القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية وكأن عيناك خلقت ليحبها قلبي البارت 175

رواية وكأن عيناك خلقت ليحبها قلبي البارت 175

رواية وكأن عيناك خلقت ليحبها قلبي الحلقة 175
رواية وكأن عيناك خلقت ليحبها قلبي الفصل 175
رواية وكأن عيناك خلقت ليحبها قلبي الجزء 175

رواية وكأن عيناك خلقت ليحبها قلبي البارت 175 - مدونة يوتوبيا

|فـهـد ومـلاك - الـشـالـيـه|
وصـلـو ومـلاك تـعـبـت ونـامـت فـهـد وقـف الـسـيارة ونزل الـشـنط والاغـراض .
تـوجـهـه لـمـلاك وبـخـفـه: مــلاكـي مـلاك فـتحـت عـيونـها بـتـثاقـل:هــاا.
فـهــد ابـتـسـم : يـلا وصـلـنـا!!.
مـلاك فـزت بـحـمـاس: الله وأخـيـرآ ، يـلا نـنـزل .
فـهـد كـتـم ضـحـكه : يـلا،،
ومـسك يـدهـا ونـزلـهـا ودخـلـو الـشـالـيـه.
(مـلاك نـاظـرت بـأعـجـاب كـان الـشاليه دوريـن والـشـبابيك مـطـلـه عـلـى الـمـسـبح وكـان فـي قـمـة الـجـمـال).
وشـافـو الـشـالـيه كـامـل ووقـفـو بـالـصـالـه.
مــلاك ضـحـكـت: مـره حـلـو!!.
فـهـد بـحب: لانـه جـديـد تـوه صـار لـه سـنـه.
(دخـلـو داخـل وكـانـت الـصـالـه بـقـمـة الـفـخـامـه وفــي طـوالـة الـطـعـام فـيه فــواكـه وعـصـيـرات).
مـلاك ابــتـسمـت : حـتـى حـاطـين فـواكـه وعـصـير .
فــهد شـدهـا لـحـضـنه: كـدا خـدمـاتـهـم!.
مـلاك بـخـجـل: طـيـب اتـركـنـي،،
فــهـد ضـحـك : مــسـتـحـيل انـا كـدا مـرتـاح .
مـلاك بـخـفه: طـيـب مـمـكـن نـروح الـغـرفـه ابـيه ارتـاح!!.
فـهـد حـمـلـهـا : مـن عـيـونـي..
مــلاك شـدت عـلـيه وحـاوطـت عـنـقــه بـصـمـت وتـوجـهـه لـلـغـرفـه.
(كـانـت الـغـرفـه مـزيـنـه بـبلونـات حـمـراء وشـمـوع واضـاءت خـفـيفـه والـسـريـر عـلـيه ورد مـنـثور وطـالـولـه فـي الـوسـط عـلـيها كـيكـه كـبـيرة وبـوكـيه ورد احـمـر).
مـلاك بـذهـول: حـتـى الـغـرفـة هـم مـزيـنينـها؟؟.
فـهـد ضـحك: لا هـذي انـا حـبيت افـاجـئك..
مـلاك حـضـنـته بـفـرح وحـب : مـره شكـرآ .
فـهـد شـد عـليها وسـكـر الـبـاب : مـا ابـيه شـكـر ابـيك انـتِ!!
مـلاك بـعـدت وفـصخت عـبـايتهـا وراحـت لـه: تـعـال نـقـطع الـكيك .
فــهـد مـسك يـدها : يـلا،.
(قـطعـو الـكيك وفـهــد اكـل مـلاك بـحـب وعـطـاهـا الـورد ومـسك الـبـوكـس الـصـغـير).
مـلاك بخجل: حـتى هـذا لـي .
فـهـد ضـحك عـلى حـياهـا: اي مـلاكـي!!.
وفـتح الـبوكـس وكـان فـيه سـلـسـال ذهـب نـاعـم وحـلو .
مـلاك صـرخـت وحـضـنتـه : فـهـود مـره شـكـرآ .
فـهد بـادلـها بـحب وبـعـدهـا لـبـسها الـسـلسـال وطـلـع حـيـل فـخـم عـليـها وبـاس عـنـقها : وربـي انـتِ الـي مـحـليته!!.
مـلاك ابـتـسمـت بـحب: اعـشـقك فـهـد .
فـهد ابتـسـم بـهـيـام : اهـواك ، وابـيك لـي لـوحدي الـيـوم!!
مـلاك بـخـجـل : انـا كـلـي لـك!
ونـتـركـهـم .
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

لو عايز أي رواية pdf .. أو لو عايزنا نعرفك لما الرواية إللي بتتابعها ينزل منها حلقة جديدة، انضم لقناتنا على التيجرام: من هنا 
ما هو الفصل الذي تود قراءته؟