القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية كيف لقلبي أن يحبك البارت 44

رواية كيف لقلبي أن يحبك البارت 44

رواية كيف لقلبي أن يحبك الحلقة 44
رواية كيف لقلبي أن يحبك الفصل 44
رواية كيف لقلبي أن يحبك الجزء 44

رواية كيف لقلبي أن يحبك البارت 44 - مدونة يوتوبيا

عبدالرحمن: بالظبط، وبعدها صار الي صار في جوري وسارة مالمسوها بس.
(وفي هالليلة البطلة جوري اسدلت ستارها بطريقة وحشية)
طلال وفهد: كمل بس شنو؟
عبدالعزيز بضيق لاحضه طلال: بس سارة ظلت تسمع صياح جوري وصراخها وهي تقاوم ولد الكلب، حاولت تساعدها بس ماقدرت. وبعد ما خلصوا منها وصار الي صار خلوهم ببرود وسارة حاولت تجمع نفسها شالت جوري.
عبدالرحمن: شالت جوري وأخذتها لبيتهم قعدت تهدأ فيها، وطبعا كذبوا على ابو جوري، انها طاحت وتبهدلت وتعورت.
وعبدالعزيز: قضوا ليلة كاملة يواسون بعض، ومرت اليالي والشهور، حاولوا ينسون كلشي بس مافي فايدة.
عبدالرحمن كمل: وسارة صار لها شهر كامل متضايقة وتبي ابوي وماقالت لنا شي وانحل الموضوع قبل لا يصير الأسوأ.
وقام عبدالرحمن بقهر وطلع
عبدالعزيز بصوت خافت: منك منك خايفة منك البنية ماقالت شي من خوفها.
طلال: كمل؟
عبدالعزيز: وعرف ابو جوري ان جوري حامل من الدكتورة لما طاحت عليه ووداها المستشفى.
طلال: وطبعا الأبو من القهر عرف كلشي وماتكلم وقتل الولد وسلم نفسه المسكين.
عبدالعزيز: اي للأسف هذا الي صار بس في شي قبل ذا، الولد مامات الرصاصة جت في بطنة طلقتين وسارة من القهر اخذت المسدس وقربت صوب راسه وطلقت رصاصة في رأسه.
فهد بصدمة: وش؟ تسمع وش تقول تسمع اذونك وش تقول انت؟ كيف؟
عبدالعزيز بتكملة: ومثل ماقال دحوم ان سارة لا ليلها ليل ولانهارها نهار.
طلال: يعني تقول ان كان أبو جوري يمكن يتبرأ وسارة تدخل السجن وتنحكم عليها بقصاص، بس ابو جوري ستر عليها.
عبدالعزيز: الحين عرفتوا ليه عبدالرحمن منقهر، لأن لو بيبرأ ابو جوري، تطلع اخته مجرمة، ولو ستر على أخته، بيظلم ابو جوري، فهمت الحين؟ من متى واحنا رجال الي مايرضون بالظلم انسوي كذا ونسكت؟
فهد: يعني تقول ان عبدالرحمن صار بين نارين.
قام عبدالعزيز وطلع بضيق يتنفس.
طلال يقول لفهد بغموض: حتى لو عبدالرحمن سلم اخته وطلع ابو جوري، عبدالعزيز مابخليه.
~~~~~~
عند ريف في بيتها.
تعزف على البيانو فجأة تنتبه انها تعزف خطأ.
تتوقف وتسمع أخيها يقول: وش الي شاغل بالك؟
فعندما تكون ريف مشغولة البال تخطأ في العزف.
ريف بضيق: سالفة الصبح.
يدخل عبدالله ويقعد على سريرها، ويقول: بكلم بنين.
ريف وكأن الفكرة لم تعجبها لتردف بحزن: لا ياعبدالله.
عبدالله بحزن: احسن من ما اصدمها بزواجي.
ويقوم يطلع مايبي نقاش في هالموضوع أكثر.
وقبل مايسكر باب الغرفة قال: اتصلي ليها وقولي ان بتأخذينها الليل على الساعة ثمان من المستشفى، وانا الي بروح لها. وطلع مايبي يسمع شي من ريف.
ريف بضيق: لالالالا وبصر
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات