القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بليت بك وانتهى أمري فما أنت إلا ألذ البلاء البارت 273

رواية بليت بك وانتهى أمري فما أنت إلا ألذ البلاء البارت 273

رواية بليت بك وانتهى أمري فما أنت إلا ألذ البلاء الحلقة 273
رواية بليت بك وانتهى أمري فما أنت إلا ألذ البلاء الفصل 273
رواية بليت بك وانتهى أمري فما أنت إلا ألذ البلاء الجزء 273

رواية بليت بك وانتهى أمري فما أنت إلا ألذ البلاء البارت 273 - مدونة يوتوبيا
" بيت فهده "
شوق وهي تطالع ابوها بصدمه من حركتهه
دلال بهمس : يبـ..
الا صرخ بوجهها : وقطططع !! اصص ماسمع
حستس
فهده : وليه م تبي تسمع ؟؟ جايز لك اللي سويته؟
طردت البنيه المسكينه وهي حامل للشارع
وحرمتها من بيتها حتى! وين بتروح ف نص اللـ..
الا ضرب بعصاته بالارض : والله م يرد لساني شي
عن الطلاق ف امسكي لسانتس ي مره
مالكم شغل فيها ولا ابي اسمع لها طاري
قام : دقي ع السايق يجي يوديني للمستشفى
دلال : بتروح بهالوقت؟ ي يبهه تو راد علي مشاري
ان وضعه طيب
جبران بحده : قلت لتس دقي عليهه!!
تنهدت شوق وقامت : خلاص برسل الخدامه لهه
فهده : وانت فيك حيل تروح؟
جبران : مالتس شغل فيني
فهده باستسلام : بكيفك
طلع بعد م قام السايق وركب معهه توجهو للمستشفى
فهده بقلق تطالع من الشباك : وين المسكينه راحت؟
شوق : تلقين راحت لاي احد من اقاربها
دلال: مالها احد والله كسرت خاطري يكفي
زوجها بالمستشفى وضعه صعب وفوق ذا حامل
ولالها بيت وانطردت
فهده : دقي دقي عليها
دلال : والله من اليوم ادق وارسل بس م ترد جوالها
مقفل
فهده : اخ الله يستر بس
__
" بعد ساعتين "
"المستشفى "
مشاري وهو بقلق وعلى اعصابهه واقف عند
باب غرفه العمليات ماهي دقايق الا دخل
ابو فهد بخوف : وش صار ؟؟
قام فهد بتنهد : ياهلا م صار شي يقول وضعه خطر
فقد دم كثير وتبرع له مشاري
ابو فهد : يارب انك تقومه بالسلامه لاحول ولاقوه الا بالله
يعني صح متصاوب؟
فهد : ايه
الا قطع عليهم دخول جبران وهو يمشي ع عصاتهه
واعصابه مشدوده والخوف مبين ع وجهه
: محدن يرد علي ليه
لفو عليه ببصدمه من وجوده مشى له مشاري
: مين جابك؟؟
ابوفهد : الله يهديك ي يبه وش جابك حنت بنطمنك عليه
جبران : تقولون لي مافيه شي؟؟ وهو هنا؟
دفهم عنهه : وخرو وخرو
مشى لباب غرفه العمليات بيفتحه الا مسكه مشاري
وفهد
مشاري : لا الله يهديك خلهم يشوفون شغلهم
جبران بحده : وش شغلهم؟ وش فيه هو؟؟ علموني
وش صاير فيه؟؟ ليه محدن يعلمني بشي؟ تدسون عني ليه
ابو فهد : ي يبه الله يهديك حنا مثلك ننتظر يطلع الدكتور
يطمنـ..
الا طلع الدكتور لفو عليهم بخوف وبحرقه اعصابهم مشدوده بانتظار انه يطمنهم
نزل الدكتور كمامه بتنهد : سوينا كل اللي بيدينا
مشاري بخوف ينتفض مسك ابوهه : هو بخير؟؟
ابو فهد بخوف : ي دكتور طمنا
جبران بصمت رجوله م تشيلهه من الخوف
الدكتور : دخل بغيبوبه وحالته خطره وهو تحت رحمه
الله م يحتاج الا دعواتكم
هالخـــبـــر مثـــل الصـــاعقـــه هـــزت اركـــانهـــم
بصــــدمــــه !!!!
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

لو عايز أي رواية pdf .. أو لو عايزنا نعرفك لما الرواية إللي بتتابعها ينزل منها حلقة جديدة، انضم لقناتنا على التيجرام: من هنا 
ما هو الفصل الذي تود قراءته؟