القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية توسد أحجار المهامة والقفر ومات جريح القلب مندمل الصدر البارت 21

رواية توسد أحجار المهامة والقفر ومات جريح القلب مندمل الصدر البارت 21

رواية توسد أحجار المهامة والقفر ومات جريح القلب مندمل الصدر الحلقة 21
رواية توسد أحجار المهامة والقفر ومات جريح القلب مندمل الصدر الفصل 21
رواية توسد أحجار المهامة والقفر ومات جريح القلب مندمل الصدر الجزء 21

رواية توسد أحجار المهامة والقفر ومات جريح القلب مندمل الصدر البارت 21 - مدونة يوتوبيا

دخل الغرفه وشافها جالسة عالسرير
تكلم بحدّة : منتظرة مين تبيني البسك العباية بعد؟
البسي بسرعه ، تقدم للشنط وهو يسحبها معه للخارج
بعد دقائق معدودة..
كان جالس في السيارة منتظرها أول ما ركبت حرك السيارة بسرعه فائقة إلى أن أدى كتفها يضرب عالباب
تأوهت بألم وهي ماسكة كتفها..
ناظر فيها اول ما تأوهت وهو يسوق بسرعه أكثر وهو متوجه عالمستشفى أول ما وصلوا ناظر فيها وتكلم بخفوت : أنزلي
نزلت بسرعه وهي تقفل الباب بقوة من قهرها َغضبها على أفعاله وتعامله معها ، رمقها بنظرة حادة
ونطق بحدة : أمشي..
دخلت الغرفة بعد إستدعائها ودخل وراها
الطبيبة : ممكن تجلسي عالسرير وتعطيني ظهرك وتخلعي بلوزتك ، هزت رأسها، بطيب وهي تنزل العباية من الجزء الأعلى ثم ناظرت للطبيبة لأجل تسحب الستارة
الطبيبة اول ما فهمتها من نظراتها تكلمت بضحكة : ذا زوجك؟
صمّود هزت راسها بإي ونطقت بخفوت : أي
الطبيبة بضحكة : عادي أجل في الأخير الأستاذ زوجك ماهو شخص غريب
صمّود نزلت أنظارها عالأرض بإخراج فضيع وبخجل ولفت وهي تعطي ظهرها للطبيبه ثم خلعت بلوزتهـا
ناظر على ظهرها عالي وبلع ريقه وهو يشوف الكدمة
الطبيبة بتساؤل وذهول : يا بنتي وش سبب هالكدمة؟
عم الصمت بينهم ورد عتِيـم بخفة : أنـا..
صمّود بمقاطعه : طحت من الدرج يا دكتورة
الطبيبة : تمام يقلبي أنا الحين بعطيك مرهم وادوية..
بعد مرور نصف ساعه خرجوا من المستشفى وركبت السيارة و عتِيـم توجه للصيدلية لأجل يشتري العلاجات
دخل السيارة بعد ما خلص من شراء العلاج ومد الكيس لها وهي أخذته وهو حرك السيارة متجه لبيته اللي هو عبارة عن كوخ في وسط المزرعه..
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

لو عايز أي رواية pdf .. أو لو عايزنا نعرفك لما الرواية إللي بتتابعها ينزل منها حلقة جديدة، انضم لقناتنا على التيجرام: من هنا 
ما هو الفصل الذي تود قراءته؟