير دا .......

عند مالك وامل
كانت امل داخله لمالك يوقع بعض الأوراق

أمل بتعب ... وقع علي الاوراق دي يا مالك

مالك .. حاضر... ولاحظ تعبها
أمل انتي وشك اصفر خالص .... اطلبلك دكتور ؟

أمل.. لا لا مش مستاهله ممكن بس ايه حد يحبلي مسكن
او ايه حاجه

مالك .. ماشي هكلم هناء تتصرف وراح مالك عند التليفون يكلم هناء

أمل حست إن مش قادره تقف ودايخه وقبل ما تقع .
ماااالك ... الحقنييييي

مالك طلع يجري عليها قبل ما تقع ومسكها
ولاقاها أغمي عليها
يتبع ..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا 
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

لو عايز أي رواية pdf .. أو لو عايزنا نعرفك لما الرواية إللي بتتابعها ينزل منها حلقة جديدة، انضم لقناتنا على التيجرام: من هنا 
ما هو الفصل الذي تود قراءته؟