القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية كنت أشوفك غير يا مقوى عماي البارت 29

رواية كنت أشوفك غير يا مقوى عماي البارت 29

رواية كنت أشوفك غير يا مقوى عماي الحلقة 29
رواية كنت أشوفك غير يا مقوى عماي الفصل 29
رواية كنت أشوفك غير يا مقوى عماي الجزء 29



اما غيث طلع من غرفته بعد ماخلص شاور ولبس
طلع له ثوب وهو ناوي يخلي سحاب تكويه له
صار يدورها بالبيت لاكن ماشافها وانتبه لـ غرفتها
دخل وهو يشوف اغراضها واشيائها
عبايتها و شنطتها وجوالها وملابسها مقططين بكل مكان
تقدم وفضوله يدفعه يفتش بأغراضها فتح شنطتها ويشوف وش فيها
وبعد ماخلص التفت وهو يشوف جوالها توصل له رساله تقدم له كان جوالها مافيه باسوورد
فتح جوالها وفضوله يدفعه دخل لـ محتوى الرسالة وانصدم من المكتوب
وكان محتوى الرِسالة
( مانقدر ننفذ خطط انتقامك اليوم جا لنا عمل طارئ من الرئيس )
وبنفس الوقت جت رسالة من مها وكان محتواها
( انتبهي في وقت التنفيذ عشان ماحد يشك فيك انتبهي ياسحاب )
رمى الجوال على السرير بصدمة واشتعل من الغضب
اخذ الجوال مره ثانيه وهو يشوف الرسايل وكيف تخطط تنتقم منهم
من الكبير لين الصغير
بدون رحمة او شفقة
وعلى سبب مالهم دخل فيه
ركض بجنوان وحرقة
كيف يستقبلونها بحسن نية
ويطلع وراها كل ذا !
جن جنونه وطلع من طوره
عصب ويحس مافي شيء يهديه
راح لـ المطبخ بعد ما سأل امه عنها
حاول يتدارك نفسه ولا يبين لها عشان ماتلحقه
وهو ناوي يخلص حساباته معها
ويعكس خطتها للأنتقام
صحيح انه حبها لاكن اهله خط احمر
خط احمر وعليه عشره خطوط حّمر بعدها
سحب يدها و ضربها من صدرها
لين وصلت لـ الجدار
حاوطها من جميع الجهات عشان ماتهرب
ارتبكت من قربة ومن انفاسه الحاره الي تلفح على وجهها
التقت عينه بعينه ويحس انخمد النار الي كان يشتعل بصدره من اول ماشافها حبها ويحس سكنت قلبه واحتلته بجنون بجنوونن
مايدري كيف يطلع غضبه وجنونه عليها وهو من نظره وحده انخمدت نيران بقلبه مو نار بس
مايدري كيف يواجهه وهو يشوف نظرات الخوف بعيونها وماوده يشوف الشيء ذا منها
مايبيها تخاف منه لاكن كلشيء يسويه عشان اهله..
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات