القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بنلتقي واحضُن جمره كفوفكِ البارت 87

رواية بنلتقي واحضُن جمره كفوفكِ البارت 87

رواية بنلتقي واحضُن جمره كفوفكِ الحلقة 87
رواية بنلتقي واحضُن جمره كفوفكِ الفصل 87
رواية بنلتقي واحضُن جمره كفوفكِ الجزء 87



ثاني يوم في الليل ~
وقفت امامه وهي تناظر فيه وقالت : هلا مطر ؟
كـان يناظر فيها ثم قال بحيره : من امس الليل الين اليوم وانا مـاني قادر انام من قوه تفكيري بـ هاله
بلعت ريقها بتوتر : مطر ريح بالك صدقني ما ف
مطر بحده : تدرين الي يسكت عن الغلط راضي
قاطعته برفض : والله ماني راضيه بالي يصير
رفع حاجبه وبشك : انتي صاير لك مثل ماصا
قاطعته بكف حار ناظرت فيه بعدم صبر قائله :
مو انت الي تشكك بـ عرضي وشرفي بس عاد !
صد وجهه لـ ناحيه الاخرى من قوه الكف بلع ريقه
وهو ماسك اعصابه
جمره بحده : ما اسمح لك يامطر كافي
تنهد ومسح عُيونه بتعب لحظه ماحس على نفسه
ولحظه ما ادرك بأن الي امامه جمره مو اي شخص
مطر بهدوء : أسف .. الله يلعن بليس واهله
بلعت ريقها بعد ماسمعت أعتذاره ونزلت عُيونها : عاذرتك لاني احبك وعاذرتك لانك مطر وماتقصد الخطأ ابد ، الجو صار بارد بدخل
مطر : افا وانا مو قدامك ؟ احضنيني وماتبردين
ابتسمت بخجل وقالت بهمس : مطر !
اقترب وهو مبتسم : ياعيون وروح مطر سمي
جمره : انا مو قلت لك هالحركات بعد زواج مو الحين عشان ناخذ راحتنا وما اكون خايفه من احد
مطر : وش فيها لو خذيتكِ لحضني دقايق ؟ ترا من بكرا بتردين لـ بيتكم وماعاد اشوفك زي اول
تنهدت ثم قالت بهمس : بس هالمره ترا غيره لا !
ضحك وقال بهمس : عرفت كيف اخليك ترضين
أبتسمت وحضنته بقوه وهو كذالك لكن مطرنا
كان اقوى شدها له بقوه وكأنها بيدخلها داخله ولايطلعها ابد عشان تصير له حقه بروحه بس هو
استنشق ريحه عطرها الي يحبه وقال باذنها :
متعمده تحطين من هالعطر ؟ لاتقولين لا اعرفك
ضحكت وهمس بأذنه : اي نعم متعمده ياحبيبي
ابتعدت عنه رُغم انه ماودها تبتعد ، مطر : ليه بعدتي عني ؟ لو مطوله شوي واروي شوقي لك
جمره بهدوء : لانه الوقت تأخر ، يلا اخليك بروح
كانت بتروح لكن مسك يدها وقال : فعلاً اسف !
لفت عليه وناظرت فيه لوهله ثم قالت : فعلاً احبك
أبتسم وترك يدها ، مشت وقبل لاتمشي صدت
ولوحت بيدها وهي مبتسمه : الوداع ياحبيبي
-
بعد اسبوع تقريباً ~ في بيت جمره
طلعت من مطبخهم وهي حامله كوب شاهي
كانت بتجلس لكن استوقفها ظرف طايح جنب الباب انحنت لتأخذ الظرف وعقدت حواجبها
فتحت الظرف بشكل سريع لـ تتفاجأ بوجود فلاش
قوس فمها بعد فهم وحطت الفلاش بـمخباها
ولفت الظرف لما لمحت كلام مكتوب بلون الاسود وكان : عشان ثاني مره ماترفضيني ، ياجمره غضى
بلعت ريقها لم قرت الكلام وحاولت تتذكر وين سمعت كلمه " جمره غضى " ارتخت ملامحها لما تذكرت وقالت بهمس : غيث ! كيف عرف مكاني..
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات