القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عيونك سماي وقلبك كل أوطاني البارت الرايع 4

رواية عيونك سماي وقلبك كل أوطاني البارت الرايع 4

رواية عيونك سماي وقلبك كل أوطاني الحلقة الرايعة 4
رواية عيونك سماي وقلبك كل أوطاني الفصل الرايع 4
رواية عيونك سماي وقلبك كل أوطاني الجزء الرايع 4



بعد مرور ساعتين ونصف .
حور : بنات جعت وش رايكم نقوم نطبخ؟
هتان بحماس : اي ليش لا عندي وصفه باستا تجنن .
ورد : طيب المقادير موجوده ؟
هتان : اي كل شي موجود قومو نجرب نسوي .
قصيد : شرايكم تطبخون انتو ياحلوين لاني بخرب عليكم لو جيت لاني مااعرف .
غزل وسحاب بوقت واحد : اقول قومي بس .
قصيد بتأفف : لحول خلاص طيب .
وقامو كلهم السته وتوجهو للمطبخ ، هتان وورد كانو يجهزون الاشياء على الطاوله ، وحور اللي تاخذ منها وتطبخ ، وسحاب تساعدها ، اما غزل كانت تقطع سلطه وتاكل منها . وقصيد كانت تاكل فراوله وتطالع فيهم .
هتان : قصيد وش فايدتك انتي الحين ؟
قصيد : اصبري بجي اخرب عليكم الحين .
قامت من مكانها وراحت عند غزل كانت تبي تساعدها ،
تركت غزل اللي بيدها ولفت قصيد وصارت تدفها من ظهرها لبرا المطبخ .
غزل : ماعاش اللي يخرب علي انقلعي برا مامنك فايده .
وقتها كانو كل العيال موجودين عدا صقر وعبدالعزيز .
ضحكوا على شكلها المصدوم . بعدها اردف نايف : وش تسوون لكم ساعه تتهاوشون داخل ؟
قصيد : جالسين نلعب بلايستيشن .
نايف : لا صدق وش تسوون ترا طلبنا من المطعم وطلبنا لكم معنا .
قصيد : حمدلله طلع منك فايده يااخوي. جا بيرمي عليها المخده رفعت يدينها لوجهها : امزح امزح خلااصص ، قاطعهم صوت صراخ هتان وحور على دخلة عبد العزيز وبيده الاكل ، ركضت قصيد للمطبخ وما ان اتضح لها شكل هتان وحور وهي تضحك بقووه ،
حور بقهر : مايضحك!
اما هتان تجمعت الدموع بعيونها من الاحراج لما دخلو العيال للمطبخ وشافوهم والطحين موصخ كل المكان .
سياف وهو يكتم ضحكته : وش مسوين انتو.
قصيد : خلاص موب حلا اطلعو هتان تستحي .
ماكانت حور منتبهه لعبدالعزيز اللي اكلها بنظراته ، وكأنه يشوف ملاك مو وحده رايحه فيها بسبب الطحين ، انتبهت لنظراته ونزلت راسها بأحراج ولا قدرت تنطق بحرف
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات