القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ميلي علي ودي أنسى وش يكون الثبات البارت الثاني

رواية ميلي علي ودي أنسى وش يكون الثبات البارت الثاني

رواية ميلي علي ودي أنسى وش يكون الثبات الحلقة الثانية
رواية ميلي علي ودي أنسى وش يكون الثبات الفصل الثاني
رواية ميلي علي ودي أنسى وش يكون الثبات الجزء الثاني



بسم الله الرحمن الرحيم

عند وتين وفيصل
وتين ركبت ورا
فيصل:سواق عند ابوكي انا تعالي قدام
وتين:تمام
وركبت قدام
فيصل:ايوه كيفك
وتين:الحمدلله
فيصل:كيف الجامعه؟
وتين:الحمدلله سهله
فيصل:تمام
وتين طفشت وفتحت اغنيه(معقول)
وقامت تغني معاها
لو على قلبي داب في هواك وكفايه
ليل وسهر وعناد ويايا
جوا عيوني حنين وغرام
مشتاق لعنيك
قلبي ندالك حن فيوم وتعالى
(طبعا احب الاغنيه مراا)
....
فيصل ناظر فيها بحب وقال في نفسه:اهه بس لو تعرفي قد ايش احبك
وصلو الجامعه
وتين نزلت:شكرا
فيصل:عفوا الساعه كم تخلصي يسير اجيكي
وتين:مايحتاج خالد حيمرني
فيصل بغيره:لا انا حجيبك
وتين سلكت وقالت:طيب طيب ان شاء الله
ودخلت
فيصل عصب وقال:طيب طيب يا وتين حسابك في البيت
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات