القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية اسرار القلوب الحلقة الرابعة عشر 14 - رانيا قنديل

رواية اسرار القلوب الحلقة الرابعة عشر 14 - رانيا قنديل

لقراءة الحلقة الأولى : اضغط هنا 
لقراءة الحلقة الثانية : اضغط هنا
لقراءة الحلقة الثالثة : اضغط هنا 
لقراءة الحلقة الرابعة : اضغط هنا 
لقراءة الحلقة الخامسة : اضغط هنا
لقراءة الحلقة السادسه : اضغط هنا 
لقراءة الحلقة السابعة : اضغط هنا 
لقراءة الحلقة الثامنة : اضغط هنا
لقراءة الحلقة التاسعة : اضغط هنا 
لقراءة الحلقة العاشرة : اضغط هنا
لقراءة الحلقة الحادية عشر : اضغط هنا 
لقراءة الحلقة الثانية عشر : اضغط هنا 
لقراءة الحلقة الثالثة عشر : اضغط هنا 
لقراءة الحلقة الرابعة عشر : اضغط هنا 
لقراءة الحلقة الخامسة عشر : اضغط هنا 
لقراءة الحلقة السادسة عشر : اضغط هنا
لقراءة الحلقة السابعة عشر : اضغط هنا 
لقراءة الحلقة الثامنة عشر : اضغط هنا 
لقراءة الحلقة التاسعة عشر : اضغط هنا 
لقراءة الحلقة العشرون : اضغط هنا
لقراءة الحلقة الواحدة والعشرون : اضغط هنا

رواية أسرار القلوب الحلقة الرابعة عشر كاملة مكتوبة بقلم رانيا قنديل

رواية اسرار القلوب الحلقة الرابعة عشر 14 - رانيا قنديل

الفصل ١٤★ اسرار القلوب★


الفصل ١٤

مدحت: بغل وحقد ازاى مش هى الابنيه دى طيب دى اتبنت امتى وازى وفين وظل يحدث نفسه وكله حيرة مما حدث وبتساؤل ي ترى حمزة كده عرف أنى ورا الموضوع ده أكيد عرف والاكيد انه هيدمرنى

***************

حمزة: مدحت سرحان فى إيه ......؟

مدحت: ولا حاجه بس مبسوط أوى الحمد لله إن كل حاجه تمام.......

حمزة: الحمد لله وركز معايا علشان الاعلام والصحافة وبطل سرحان .....

وذهب الجميع لافتتاح البوفيه

علي: هى البت دى راحت فين وظل يبحث عن سلسبيل هى اختفت فين دى ...

حمزة: إنت اتجننت بتكلم نفسك ..

علي : بدور على سلسبيل ومش لاقيها .....

حمزة: هى إبرة مش لاقيها دور عليها كويس

على: أنا عارف راحت فين بس والله بس لما اشوفها

حمزة: تعالي معايا اهى واقفه هناك مع مدحت
فذهب حمزة لسلسبيل انتى بتعملى ايه هنا

سلسبيل: بتفرج الحفله تجنن

حمزة: بتعجب بتتفرجى على ايه هو بارتى ......!!

سلسبيل: بتفرج على الناس دى أول مرة أروح حفله بس إن شاء الله مش آخر مرة أصلي اتعودت.....

علي: اتعودتى على إيه يا آخرة صبري....

سلسبيل: على الحفلات

علي: اتعودتى من امتى بقي إن شاء الله

سلسبيل: أصلي بتعود على طول شوفت سهوله زى كده والنبي أنا مفيش مني اتنين تعالي لحسن هموت من الجوع....

علي: طيب م تموتى اهو نريح منك البشريه وارتاح انا منك

سلسبيل: طيب اكلنى الأول علشان ربنا هيحسبك على جوعى وهتتشلوح فى النار

علي: ربنا هيحسبنى علشان سيادتك جعانه

سلسبيل : أه مش أنت إللي جبتني هنا ومقعدنى هنا بقالي ساعتين مستنياكم لما العصافير ماتت....

علي: بس بس تعالى لما نعمل إنعاش للعصافير على الله يطمر

*********************

وعلى الصعيد الاخر

عثمان: الو ايوة ي مدحت إيه الأخبار طمنى......

مدحت: مش عارف ااقولك ايه الواضح أن حمزة مش سهل وأنا استخفيت بذكائه......؟

عثمان: يعنى إيه مش فاهم..........

