القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية أغتصبني نسيبي الحلقة السادسة 6 - أميرة سليمان

رواية أغتصبني نسيبي الحلقة السادسة 6 - أميرة سليمان
لقراءة المزيد من الروايات الليبه : اضغط هنا
رواية أغتصبني نسيبي 6 - رواية أغتصبني نسيبي الحلقة 6 - رواية أغتصبني نسيبي البارت السادس - رواية أغتصبني نسيبي الجزء السادس - رواية أغتصبني نسيبي الفصل السادس - رواية أغتصبني نسيبي رواية ليبيه - رواية أغتصبني نسيبي روايات ليبيه جريئة - رواية أغتصبني نسيبي بقلم أميرة سليمان - رواية أغتصبني نسيبي روايات أميرة سليمان
رواية أغتصبني نسيبي الحلقة السادسة 6 - أميرة سليمان


رواية أغتصبني نسيبي الفصل السادس 6 كامل مكتوب بقلم الكاتبة الليبيه أميرة سليمان

لقراءة الحلقة السابقة : اضغط هنا
-
مهند.... اقلب المستشفى بي صوت عراكه و اقريب اتجن.
أشرف.... يتلفظ بي... لا إله إلا الله مش معقوله لا....
هند. تضرب في روحها و اتعيط.
مهند... خش ابديه ايشد في شعرها با القوة اقلب الطاولة لي جنبها...
الدكتور.. فهموني شن فيه كيف البنت حامل هي اليوم عرسها...
مهند...لأنه اغتصبها واحد ولد حرام دمر حياتنا فهمتي توا....
والد هند... لاحول و لا قوة إلا بالله.
ريهام و رينام.. في حالة صدمة.
مهند.... تي من قالك اركبي معاه من قالك ياريته انقصوا رجليك....
أشرف... تعرف تسكت باهي مش ناقصة الحكاية هي.
مهند... اطلع برا المستشفى و دموعه نزلوا...
المسعف...خوي من ماتلك خيرك تبكي أن شاء الله خير.
مهند.... ياريتها ماتت لا أسمعت لسمعته.....
المسعف... يشبح لي مهند و مصدوم...
الممرضة... أعطت الفيلو لي أم هند في كيسة...
هند... لبسوها لبست للمشتشفى..
الدكتورة...اكدت لي صار مع هند كان بسبب انخفاض في الضغظ....
هند.... مقعمز على سرير و عيونها تنفخوا...
الدكتور.... دارت ليها خروج..
والد هند... ما اعرفيش يروح بيها هو أو بيروح بيها مهند لحوشه...
ريهام... طلعت و قالت لي مهند هند دارو ليها خروج..
مهند.... خش للمشتشفى فنص في هند.. بي صوت عالي
.. ركبوها في سيارتي...
هند... أي ماهو نعجة انا مش بيركبوني..
مهند.. صكري فمك يا مخلوقة...
هند... انهارت با الدموع..
أشرف... ركبها في الكرسي و ارفعها.... حل الباب الأمامي...
هند... لا نبي انروح معاكم 🥺.
مهند.. بعصبية مجنونه... اتوكلوا على الله يا اشرف بسرعة..
هند....كيف بيشد مهند ايديها فكيتها... ركبت بروحها في السيارة...
مهند.. زي العادة اطلع بي سرعة با السيارة و قريب يقلبها..

_______________________________


أم هند... تندب الطريق كلها مش عارفه كيف بتقول لي هيفاء...
والد هند... وقف السياره معاش اقدر ايسوق...
أشرف.... حي كان يسمع ولدك لما ينجلط... من بكري يتصل..
والد هند... سترك يارب علينا.... مفروض يعدموه...
ريهام... تبكي لي خالها في طريق..
رينام... طريق كلها هي شاهقة.
خال مهند..... يا حليلي و خلاص شن المصيبة هاذي.
ريهام. خونا الوحيد ما عنداش حظ...
مهند.. اوصل لي حوشة و انزل..
هند... ما بتيش تنزل.
مهند... افتح باب السيارة بي القوة...
هند... نزلت بلبست للمشتشفى بدل ما كانت بتنزل بي الفيلو..
مهند.... معاش اقدر ايحط عيونه في عيون هند... افتح باب الحوش هو راسه لوطة..
هند... بعصبية مجنونة خشت للحوش... خشت للحمام و صكرت على روحها...
مهند.... قعمز في صالة و ايحس بي صداع فضيع...
هند.... كسرت عصأت المنكسرة في الحمام و اخدتها أبدت تضرب في بطنها و تنين ماتبيش اطلع صوت...
مهند....ايهز في رجله هو في حالة توتر فضيعة....
هند.. تضرب في روحها تحبس في أنفاسها لين عيطت يا القوة...
مهند.. . ََناض يجري....
هند... اتعيط با القوة... أبدت اتنزف...
مهند.... كسر الباب عليها و الصدمة 😲😲😲😲💔.

