القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انت المواصل والرضى وانا الي ادور رضاك البارت 286

رواية انت المواصل والرضى وانا الي ادور رضاك البارت 286

رواية انت المواصل والرضى وانا الي ادور رضاك الحلقة 286
رواية انت المواصل والرضى وانا الي ادور رضاك الفصل 286
رواية انت المواصل والرضى وانا الي ادور رضاك الجزء 286



نور وترف
ترف : اتصل لي وسويته صامت ، ايه كملي؟
نور : المهم أن انا شاكّه وابي اروح اشتري لي التحليل من الصيدليه
ترف عضت شفايفها بحماس : تكفين يارب حامل يارب
نور : انتي لو تشوفيني بس لما يجي لو ما امسك نفسي طول الوقت تأملته
ترف بسخرية : تحسسيني انج قبل لا تكونين حامل مادري شتسوين
نور بغيض : جب اقول
ترف : اسمعي انزين بقولج شي
نور : قولي
ترف : بيني وبينج ها ، اليوم بالليل عندنا عزيمة وجي انا بقول لفرح ويقين واوردي رنيم بتجي مع فراس يعني
نور تنهدت بحزن : يقين ، اف الكلب سطام لو اشوفه انتفه باسناني ، البنت ذبلت!! وهو كل همّه شغله جعله الخساره
ترف : استغفري يا بنيه ، اسمعي تراه رجع
نور بغضب : لا تخليني ادعي عليه! ولا تقولين لي انج بتجيبيه!!
ترف هزت اكتافها : مب انا اليي بجيبه ، سلطان ، انا متأكدة أن يقين مشتاقه له بس تعرفينها تكابر
نور وهي تحاول تحافظ ع نبره صوتها : شنو تكابر ترف شنو تكابر؟ زوجها هاجّرها حول السنه ونص عشان شغل حتى كلام ما يكلمها!! لو مب عمي محمد قال لنا عن حالّها جان ما درينا وماتت البنت بكئابتها ، تعرفين شكثر تعبنا عشان نطلعها من اليي هي فيه ! وفتحت مكتب بمساعده ابو زوجج يعني شنو؟
ترف تاففت : اسمعيني يا بنت ! هي تحبه وهو بالمثل لو ما يحبها جان رمى ورقة الطلاق من زمان في ويهها
نور بغضب وهي تضرب الطاولة : ليش يهجرها أجل!!
ترف : انا شدراني!! بس المهم أن اليوم لقاءهم يعني اليوم!!
نور بخوف : تكفين يقين بتتعب!!
ترف زمت شفايفها وهي تهز رأسها ورجلها : لا ان شاء الله لا ، قومي يلا تأخرت ترا جوجو كانت نايمه وما امداني اسوي لها حليب
نور وقفت : معليك سلطان يتكفل
ترف وهي ترفع تلفونها اليي يرن : واضح!
ترف ردت وهي تقول بهدوء : الو؟
سلطان وهو يهز جود لجل تسكت : تسمعين الحرب الي صايره صح؟ بسرعه تعالي لا انصرع
ضحكت ترف وهي تقول : مو بنتك وانت تدلعها؟ خلاص سكتّها؟!
سلطان : ترفف!!
ترف بضحكة : عيونها
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات