القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية 3 ابناء اولهم من زوجي و 2 من أبوه كاملة

رواية 3 ابناء اولهم من زوجي و 2 من أبوه كاملة 

رواية 3 ابناء اولهم من زوجي و 2 من أبوه الحلقة الأولى 
رواية 3 ابناء اولهم من زوجي و 2 من أبوه الجزء الأول
الفصل الأول
البارت 1 
رواية 3 ابناء اولهم من زوجي و 2 من أبوه كاملة 
انا سهام أبلغ من العمر ٣٦ عام مش بقدر ما من الجمال عاديه زي اي بنت بملامح وطنها
دخلت تعليم لحد ٣ ثانوي وبعد كدا قررت. اشتغل واترك التعليم لاني من أسرة فقيرة جدا متكونه من أب مسن وأم مسنة وأخ أصغر مني فقط
بدأت ابحث عن العمل في كل مكان حتي لقيت شغل في محل ملابس في المحافظه وبدأت اروح كل يوم من الظهر لحد الساعه ١١ليلا
استمريت علي الحال ده تقريبا ٦شهور ورغم ان المحل كان ذباينه قليله او ليه مواسم فكان ديمنا عندي فراغ كبير
فكنت انزل العاب عالموبيل واتسلي بيها وقت الفراغ مع الوقت بدأت اهتم اكتر لألعاب مختلفه وهنا اتطريت للنت عشن انزل العاب وبعدها بدأت اعمل اكونت عالفيس عشن اشترك به في العاب او اي شئ
وبدأت اهتم بالفيس والمنشورات فترة طويله وكان كل هدفي قراءة وتوعيه او موديلات وميك اب وحجات من كدا
بدأت ادخل جوربات مبيعات وعروض وبدأت أعرض فيها شغل المحل الا انا فيه من قصد التسالي لان انا كنت اعرف ان الجروب اكترهم مغربيين وجزائريين والمصريين قليل فيه فكنت بعرض من باب التسالي
تعرف عليا مسؤل الجروب ده ودخل حكي معي كتير عن شغلي وعن احوالي
وبعدين اكتشفت انه مصري معاه جنسية اجنبية
ومقيم برة مصر هو وابوة وأمه فقط مهاجرين من زمان برة مصر
دخل معي في تفاصيل كتيرة أصبحنا أصدقاء جدا
وفي مرور الوقت اعترف لي انه يحبني قؤلت طيب ايه فايدة الحب وانت في مكان وانا في مكان كل واحد مننا في عالم مختلف بلاش الحب والكلام ده
قالي لا انا فعلا حبيتك وهعمل اي شئ عشن تكوني لي
بدأت افكر في كلامه وانا كنت أصبحت متعودة عليه لأنه ملئ فراغ كبير عندي من اول ما اتعرفت عليه
وبدأ يهتم بي اكتر واكتر
لدرجه ان ممكن كنا نقضي طول اليوم مع بعض نتكلم
وفي يوم فتح كمرا معي وخلي امه تكلمني وتشوفني واتفاجئ بها تقؤلي بصي انا زهقت من الولد ده بسبب كتر كلامه عنك ايه رايك انه هينزلك مخصوص يتزوجك وتجي معاه هنا
اتكسفت من كلامها بس بعدها بفترة لقيته بيقؤلي انا جهزت نفسي ع فكرة ونازل سياحه اتزوجك ونمشي مع بعض
بقؤله انت بتهزر بقي ازاي ده يحصل وبعدين المفروض اخد رأيي اهلي الأول لأنهم يخافو عليا اسافر واتركهم
قالي لا انا هنزل اقابلهم الأول ونقنعهم مع بعض
وفعلا بدأت المح لأمي بالكلام مش عارفه ابدا معاها ازاي واقؤله ايه عرفتو من عالنت والا اقؤلها ايه
وبعد تفكير كتير
قؤلت طيب مهو كدا كدا هو واخد الموضوع جد ليه انا كمان امنع نفسي اني اخده جد واقؤل لأمي الحقيقه
وفعلا بدأت اتلكم مع امي بعد ما زعلت مني انها عرفت اني لي علاقه بواحد عالنت رجعت تاني وقالتلي طيب لو الكلام صدق المفروض يدخل البيت من بابه يابنتي ولو دخل بصدق انا موافقه اقنع ابوكي وتتزوجيه المهم تكوني سعيدة بحياتك
وفات اسبوعين واتفاجئ بسامي يقؤلي انا في مصر في فندق جهزي نفسك انا هجي عندكم بكرة ارسلي لي اللوكيشن او العنوان
حسيت بفرحه تنقل قلبي من مكانه
قؤلت له لا استني انا لازم اخرج اقعد معك كدا الأول قبل ما تجي عندنا
قالي يلا مستنيه ايه شوفي نتقابل فين اليوم قؤلت له انا هتصل بك تجي حديقه الجيزة نتقابل هناك
وفعلا اتقابلنا واعجبت به كتيرر
وهو رأيت الفرحه في نظراته بلقائي واعجب بي جدا
واتفقنا انا وهو انه يجي يقابل اهلي ويطلبني
