القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية كنت أشوفك غير يا مقوى عماي البارت 25

رواية كنت أشوفك غير يا مقوى عماي البارت 25

رواية كنت أشوفك غير يا مقوى عماي الحلقة 25
رواية كنت أشوفك غير يا مقوى عماي الفصل 25
رواية كنت أشوفك غير يا مقوى عماي الجزء 25



هُمام قربها أكثر له : اهها طلعت االسالفه كذا طيب ذالحين انا ماادري عن شيء
وريني مُفاجأتك بُكرا !
ضَي حطت يدها على خده وحركتها بنعومه على لحيته وبهمس خفيف يأسر : امم راحت عليك
التقت عينه بعينها
قرب منها وكان بيطبع قُبلاته على شفتها
لاكن بعد عنها بصدمة من دخل يزن
وحاط يده على عيونه توجهه لـ أمه
يزن : ليه تتركيني ؟
ضَي جلست لـمستواه : ماتركتك ياقلبي بس بابا جا وناداني حضنته وشالته لـ سرير وحطته بوسطهم دقايق ونام وناموا معاه ..
'
'
صباح يوم جديد
كانت سحاب مختفيه عن الوسط بـ الكامل كانت عند مها عشان تعرف تركز على
تخطيطاتها وعشان ماينقص ايشيء من تخطيطاتها ويكون بسرعه التنفيذ
سحاب دقت على ضَي وعطتها خبر انو بتكون مع مها لـ مدة ثلاث ايام
عشان الاختبارات النهائية قربت
-
عند ضَي ..
بعد ماخلصوا الفطور هُمام راح على شغلة ويزن لـ مدرسته مابقى بالبيت غيرها وأم هُمام
كانو جالسين أم هُمام انظارها على التلفزيون أما ضَي كانت بجانبها وتناظر بجوالها
شوي وتسلسل صوت على مسامعهم
ماعرفوا مصدر الصوت وكان في بالهم انو الصوت كان يُصدر من الخارج قامت ضَي
أم هُمام بأبتسامه : وين بتروحي ؟
ضَي ابتسمت ابتسامه طفيفه : المطبخ تبغين شيء ؟
أم هُمام : مويه لاهنتي
هزت راسها ضَي بـتمام وفي طريقها في المطبخ
سمعت ضَي الصُوت نفسه
التفت وشافت رجل يدخل من النافذة الي مقابلها ناظرته بصدمه تحس انشل لـسانها عن الكلام مو قادره تستوعب الي قدامها ولاهي قادره تعطي اي حركة او ردة فعل تصدرها أما أم هُمام أنصدمت من شافت ضَي واقفه بدون أدنى حركة وتناظر لـ جهه مُعينه وعلامات وجهه المصدومة خلت أم هُمام تشك تقدمت
وكان الرجُل متوجهه لـ ناحية ضي وبيده سكين تقدم وهو يهمس بخفيف همس مسموع لـ كليهما
تقدم بخفيف : لاتخلقي الشك بتندمين بتخسررين نفسك وطفلك
حاولت تعدل ملامحها لاكن انصدمت من شافت أم هُمام وصلت وشافت الرجُل
بعد ما أنتبه تقدم بسرعه ومسك ضي
حط يده على فمها وو ..
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات