القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية شفتاها أسكرتني كشارب الخمر البارت 128

رواية شفتاها أسكرتني كشارب الخمر البارت 128

رواية شفتاها أسكرتني كشارب الخمر الحلقة 128
رواية شفتاها أسكرتني كشارب الخمر الفصل 128
رواية شفتاها أسكرتني كشارب الخمر الجزء 128

رواية شفتاها أسكرتني كشارب الخمر البارت 128 - مدونة يوتوبيا

غـّيـْث: ما قلتي لي حفلة وش اللي بتروحي لها؟.
غـّسـَق: اااء حفلة عادية لصاحبتي ، شرايكم نشاهد فيلم؟.
لانـا: جويي.
غـّسـَق قامت و جابت اللاب حقها و قالت: وش نشاهد؟.
لانـا: تكفين حطي اكشن.
غـّسـَق: تم.
غـّسـَق حطت الفيلم و بدأو يشاهدو و بعد دقايق لانـا وقفت الفيلم و قالت: بما اننا خلصنا اكل خلونا نروح على السرير تعبت من الارض.
غـّسـَق ضحكت و قالت: يلا.
.
.
.
عند دِلمـَّار؛
دِلمـَّار دخلت غرفة آيـدن و صارت تدوره و لما ما لقته و سمعت صوت المويا اللي باتجاه الحمام عرفت انه هناك.
و انسدحت على السرير و هي تطالع بالسقف و تنتظره يطلع.
و بعد دقايق طلع آيـدن و المنشفه حول خصره و لما لمح دِلمـَّار تجاهلها و ما كانه يشوفها.
دِلمـَّار قامت من السرير و هي تقول: ياحلو.
آيـدن تجاهلها للمره الثانية حتى حس بيدها اللي حطتها فوق صدره و هي تقول: شفيك؟.
آيـدن: يعني وش رايك؟.
دِلمـَّار حطت يدينها حول رقبته و هي تطالع في عيونه و تقول: امم مدري.
آيـدن بلل طرف شفته و هو يحاول يمسك نفسه و قال: دِلمـَّار روحي.
دِلمـَّار: ابعدت يدينها عن رقبته و ميليت شفايفها و هي تقول: طيب اسفه؟.
آيـدن: طيب خلاص روحي.
دِلمـَّار: لا تزعل.
آيـدن سحب ملابسه و قال: بتطلعي ولا البس قدامك؟.
دِلمـَّار: هوب هوب وقف خلاص بطلع.
آيـدن ضحك و سحبها له من خصرها و هو يقول: و تتوقعي بتركك تروحي؟.
دِلمـَّار: آيـدن!.
آيـدن قال و هو يطالع بشفايفها: عيونه؟.
دِلمـَّار: يصير تتركني؟.
آيـدن تركها و قال: لا تطلعي خليك.
دِلمـَّار عطته ظهرها و قالت: طيب يلا البس.
آيـدن قرب لها بحيث صار ظهرها يلامس صدره و باختصار جسمها يلامس جسمه...
يتبع..
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

لو عايز أي رواية pdf .. أو لو عايزنا نعرفك لما الرواية إللي بتتابعها ينزل منها حلقة جديدة، انضم لقناتنا على التيجرام: من هنا 
ما هو الفصل الذي تود قراءته؟