___________________________

مع حلول الصباح بتحديد الساعة 7 و نصف...

هند... راقدة على سرير المستشفى فآقدة الوعي و اتنين...
الدكتور....اسمع يا ولدي راهو البنية شوية ارزت روحها... حمد الله جبتها بسرعة كان هذا اسكت ساكت.. ديرنا ليها عملية نظفت ليها.... و متابعين وضعها َ أن شاء الله خير....
مهند.... مارديش و لا بكلمة على الدكتور...
هيفاء... في هذا الوقت سمعت با موضوع حمل هند و التزمت الصمت.
عمت هند.... استغربت بسكوتها...
أم هند.... ترتعش... و خايفة من ردت فعل هيفاء...
هيفاء...صكرت على روحها الدار و اكتفت بدموع...
أم هند.... نحسابه بتقلب الدنيا...
عمت هيفاء... حته انا... بنتك هاذي من يومها نار دخان الله يستر...
أم هند... فتحت الدار على هيفاء ألقتها راقدة و متغطية و تبكي بشدة..صكرت عليها الضي و طلعت..
ريهام....تعرفي يا رينام كان نلقى انريشها مرت خوك....
رينام....هي صح دلوعة... لاكن من يومها نية.
ريهام... غبارتك.. أي نيه... هي راكبه بروحها في ليل مع نسيبها..
رينام. ماهو كان مش نيه ما تركبش معاه مش غبية هي اتهرب على روحها لاكن نيتها صافية انقلبت عليها ياروحي..
ريهام... لازم نوقفوا معاها..
رينام... كيف؟؟؟؟؟!!
ريهام... انوزوا في رأس خوك و أو نخلوه ايحن قلبه عليها...
رينام. 🤔🤔🤔..

_______________________________


مع حلول الساعة 1 ظهرا...

هند... اصحت على روحها ألقت روحها في المستشفى.. و اتحس با ألم قاتل في بطنها..
الممرضة... ضبحت على مهند...
مهند... شد أيدى هند و يشبحلها بنظرات شفقة و ألم..
هند... بعبارات خانقة... ارتحت توا اهو اقتلته..
مهند... سيب أيدى هند... و قعمز جنبها و حاط رأسها لوطة...
هند... نبي انموت انا ياريت موتت معاه...
مهند... علاش درتي هكي في روحك 🥺💔...
هند... مستحيل نتحمل بيبي من شخص حقير و نذل وراجل أختي و ياريت موتت معاه...
مهند.... انتي اقتلتي روح يا هند....
هند... مستعد نقتل هلبا أرواح اتخص شخص الحقير لي دمر حياتي...
مهند... باهي ارتاحي توا 😢..
هند... اقرفت منكم كلكم و اقسم بالله...
مهند.... ناض من جنب هند....
أم هند.... حطت الغذاء في حوش حماتها َ امشت بتنوض هيفاء...هي كيف فتحت باب الدار ألقت هيفاء طايحة تنزف...
و ترعش بشدة....
والد هند.. ركبها للسيارة اوصل بيها لي قسم الإسعاف..
مهند... شاف بوه هند امشي يجري..
هيفاء... نزلوها من الإسعاف هي ترعش... تنفض...
الدكتور..... كيف أوقف عليها...
هيفاء... فارقت الحياة...
و المستشفى انقلبت عياط...
هند... تسمع في صوت و شكت فيه صوت امها... امشت تزحف و تسند من حيط لي حيط و الصدمة 😲😲😲...

___________________________

مع حلول المساء....💔..

مهند.... شاد ايدين هند في المستشفى.
هند... منهاره و اعطوها مهدي قوي.....
مهند.... اهدي يا روحي و ادعيلها بي الرحمة.
هند... انا السبب يا مهند كله مني....
هيفاء... دفنوها على صلاة المغرب بسبب وضعها و نزيف..
شهادة الوفاة... مكتوب فيها سبب الوفاة بسبب نخصات في كل الجهات با الموس..
أشرف... طاحت من ايديه الورقة...
طبيب الشرعي... شاكك انه هيفاء مقتولة مش متنحره و أكد فيه حد مشارك...
والد هند... اشهق.....
أشرف... حي يا حي شن صاير فينا بس.....
هيفاء... ودعت الحياة.. و خلت بنتها.. يتيمة الأم....
والد هند... افتح العزاء في حوشه...
الشيخ... أرضى ايصلي عليها بسبب تقرير طبيب الشرعي بي يدل على أنها مقتولة على الأغلب...
مهند..... قرر.... و الصدمة... تابع 
اترك تعليق على هذا المقال لنرسل إليك إشعارًا بالحلقات الجديدة من الرواية
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق