القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية وقلبي في قيد الغرام مقيد البارت 169

رواية وقلبي في قيد الغرام مقيد البارت 169

رواية وقلبي في قيد الغرام مقيد الحلقة 169
رواية وقلبي في قيد الغرام مقيد الفصل 169
رواية وقلبي في قيد الغرام مقيد الجزء 169

رواية وقلبي في قيد الغرام مقيد البارت 169 - مدونة يوتوبيا

في منزل ابو متعب
تأففت البندري وهي تطالع ب غدي: اوف ملل وربي وما بنمشي غير الساعة ٦
غدي وهي تحط مناكير وبالها مو مع البندري: اوف اخترب الاظفر ، بندوره اديني المزيل
رمت علبة المزيل على راسها : اقولك ملل وتقولين مزيلل؟
لفت عليها غدي: يعني وش تبيني اسوي لك؟ ارقص ولا اصير لك مهرج! لا تبلشيني بالله ولو طفشانة تعالي سوي لي المناكير مو راضية تضبط
قلبت عيونها البندري وسحبت يد غدي: طيب يالله بسوي لك
دخلت فريدة للغرفة وقفلت الباب بكل قوتها
وسعت غدي عيونها وبعصبية: وجع ليه تصكين الباب كذا!!
فريدة بعدم اهتمام: يا بنات بموت طفش صدق ! مافيه شي اسويه
البندري: مو عارفين انه طفش بس وش بنسوي يعني
غدي: جرس البيت يدق روحي شوفي انا مو فاضية
قلبت عيونها فريدة وقامت بخطوات سريعة منها وتركت الباب مفتوح
مشت بسرعة ومن خلف الباب: مين؟وبعدين دق الجرس مره وحده ماله داعي تدق عشرين مره
من خلف الباب وبصوت حاد:قولي ل البندري تخرج الآن ولا ادعس عليها
تأففت فريدة وهي تسمع صوت جابر: حمدلله و الشكر صدق متخلف وخلك بره مثل الكلب ينابح و ما راح افتح الباب
خبط يده بقوة بالباب : قاعد اقولك افتحي تفهمين ولا لا!!!
صوت من وراها: فريدة شفيك تصارخين؟
التفت عليها فريدة: اخوك المتخلف عند الباب
تأففت البندري: اوف وش يسوي ذا ، خلاص ادخلي عند غدي وانا بتصرف معه
وسعت عيونها فريدة : لا يشيخة عشان يمسح فيك البلاط؟؟
طالعت البندري فيها بحدة: فريدة قلت خشي خلاص
قلبت عيونها فريدة ودخلت لداخل
فتحت الباب البندري وهي متكتفة: نعم جابر وش تبي ؟؟
مسكها مع شعرها بقوة : انا مو قلت لك ترجعينن؟ ليه تكسرين كلمتي!!
" فريدة "
طالعت بجوالها وبتردد منها اذا تتصل او لا، استلمت للأمر الواقع واتصلت وكانت ثواني حتى رد عليها: عبدالرحمن انا فريدة بنت عمك
عبدالرحمن ب استغراب: اي نعم وش بغيتي
جت بتتكلم فريدة لكنها سمعت صراخ البندري وبسرعة منها: جابر جاي لهنا وشكل ضارب البندري تعال تصرف !!
تأفف عبدالرحمن: انا قريب دقيقتين و اوصل!
قفلت فريدة منه وركضت بدون وعي منها ل عند البندري
سحبت فريدة البندري بكل قوتها منه وبنبرة حادة: يا متخلففف اخرج بره بيتنا تفهمم!!
مرت نص دقيقة وكان الوضع جدًا متوتر وخصوصًا ان ما فيه احد غير البنات بالبيت
خرجت غدي ومعها طرحة ل فريدة ورمته عليها بسرعة
جابر بنبرة حادة وهو رافع اصبعه وعروق جبينه بارزة : شوفي يا بنت الناس ابعدي عشان ما اخليك تندمي
فريدة وهي تطالع فيه: ما راح ابعد تفهم؟ وقول لي وش بتسوي !
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

لو عايز أي رواية pdf .. أو لو عايزنا نعرفك لما الرواية إللي بتتابعها ينزل منها حلقة جديدة، انضم لقناتنا على التيجرام: من هنا 
ما هو الفصل الذي تود قراءته؟