القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عيونك نجمتي وقلبي سماء لنجومك البارت 68

رواية عيونك نجمتي وقلبي سماء لنجومك البارت 68

رواية عيونك نجمتي وقلبي سماء لنجومك الحلقة 68
رواية عيونك نجمتي وقلبي سماء لنجومك الفصل 68
رواية عيونك نجمتي وقلبي سماء لنجومك الجزء 68

رواية عيونك نجمتي وقلبي سماء لنجومك البارت 68 - مدونة يوتوبيا

عند ملاذ 📌.
.
حطت يدها على راسها وهيا تحس في شي غلط في حياته مين الشخص الي كان يناديها كانت غي اسئله كثيره في بالها بدات تراجع الماضي كيف كان في تفرقه بينها وبين اخوانها بس قدام الناس غير صح انو امها اكثر المرات ما تعملها كويس بس مرات تهتم فيها بزياده غمضت عيونها وتنهدت راحت الحمام وتروشت طلعت وشافت الكدمات الي على جسمها
لبست ورمت نفسها هلى السرير بألم صارت تفكر
ملاذ : رح اكشف كل شي ......
...........................
بعد ما تعافت ..
ابوسند : كلمت فيصل يجي يأخدك
ملاذ : ما ابغا ارجع
ابو سند : والله مو بكيفك
ملاذ : ابغا اتطلق
ابو سند : ليش تبين الناس يقولو ذي بنته مطلقه
ملاذ بعصبيه : ومن متى المطلقه صارت عيب ولا عار
ابو سند : انطمي مافي لا طلق ولا يحزنون ناقص الناس تقول ما ربيت بنتك
ملاذ بحده : والله اذا انت تشوف الطلق قلة تربيه ف اعرف انك ما ربتني واحمد ربي انك ما ربتني علشان ما اطلع مثل تفكيرك المتحجر وبعد..... قطعها وهو يعطيها كف وبنفس الوقت دق الجرس الي يعلن وصول فيصل كان يدق بس مافي استجابه فك الباب وشاف كيف ابو سند مسكها من شعرها وبقوة
ابو سند بعصبيه وبصوت عالي : انا مدفعت فلوس عليك علشان تطولي لسانك علي ان ما ربيتك
دفته بقوه ورفعت سبابه وبصراخ : انت عمرك ما ربيتني انا الي كونت نفسي بنفسي دايماً كان فيه تفرقه بيني وبينهم كان ابو سند بيضرب ملاذ بس حس بيد قويه تمسك يده فيصل والعروق طالعه : عمي اهداء
نزل سند على الصراخ التحت : وش فيكم
ابوسند سحب يده : روح جيب اغراض اختك
طلع سند فوق وبسرعه جاب شنطه وحده الي كانت في اشياء بسيطه
اخد فيصل الشنطه ومسك ملاذ من معصمها ومشى
سند : ابوي انت مو شايف كيف جالس تعامل ملاذ ذي الفترة
ابو سند : اعملها كذا لانها غلطت
سند : ابوي انت من زمان تعاملها كذا اتمنى تتحسن معاملتك معها وتتذكر انو هيا بنتك مو وحده خطفها ولا جيبها من الشارع ... وطلع غرفته ..
___________________
عند ملاك & عبدالرحمن📌.
.
كانت حالتهم جداً متدهوره كل يوم مشاكل على ابسط الاشياء ...
دخلت المطبخ وشافته جالس يطبخ
ملاك : نظف وراك ما ابغا اشوف المطبخ وصخ
عبدالرحمن : وانتي وش فيدتك في البيت وبعدين الحريم مكانهم المطبخ
ملاك ضحكت : استغفرالله مين باقي يقول الحريم مكانهم المطبخ اقول كل تبن ونظف وراك... وطلعت
عبدالرحمن تنرفز: يليل صح مين باقي يقول الحريم مكانهم المطبخ كمل يطبخ بعصبيه ...
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

لو عايز أي رواية pdf .. أو لو عايزنا نعرفك لما الرواية إللي بتتابعها ينزل منها حلقة جديدة، انضم لقناتنا على التيجرام: من هنا 
ما هو الفصل الذي تود قراءته؟