مدحت: كل حاجه كنا مرتبنها هو عدلها ازاى معرفش بس الواضح أنه راح الموقع وهد الشغل القديم كله ورجع التصاميم الاساسيه وسلم المشروع النهارده سليم

عثمان: أنت بتهرج أكيد هد ايه وبنى إيه هى عمارة دى منشآت يا استاذ ولا سيادتك أخذت فلوس وأنت بتوهمنى بأنك بتعمل إللي عليك

مدحت: أهدى ي عثمان بيه أنا معرفش ايه حصل بس الواضح إن إبن أخوك مش سهل وأنا وأنت استخفينا بعقله

عثمان: أنا ميلزمنيش الكلام ده أنت قبضت فلوس وأنا ماخدتش اللي أنا عيزة

مدحت: أهدى لسه المناقصه وهى دى اللي هتدمرة على الآخر وكمان هو كلف الشركه مبالغ كتير بعد اللي حصل يعنى الشركه مش حمل واقعه تانى الفترة دى........

عثمان: عموما أنا هفضل مستنى ولازم ورق المناقصة تعمل منه نسختين علشان تعرف تسلمها للمكان التانى

مدحت: متقلقش هى أول مرة يلا سلام علشان اشوف شغلي

عثمان: سلام

******************

سلسبيل: واااااو الحفله روعه بجد وفى كتير ممثلين هنا هما بيعملو إيه........؟؟

علي: طبيعى جدا وجودهم مش استثمار يا هانم والناس دى بتستثمر فلوسها فى العقارات

سلسبيل: امممممممممم قولتلى .....؟

علي: قولتلك إيه يا مجنونه انتى انتى ملحوسه ي بت ...

سلسبيل: هوسسسسس خلينى اتفرج على الناس الجميله دى عايزة أتصور معاهم ي علي.....؟

علي: انتى تقفي هنا ساكته خالص سمعه ....

مدحت: إزيك يا آنسه سلسبيل

سلسبيل: ازيك يا بشمهندس

مدحت: تحبي تروحى البوفيه تجيبي حلو .....

سلسبيل: اه وماله يريت وكمان اجيب حاجه اشربها يلا بينا.....

علي: مسك اديها رايحه فين وحلو ايه مش لما تخلصى اكلك....

سلسبيل: ما أنا خلصت اكلي وهجيب حلو....

علي: وهو يصطق على اسنانه من الغيظ اتفضل يا بشمهندس شوف الضيوف وانتبه لشغلك وركز عليه

مدحت: حاضر وصق على اسنانه من الغيظ من أسلوب علي معاه وسوء معاملته له
مدحت: بعد أذنك يا آنسه سلسبيل أشوف الضيوف وإذا احتجتى حاجه أنا واقف هناك اوك

سلسبيل: اتفضل حضرتك .....

علي: التفت إلى سلسبيل اسمعيني كويس أسلوب اللامبالاه اللى عندك ده تبطليه سمعه ولا لأ

سلسبيل: هو أنا عملت إيه

علي: يعنى إيه مدحت يقولك تعالى وسيادتك مش ممنعه

سلسبيل: وهو كان طلب حاجه غلط ده هيجبلي حلو وبعدين بطل تحكماتك دى بجد أنت مستفز

علي: فعلا معاكى حق أنا إللي غلطان علشان جبتك معايا وبدأت مشاده من الكلام بين علي وسلسبيل بصوت واطي بس باين علي وشهم الغضب

نرمين: إيه فى إيه خلو بالكم فى صحافه هنا مش نقصين كلام وفضايح

علي وسلسبيل: حاضر هنسكت اهو

سلسبيل: ممكن اجى معاكى......؟؟

نرمين: هى فسحه أنا عندى شغل ومش فاضيه لشغل العيال ده.....

سلسبيل: بنظرة حزن من سؤء معامله نرمين لها واحراجها أنا أسفه اتفضلي شوفي شغلك...

نرمين: علي أنت تعالي معايا علشان توضح شغلك اتفضل....

علي: نظر لسلسبيل وامسك بيدها يلا تعالى معايا

نرمين: إنت بتهرج واخدها فين أنت رايح تتفسح؟

علي: يعنى عيزانى اسيبها هنا لوحدها ...

نرمين: الحفله مليانه ناس وهى مش صغيرة...

سلسبيل: شدت اديها من أيد علي أنا فعلا مش صغيرة ويريت تهتمى بشغلك انتى ومتهتميش بيا أوى كده

نرمين: بتعجب أنا مش عرفه انتى جيتى ليه أصلا عموما دى مش قضيتى يلا ي علي... ترك علي أيد سلسبيل وبدأ يتحرك مع نرمين وما هي إلا لحظات ورجع للوراء وأخذ يد سلسبيل وقال يلا تعالي معايا انتى موظفه حسابات يعنى محتاجك

نرمين: بوجه متجهم وتحدث نفسها والله شغل عيال

وبدأ الإجتماع على طاوله كبيره متواجد عليها رئيس الوزراء وبعض المستشارين والمهندسين وبعض رجال الأعمال وبداو بالحديث عن العمل

سلسبيل: اوووووف إيه ده كل شغلكم عبارة عن ملايين التف إليها رئيس الوزراء ونظر إليها فهم علي وخبطها على رجلها ايه ده اللى بتقوليه

سلسبيل: نظرت حولها فرأت الجميع يتطلع عليها ومنتظرين منها تكمله حديثها

نرمين: بضحكه معلش أصل سلسبيل بتحب تهزر كتير......

رئيس الوزراء: نظر لسلسبيل تقصدى إيه بأن الشغل كتير عليه المبالغ دى.......؟

سلسبيل: بصراحه أه كتير وكتير أوى كمان.....

حمزة: نظر لسلسبيل وضيق عينيه وتحدث قولى إللي عندك ي سلسبيل ووضحي يمكن فى حاجه تقدرى تضفيها لينا وأحنا مش وخدين بالنا

سلسبيل : قامت من مكانها واتجهت إلى حمزة وهمست له أتكلم وتدينى الأمان ومش تشلوحنى لما أروح ....

حمزة: باببتسامه قد غلبته على كلام سلسبيل قولى إللي عندك متقلقيش....

وفعلا وقفت سلسبيل وهى تنظر لرئيس الوزراء المشروع فعلا كبير جدآ ومهول وكلف الدوله كتيره وحاليا فاضل التسليم النهائي بعد شغل الديكور

رئيس الوزراء: امممممم اتفضلي كملي ....

سلسبيل: بكل حماس إحنا نقدر نعمل شغل الديكور بتكاليف اقل بكتير جدا والفرق نعمل بيه سكن للعمال بجانب شغلهم وخصوصا أنهم صعب يتنقلو المناطق دى ولازم نعمل حساب العمال لأن فى جزء كبير أوى مفيش عليه أى ابنيه ممكن نبنيها استراحات للمهندسين ومكان مخصص لحضانه اطفال علشان الأمهات ويتبنى سكن للعمال وأسرهم ومنها عامل ومنها حارس والمنطقه تكون عمرانه ويتعمل مدرسه لأطفالهم كمان كده بس ممكن نقول عليه صرح كبير شامل كل حاجه

حمزة وعلي وحازم: يتطلعون على سلسبيل وهم فارهين أفواههم......

نرمين: ااقعدى ي سلسبيل لو سمحتى.......

سلسبيل: ضيقت م بين حاجبها وجلست

رئيس الوزراء: ممكن اعرف انتى مين بالضبط

سلسبيل: بشاور على نفسها أنا ........؟

رئيس الوزراء: اه انتى

سلسبيل: أنا سلسبيل ماهر النشار وبشتغل فى الشركه فى قسم الحسابات

رئيس الوزراء نوري: قسم الحسابات طيب كده فهمت إنك تقدرى تعملى ميزانيه للتوفير لكن الغريب انك فكرتى بالتخطيط ونظام العمل والعمال

سلسبيل: ذهبت لحمزة مرة أخرى تدينى الامان ....؟

حمزة: اوماء برأسه وهو انتى لسه متكلمتيش اتفضلي كملى
ورجعت تانى لنفس مكانها وبدأت الحديث

ووجهت الحديث لرئيس الوزراء طبعا بالنسبه لسيادتك إن المشروع يتنفز وحضرتك تستلمه وتبداو بالخطوة التانيه وهى مرحله الإنتاج بس للأسف انتم جهزتو السكن الخاص بالمهندسين وتجاهلتو العمال اللي هما أساس العمل ومحدش فكر فى راحه العامل البسيط وازاى نقدر ناخد منه مجهود وقصاده نوفرله الراحه وراحه العامل فى أن أسرته تكون معاه وده جزء بسيط من حقوقه

رئيس الوزراء: بنظرة اعجاب بذكاء هذه الطفله..كملي وايه كمان.....
سلسبيل: واخدها الحماس بالحديث لازم نوفر للعامل المدارس لأولادهم لأن هما ليهم اولويات فى المدارس دى وتكون أجورهم كويسه علشان يقدرو على المعيشة علشان لما نقول صرح يبقى إسم على مسمى لانه هيكون ملم بكل الخدمات للعمال والمهندسين وكمان الأمهات تقدر تحيب أطفالها معاها بدل م تعطل الشغل هيكون ابنها معاها وممكن نوفر ليهم اتوبيسات لنقل االموظفين

