القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عيونك سماي وقلبك كل أوطاني البارت 16

رواية عيونك سماي وقلبك كل أوطاني البارت 16

رواية عيونك سماي وقلبك كل أوطاني الحلقة 16
رواية عيونك سماي وقلبك كل أوطاني الفصل 16
رواية عيونك سماي وقلبك كل أوطاني الجزء 16

رواية عيونك سماي وقلبك كل أوطاني البارت 16 - مدزنة يوتوبيا

ليث : تفضلي انسة سحاب . اوامر ثانية طال عمرك ؟
سحاب : لا شكراً . ومشت للبنات .
ضحك ليث بخفة : مجنونه ..
عند البنات .
سحاب : هتاني قطوتك مرا كييوتت
هتان وهي تجلس جنبها : والله انتي الكييوت.
ابتسمت سحاب وباست خد هتان بطفوليه .
هتان : طيب دامك تحبينهم جيبيلك وحده .
سحاب : احبهم كثير بس مااتحمل اجيب وحده عندي وكذا اخاف عليها ، روح هي حرام بتحاسب عليها .
هتان : اجل متى مابغيتي تعالي عند هالحلوه تفداك .
سحاب : ياروحي انتي .
اكتفت هتان بابتسامه .
حست بملل وقررت اطلع تشم شوية هواء ، توجهت للحديقة وهي تجلس على المرجيحه الموجوده ، سندر ظهرها وهي احس بروقان مُفاجئ ، ثواني وداهمها سياف ووجهه تعبان جداً .. بدون وعي منها قامت له وهي تضم وجهه بكفوفها الصغيرة الناعمة : شفي وجهك تعبان ؟
ابتسم سياف لاهتمامها : ابد شغل لااكثر ولااقل .
هتان : طيب ليه تتعب نفسك كذا ؟
سياف : تخافين علي ؟.
حست هتان على نفسها : طبيعي شوف وجهك مرا تعبان ، لازم ترتاح غلط كذا !
سياف وهو يأشر على عيونه : من هالعين قبل هالعين .
استحت هتان وميلت راسها ، خطرت ببالها فكره وسحبت سياف لحد المرجيحه : اجلس هنا ثواني وجايتك ،
جلس سياف وهو يتنهد بحُب ، هو في حالة الان لو تقوله طب بالنار بيطب عشانها .. لسا ماعرف يحدد شعورة تجاهها ، لكن كُل اللي يعرفة انه يرتاح بجنبها ، يتمنى دايم تكون بخير ودايم سعيدة .
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
reaction:

تعليقات