القائمة الرئيسية

الصفحات

تحميل رواية قد ملكت عهد القدر pdf الحلقة الثامنة 8 بقلم يارا ياسر

تحميل رواية قد ملكت عهد القدر pdf الحلقة الثامنة 8 بقلم يارا ياسر
لقراءة باقي روايات يارا ياسر : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات رواية قد ملكت عهد القدر : اضغط هنا
رواية قد ملكت عهد القدر الحلقة الثامنة -- رواية قد ملكت عهد القدر البارت الثامن - رواية قد ملكت عهد القدر الجزء الثامن 8 - رواية قد ملكت عهد القدر كاملة - رواية قد ملكت عهد القدر للكاتبة يارا ياسر
تحميل رواية قد ملكت عهد القدر pdf الحلقة الثامنة 8 بقلم يارا ياسر


تحميل وقراءة رواية قد ملكت عهد القدر الفصل الثامن 8 بقلم الكاتبة يارا ياسر





قد ملكت عهد القدر
الفصل الثامن

دلفت الي المكتب التي قالت لها صديقتها عليه لتصدم وتتصنم فلقد وجدته هوه من خطف قلبها في بدايه حياتها التي ظلت تعشقه وكان يعشقها لكنه ذهب دون مبرر دون سبب اغمضت عينيها بألم ثم فتحتها وبهم تصميم شديد واصرار دلفت بثبات رغم حروبها جلست وكانت عينيه ع الورق
اسر ومازالت عينيه بالورق: انتي اللي امنيه قالتلي عليكي صح
يارا بصوت مرتجف بعض الشئ: ايوه
علت دقات قلبه هذا الصوت مألوف لديه نظر ع الفور لها وصدم :يارا
نظرت له بقوه : الملازم يارا ياسر
اسر بتعجب : ملازم انتي ملازم
يارا ببرود : ده بإعتبار ماسيكون
اسر : لا مستحيل
يارا بثبات : لا مش مستحيل وهكون الملازم واكبر كمان
اسر: ع جثتي
ابتسمت ببرود: هنشوف وقامت وخطت خطواتها لتذهب
يعلم عشقها للمخابرات يعلم عنادها يعلم انها ستفعل المستحيل لكي تصبح ظابط وان وقوفه ضدها سيحرقه حتما لامحال خطرت بباله فكره سيجعلها تكره العمل و تطلب الابتعاد ليس هناك حلا اخر
اسر: استني استني
التفتت له
اسر متنهدا: تحبي تبتدي امتي
ابتسمت بثقه: من دلوقتي
في الجانب الاخر
جلست وهي تأخذ انفاسها بصعوبه فلقد ارهقها التدريب كثيرا وهي تعلم انه يريد ازاله قوتها ومضايقتها زفرت بقوه ثم ابتسمت فجأه وببالها فكره شيطانيه
اخذت تسير ببطء وسالت عن مكان تواجده قالوا لها انه في التراك ولن يأتي إلا بعد ساعه ابتسمت بشر فهذا وقت كفيل لإتمام خطتها الشيطانيه
وضعت الاشياء وجهزت كل شئ واختبئت بمكان بحيث لايراها وانتظرت قدومه
كان يفكر بها لما هي هكذا لما تفعل ذلك لما لم تبدأ معه من جديد مثلما كان يريد زفر بقوه وذهب الي مكتبه وهو يفتح الباب تفاجأ بماء يغرقه مهلا هذا ليس ماءا ماذا انه طلاء للحائط شعر بالحنق الشديد وجاء ليخطو الي المكتب وجد نفسه يقع
عمرو: اااااه
نظر للأرض ليعلم ماهذا فاتسعت عينيه حينما وجده صابون
شعر بالسخط الشديد والغضب جاء ليقف لم يستطع حتي حاول مره اخري ووقف سار بخطوات ثقيله لكنه وقف حينما وجد مجموعه من البيض قد هبطت من فوقه ثم اتاه الدقيق
كانت تحاول كتم ضحكاتها لكنها لم تستطع ان تصمد اكثر فاخذت تضحك بقوه شديده
نظر الي جانبه وجدها إذا فهي سبب كل ذلك نظر اليها بغضب لكنها اسرعت ذاهبه وفي حين وهي تركض وقعت من اثر الصابون تأوهت بألم مما حول غضبه الي ضحكات عليها حسنا فلقد تلقت مصيرها ذهب واخذ دلو الطلاء وسكب عليها ماتبقي منه مما جعلها تفتح عينيها الي اخرهم صارخه به