رئيس الوزراء: وأنتى تفتكرى إن فرق فلوس الديكورات هتعمل ده كله......،؟

سلسبيل: أه هنقدر نوفر جزء كبير وحضرتك ممكن توفر الباقى من الدوله واهو كله لمصلحه سير العمل

نرمين: ده تهريج كلامك مش منطقى خالص

سلسبيل: ليه مصاريف الديكور بتكون مكلفه جدا لازم نضغط الميزانيه إذا حبين يكون صرح عالمي أما الديكورات تكون فى غرفه الإجتماعات الرئيسيه والمكاتب دهانات عاديه ليه ديكور يعنى

وهنا وقف حمزة بإعجاب شديد وبدأ يصفق لها بانبهار ومن بعده وقف كلا من علي وحازم ورئيس الوزراء وهم يصفقون لها
رئيس الوزراء: فعلا حماسك وحبك للغير بسطي حجات كتير واهتميتى بالعامل البسيط بجد شاااااابو ليكى أنا فخور بأن يكون فى شباب زيك معانا هنا وأتمنى أنك تشرفينى معاهم وتديهم مقترحاتك دى كلها وعيزك تعملى ميزانيه ودراسة جدوي

سلسبيل: بتصفيق هيييييييي بجد كلامى عجب حضرتك

رئيس الوزراء: قليل جدا اللي بيفكر زيك أنا فخور بيكى وبعقليتك

حمزة: فعلا انتى ممتازة ومن بكرة باذن الله هنعمل دراسة جدوى بالتكاليف المخصصة للديكور وهنبلغ معاليك بيها إن شاء الله

رئيس الوزراء: تمام وأنا هنتظر منك ي بشمهندس آخر التطورات.....

حمزة: إن شاء الله .......
انتهت الحفله وبدأ الجميع بالمغادرة......

نرمين: سلسبيل انتى جيتي مع مين...

سلسبيل: جيت مع علي ليه فى حاجه...؟

نرمين: لاء بسال لحسن تروحى لوحدك...

سلسبيل: تحدث نفسها عبوشكلك.......

علي: يلا يا آخرة صبري علشان اروحك..

سلسبيل: إيه ده أتكلم معايا كويس أنا تعبت أوى النهارده وكمان بشهادة رئيس الوزراء أنى ممتازة ...

علي: طيب يختى يلا لحسن تفرقعى من كتر النفخ..

سلسبيل: ههههههههههههه

علي: بتضحكى على ايه........؟

سلسبيل: اصلي انا كشكشت شغلك وتلاقيك أنت إللي هتفرقع ي حرااااااااام ...

علي: بصي كويس حوليكى......!!!
نظرت سلسبيل حولها إيه فى إيه حواليا

علي: خيبتك يلا أنا تعبان وعايز أنام يدوب الحق اخطفلى ساعتين قبل الشغل

سلسبيل: يلا الهى وأنت بتخطف ساعتين يعكشوك وم تلحق تاخد خمس دقائق....

علي: سمعتك على فكره

سلسبيل: بهزر معاك ي صلاح إيه مش بتعرف تهزر

علي: طيب يلا انجزى فى يومك ده إللي مش هيعدى
وصعدا سويا إلي السيارة متجهين الى القصر

حمزة: حازم إيه رائيك فى كلام سلسبيل

حازم،: بجد انبهرت بيها وبطريقه اهتمامها بادق التفاصيل دى وفرت كل حاجه للموظف والعمال حتى تعليم أولادهم منستهوش والسكن كمان بجد الموضوع رهيب وهيعمل ضجه كبيرة واذا اتنفز بطريقتها صدقنى المشروع ده هيتنفز تانى وتالت وهتبقي بدايه إستثمار للبلد بطريقه مختلفه....

حمزة: معاك حق طبعا بكرة هنعمل إجتماع وندرس كل الكلام ده وندقق فيه وعايز كل حاجه بتكلفه معقوله علشان تتنفز بالطريقه الصحيحه

حازم: تمام امشي أنا بقى لحسن فصلت خالص ومحتاج أنام

حمزة: حازم شكراً على كل حاجه عملتها معايا ووقفتك جمبي مع إنك مش مسؤل عن الاخطاء اللي حصلت فى المشروع بس أنت ساهمت معايا بمجهودك وعماله من عندك لوله كده مكناش سلمنا المشروع النهارده بجد شكرا ليك

حازم: بابتسامه معرفه الرجال كنز ومش كل يوم هقابل حد زيك سلام ي صحبي روح ناملك شويه

حمزة: سلام
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

لو عايز أي رواية pdf .. أو لو عايزنا نعرفك لما الرواية إللي بتتابعها ينزل منها حلقة جديدة، انضم لقناتنا على التيجرام: من هنا 
ما هو الفصل الذي تود قراءته؟