وفعلا جه قابلهم ووافقو بعد الحاح كتير علي ابي انه يوافقني عالسفر معاه
وفعلا وافق ابي وبدأنا نجهز أوراق السفر من باسبور سفر
و مستخلصات الورق واتزوجنا بمصر لمده اسبوعين وبعدها سافرنا الي بلد الا فيها اهله امه وابوة
تمتعت باستقبالهم لي وفرحت بيهم لاني حسيت الفرحه طالعه بيهم السما
لما شافوني
الام مش من نفس الجنسيه بتاع الاب
جنسيه الام مغربيه والاب مصري بس متنازل عن الجنسيه المصريه من ٢٩ عام
منذ أن هاجر منها
بدأت الحياة تظهر قدامي بالسعادة وتعويض عن الفقر والحرمان الا عشته منذ الصغر
بدأت احس الدنيا بتضحكلي من جديد
وذاد حبي لسامي اكتر فاكتر
وفي اول اربع شهور ظهر عليا اعراض الحمل
وفرحو بي كتير
وكنا كل يوم سامي يحدني نخرج في مكان شكل
طول فترة الحمل
وفي أحد الايام أثناء خروجي انا وسامي تلقينا اتصال علي تلفون سامي بأن امه في المستشفي مات بسبب جلطة في القلب هي كانت تعاني من القلب ديمنا
وهنا عم الحزن علينا جميعا وانا داخله علي أبواب الشهر الاخير للولاده
بدا سامي يهدأ من حزني ويقؤلي كل شئ مكتوب انتي المهم حرصي علي نفسك عشن الولاده
وبدأ البيت ترجع فيه الروح والسعاده من جديد باستقبال اول طفل لينا فالبيت وبدأ ابو زوجي يحبه جدا
وياخده طول الوقت علي حجرة وكأنه هو امه مش انا
وبدأت افرح بسعاده سامي وابو زوجي بابني
وحسيت انه ملئ حياة ابو زوجي وحولها لسعاده بعد حزنه علي زوجته حماتي
وحياتنا اتقالمت علي كدا مع بعض جميعا
وبدأت أعرض علي سامي بقؤله ابوك لسه صغير المفروض يتزوج تاني ايه المشكله اهو عالاقل يملئ حياته بزوجه
رد عليا قالي هو مش حارم نفسه من حاجه اصلا
بقؤله ازاي
قالي لو عالجنس ده تقريبا كل أسبوع ليه سهرة برة هنا العاهرات كتير ومترخص ليهم
بقؤله لا بس ابوك مش كدا وانا مش قصدي جنس انا قصدي انه يكون ليه وليفه تونس وحده يعني
قالي اهو عندك اسأله واعرضي عليه الموضوع مع نفسكم بقي
قؤلت في نفسي وانا مالي اصلا ولا ليا افتح معاهم الموضوع ده تاني
وكبرت دماغي
وقؤلت خليني في نفسي
وبعد سنه من ولادتي اكتشفت ان سامي كان مقدم في وظيفه ومنتظر االرد بالقبول او الرفض
ولقيته داخل عليا فرحان جدا ويقؤلي اخيرا حلمي اتحقق واتقبلت في الوظيفه
بقؤله وظيفته ايه دي
قالي دانا بقالي ٤ سنين بجري وراها عشن اقبل فيها واخيرا قبلت وهستلم الشغل من اول الشهر
فرحت لفرحه بيها وبدأت إشاركه فرحته
وجينا قبل الشهر بيوم بيقؤلي عايزك تجهزي لي معظم لبسي الكويس
بقؤله ليه قالي عشن هسافر للشغل
بقؤله هو الشغل ده مش هنا
قالي لا ده لازم أول ٣ سنين يكونو برة وبعدين اتنقل هنا
بقؤله لا انت هتسبيني وتسافر
بدا يقنع فيا وقالي انا لازم اسافر ده حلم عمري وبعدين منا هحاول اعرفهم اني متزوج عشن يقسمو لي الفترة علي إجازات
بقؤله يا لهوي هو ممكن تقعد ٣ سنين بدون اجازة قالي لا هحاول اخلص الورق انا مقدم من قبل الزواج عشن كدا هما قبلوني بس انا هشوف واسطة تسهل الموضوع وبعدين بقؤلك حلم عمري حبيبتي اتحمليني بقي وبعدين انا مش هتركم لوحدكم ابويا معاكم اهو
وحزنت لسفرة بس كنت لازم احسيه اني سعيده انه بيحقق حلمة وسافر وتركني مع ابوة الا اكتشفت انه من بشر ده ذئب بقناع بشر وهنا تبدأ الحكايه بقؤة يلا نكملها ونسرد التفاصيل في نفس المعاد غدا اذا لقيت تفاعل قؤي هنزلها طبعا كامله لازم ٢٠ملصق
يتبع
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا 
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

لو عايز أي رواية pdf .. أو لو عايزنا نعرفك لما الرواية إللي بتتابعها ينزل منها حلقة جديدة، انضم لقناتنا على التيجرام: من هنا 
ما هو الفصل الذي تود قراءته؟