نظر إليها بأنتصار وهوه يراها تحاول الوقوف الي ان استطاعت
عمرو: هدنه كده
يارا / اسر بتعجب : هوه اي اللي بيحصل هنا
التفتا الاثنان
امنيه : هوه االي عمل شوفي بهدلني ازاي يايارا
نظرت يارا لها ولنظرتها البريئه مبتسمه ثم تحولت الي ضحكه كبيره وسندت ع الباب وهي تحاول ان تمسك نفسها من كثره الضحك
نظر اليها عمرو بتعجب وامنيه بغيظ واسر بتوهان
يارا بصوت منخفض وهي تقترب من صديقتها بحذر : مش تخلي بالك ياقطه بدل ماتقعي ثم ضحكت مره اخري
امنيه بغيظ : انتي زفته
خرجت يارا وهي تقول تعالي عشان تاخدي شاور بدل مانتي مبهدله كده
انتهي اليوم وذهبتا الاثنان الي المنزل لتقص كل منهما للاخري عما فعلته
ذهبت امنيه للنوم اما يارا فصممت البقاء بعد
عادت بذكرياتها للوراء
اسر متنهدا : عايزه تبدئي من امتي
يارا بثقه : من دلوقتي
اسر بتعجب : دلوقتي
أومأت له
اسر: بس ده تعب وكمان تعالي بكره نبتدي وروحي ارتاحي
يارا رافضه :لا ولاتعب ولاحاجه
اسر : طيب تعالي ورايا
اخذها واوصلها لمكان التدريب
نظر لها وهو يقول : جاهزه
نظرت أليه بتحدي : جاهزه
جاء ليعلمها فوقفت ووضعت يدها حول صدرها
اسر بتعجب : مالك
يارا : انا مش جايه اتعلم انا جايه اشتغل واشوف لو في حجات نقصاني غير الحجات اللي عارفاها
اسر بستغراب : حجات اي اللي عارفاها
يارا : انا اتعلمت تايكوندو وكونغ فو وكاراتيه وجيت اجرب فيك واشوف لو فيه حجات مش عارفاها
اسر بتعجب: لحقتي تتعلمي كل ده
اومأت يارا موافقه
اسر: طيب
اخذا يتقاتلان واكتشفت انه ع علم تام بجميع حيلها وليس كالمعتوه الاخر زفرت وهي تحاول ان توقعه لكن دون جدوي اخذت انفاسها وحاولت من جديد لكن لافائده
اسر بالتقاط انفاسه :ممتاز ممتاز
وقفت يارا هي الاخري
اسر : انتي كده ناقصك ازاي تتعلمي فك السلاح وتركيبه وازاي تستخدميه وبعض الاشياء البسيطه في فن القتال
اومأت يارا له
نظر لها بإعجاب حينما لاحظ ان شعرها قد فك ربطته وانه يتطاير من حولها تنهد ثم قال : يلا بينا نغير هدومنا ونروح لعمرو
ابتسمت ثم ضحكت حينما تذكرت شكل صديقتها
اما الاخري فكانت تموت غيظا كلما تذكرت انها قد وقعت بفخها
استفاقت ع صوت يارا
يارا : انتي لسه مانمتيش
زفرت امنيه بغيظ
ضحكت يارا عليها فهي تعلم سر غيظها
ثم قالت لها ع مجموعه اشياء ستفعلها غدا لكي ترد لها مكانتها
امنيه بجنون : ممتاز
ابتسمت يارا بإرتياح قائله : وعيشي بقي ياقمر
في الجانب الاخر
كان يضحك كالمجنون يعلم انها قد فعلت به الكثير لكن يكفي انها قد وقعت بنفس فعلتها وايضا لن يصمت فهوه يجهز لها مفاجأه ستجعلها تكره حياتها تلك المجنونه سليطه اللسان
اما عن اسر فكان يتذكر كل مامر ولا يعلم ماذا يفعل
ومالايعلمه احد منهم ان هناك كثير من المفاجأت اللتي ستغير مجري الاحداث جميعها
ياترا اي اللي هيحصل ؟! توقعاتكوا ورئيكوا يهمني
لقراءة الحلقة التاسعة : اضغط هنا 
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

لقراءة الرواية كاملة وتحميلها pdf قبل نزولها على المواقع انضم لمجموعتنا عـ الفيس بوك : من هنا