القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية همت يا فيصل ببنت القبايل البارت 98

رواية همت يا فيصل ببنت القبايل البارت 98

رواية همت يا فيصل ببنت القبايل الحلقة 98
رواية همت يا فيصل ببنت القبايل الفصل 98
رواية همت يا فيصل ببنت القبايل الجزء 98

رواية همت يا فيصل ببنت القبايل البارت 98 - مدونة يوتوبيا

طلعت من المكتب عشان دوامها خلص وبترجع البيت شافت ابو فيصل وقف قدامها ومسك يدينها:عذاري بنتي انا ابوك
قلت لك كم مره اي شي ودك فيه اي شي مضايقك متعبك؟انا عندك؟تكلمي لي
اذا فيه احد كان عندك والله قلبي خايف عليك ترا اعتبرك بنتي واكثر وانتي عارفه ذا الشي مايحتاج اقول لك ،عذاري ابتسمت:تسلم والله عمي بس قلت مافيه شي وصدقني لو فيه اكيد بجي عندك وبقول لك لاتخاف علي او تشيل همي
ابو فيصل هز راسه:اجل انتبهي لك يابنتي
عذاري ابتسمت وشافت فيصل طالع من مكتبه اخفت ابتسامتها وناظرته على السريع وراحت ،شاف نظراتها وسكت وهو عارف انها باقي زعلانه منه بس مايقدر يسوي شي
طرت على باله فكره وراح لأبوه:يبه
فيه شغل اليوم ماخلص صح؟،ابو فيصل:ايه بس ذا الشغل لازم تشتغلون انت وعذاري مع بعض؟،فيصل:متى تبيه؟ابو فيصل:عادي لو بكره مايهم مو الحين بنسلمه
فيصل بكذب:اتصل علي حق المشروع وقال لازم بكره عشان كذا بتواصل مع عذاري ونخلصه اليوم اذا قدرنا،ابو فيصل هز راسه:وش معجله؟هو؟
فيصل:مدري يبه عن الرجال وظروفه يمكن احد يبي المشروع عشان كذا طلب نستعجل ،ابو فيصل:اجل الله يوفقكم
لاتتعبون اذا ماقدرتوا مو لازم ،فيصل:لا معليك وابتسم على الخطه نجحت مسك جواله ورسل لعذاري الساعه ٦المغرب لازم اشوفك بمكان عشان نخلص موضوع المشروع ضروري ابوي يقول لي
عذاري شافت الرجاله واتصلت عليه:اي مشروع؟انا برجع انام تعبانه؟
فيصل :مالي دخل هم يبونه بكره
عذاري:طيب مايقدرون ياجلونه يوم شي؟
فيصل:لا اقول لك يقول لازم بكره
عذاري:ياليل طيب وين اجي؟عشان نخلصه
فيصل:براحتك بس بالشركه أفضل
عذاري:طيب طيب خلاص انقلع وقفلت
فيصل سكت من الصدمه عشان انقلع
بس مشاها لها وطلع للبيت هو بعد ،
-الساعة ٦المغرب،
حاطه منبه خمس ونص وماقامت الا ست
تنهدت وهي مالها خلق تلبس شي لبست عبايتها فوق البجامه ولفت حجابها وطلعت مرت دانكن واخذت قهوه وراحت للشركه
وصلت على ست ونص كذا شي
شافت فيصل جالسه بطاولة الاجتماع
فيصل ناظرها:كان تاخرتي بعد؟
عذاري بتأفف نزلت شنطتها:كلخرا بس
فيصل :ترا عطيتك وجه زائد على الكلام
عذاري :المهم وش نسوي الحين؟.
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات